افتح القائمة الرئيسية

ميلدريد لويس روذرفورد

مؤرخة من الولايات المتحدة الأمريكية

ميلدريد لويس" ملكة جمال ميلي" روذرفورد (بالإنجليزية: Mildred Lewis Rutherford) .[1][2][3] (١٦من تموز عام ١٨٥١ - ١٥ من أغسطس عام ١٩٢٨). كانت ميلدريد مُعلمة و مؤلفة بارزة من أثينا / جورجيا. عَمِلت كرئيسة في معهد لوسي كوب و

ميلدريد لويس روذرفورد
Mildred Rutherford 1897.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 16 يوليو 1851  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
أثينا  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 15 أغسطس 1928 (77 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of the United States (1795-1818).svg
الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة مؤرخة،  ومُدرسة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
Circle-icons-clock.svg
هذه الصفحة تخضع لتحرير كثيف لمدة قصيرة:
يرجى أن لا تحرر هذه الصفحة إذا وجدت هذه الرسالة. المستخدم الذي يحررها يظهر اسمه في تاريخ الصفحة. إن لم تر أي عملية تحرير حديثة، فبإمكانك إزالة القالب. (وضع هذا القالب لتفادي تضارب التحرير؛ يرجى من واضع القالب إزالته بين جلسات التحرير، لتتاح الفرصة للآخرين لتطوير الصفحة).

في مناصب أُخرى لأكثر من أربعينَ عاماً، كما أشرفت على إضافة كنيسة سيني ستوفال إلى المدرسة، شاركت بشكلٍ كبير في العديد من المُنظمات، و أصبحت المؤرخة العامة لبنات الكُنفدرالية المتحدة(UDC)، وكان الخطاب الذي القته هوأول خطاب من إمراة تُسجل في سِجل الكونغرس. وقد كانت كاتبة خيالية مُنتجة ومعروفة أيضاً بخطاباتها، كانت روثرفورد مُميزة بتوقيعا "حسناء الجنوب" لخطاباتها التي تميزت بآراء قوية مؤيدة للفيدرالية والنزعة الى العبودية وعارضت حق التصويت للنساء.

المصرع والإرثعدل

في عام ١٩٢٧ أصبحت روذرفورد مريضةً جداً.[4] وفي وقتٍ مُتأخر مِن ليلة عيد الميلاد وأثناء تلقيها للعلاج تعرض منزلُها لحريقٍ مدمرٍ التهم الكثير من أوراقها الشخصية وممتلكاتها، بما في ذلك معظم مجموعاتها الخاصة من التُحف الكُنفدرالية. [5] ثم تُوفيت في ١٥ من اغسطس عام ١٩٢٨وقد دُفنت في مقبرة 'اوكوني هيل' في التلة الشرقية[6]، أحد القسمين الأصليين للمقبرة، تم تسمية ابنة أختها الكبرى ميلدريد سيدل[7] على شرفها وأصبحت صحفية معروفة جداً وواحدة من الأوائل في جورجيا وكاتبة النقابة الوطنية. لدى روذرفورد مهجع طلابي سُمي بأسمها في جامعة جورجيا.[8]

مراجععدل

  1. ^ Case, 2009, 275.
  2. ^ "Mildred "Miss Millie" Rutherford". GeorgiaInfo. Digital Library of Georgia. مؤرشف من الأصل في July 12, 2012. اطلع عليه بتاريخ January 24, 2012. 
  3. ^ Case, 2009, 273.
  4. ^ Carolyn Terry (2000-02). Rutherford, Mildred Lewis (1851-1928), southern educator. American National Biography Online. Oxford University Press. 
  5. ^ S. Rohan (2009). Mastering the Medical Long Case. Elsevier. صفحات 282–289. ISBN 9780729538398. 
  6. ^ The Declaration of Independence : America's first founding document in U.S. history and culture. ISBN 1440863032. OCLC 1038025897. 
  7. ^ Liu، Yan؛ Owen، G. Scott؛ Sunderraman، Rajshekhar (2014-04-01). "Computer games improve learning Chinese". Asian International Journal of Social Sciences. 14 (2): 24–34. ISSN 2539-6102. doi:10.29139/aijss.20140202. 
  8. ^ "Laura Rutherford". archive.is. 2012-07-12. اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2019. 
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية أمريكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.