ميكويان ميج-24

الميكويان ميج-24 (روسية:Микоян- МиГ-24) هي طائرة اعتراضية سوفييتية فائقة السرعة، أستخدمت أيضا في مهام التجسس والقصف. صممت الطائرة في مكتب ميكويان جيروفيتش السوفييتي

ميكويان ميج 24
معلومات عامة
بلد الأصل
التطوير والتصنيع
الصانع
ميكويان ميج
الكمية المصنوعة
800
طورت من
ميج 23
طرازات أخرى

ميج 25

ميج 29
سيرة الطائرة
دخول الخدمة
1968
الخدمة
المستخدم الأساسي
الاتحاد السوفيتي
مستخدمون آخرون

القوة الجوية العراقية سلاح الجو الاوكراني

القوة الجوية الجزائرية
الخصائص
الطول
16.71
الارتفاع
16000 كم
مساحة الجناح
37.3 م2

الطائرة المقاتلة الاعتراضية MIG - 24 [1] طائرة مقاتلة اعتراضية تستخدمها قوات الدفاع الجوي الإستراتيجية بالاتحاد السوفيتي (سابقاً).

الخلفية التاريخيةعدل

صُنع هذا النوع للتصدير، وهو بديل لنوع الطائرة الميج 23 (Mig-23)، ومنها الأنواع الخاصة بألمانيا الشرقية (سابقاً).

أُنتج حوالي 800 طائرة من نوع "Flogger-B/G/K"، والتي كانت تستخدمها قوات الدفاع الجوي الإستراتيجية بالاتحاد السوفيتي (السابق)، وأفواج الدفاع الجوية التكتيكية، وقد خُفض هذا العدد بدرجة كبيرة، في عام 1989، كما وُضعت الطائرات الزائدة في المخازن، أو أرسلت إلى مدارس التدريب. وتستخدم الأجيال المتأخرة من هذه الطائرات، في القوات الجوية، بكل من: أوكرانيا، وتظل مكوناً مهماً في وحدات Frontal Aviation، وAPVO. كذلك صُدّرت هذه الطائرات إلى أفعانستان، والجزائر (Flogger-E/F)، وأنجولا (C/E)، وبلغاريا (B/C/H)، وكوبا (C/E/F)، وتشيكوسلوفاكيا (B/C/G/H)، ومصر (C/F)، وإثيوبيا (F)، وألمانيا الشرقية سابقاً (B/C/G)، والمجر (B/C)، والهند (C/H)، والعراق (E/H)، وكوريا الشمالية (E)، وليبيا (B/C/G)، وبولندا (B/C/H)، ورومانيا (B/C)، وسورية (F/G)، وفيتنام (F)، واليمن (F).

تشير التفاصيل التالية إلى MiG-23ML، فقط، وهو النوع الذي كانت تستخدمه القوات الجوية، في الاتحاد السوفيتي (السابق).

الوصفعدل

تم تجهيز تصميم هندسي متغير لحمل الجناح، يُطوى يدوياً، أثناء الطيران أو على الأرض، عند 16 و45 و72 درجة. بها محركان هيدروليكيان لطي الجناح، يعمل كل منها بأنظمة رئيسية وأنظمة لتعزيز السيطرة، فإذا تعطل أحد الأنظمة، يبقى نظام طي الجناح فعالاً بنسبة 50% من سرعته الزاوية العادية. وقد صُمم الجزء الخلفي من جسم الطائرة، والواقع بين الجناح وسطح الذيل الأفقي، بحيث يمكن فصله، من أجل أعمال الصيانة. والجزء الأكبر السفلي من الزعنفة البطنية، مثبت بمفصلة لطي الميمنة عند امتداد عجلات الهبوط. وتبلغ زاوية الامتداد التراجعي للجناح بالحافة الأمامية 72 درجة، على ألواح الجناح الثابتة، و75 درجة على أسطح الذيل الأفقي، و65 درجة على الزعنفة. وتعمل هيدروليكياً.

وتشتمل على قلابات للهواء بالحافة الخلفية، كاملة الامتداد، وذات شق واحد، في كل قطاع من القطاعات الثلاثة. تعمل الأجزاء الخارجية بشكل مستقل عند طي الأجنحة طياً كاملاً، ولا توجد جنيحات.

وتوجد أجهزة كابحة للرفع من جزأين على السطح العلوي/ قلابات رفع. وتعمل القطاعات الأمامية للريش الوسطى والداخلية على كل جانب، تفاضلياً، بالتعاون مع أسطح الذيل الأفقي (إلا عند فصلها عند 72 درجة في حالة طي الجناح)، وتعمل جميعها، معاً، لتحسين مدى الالتزام بالمدارج والتحكم في الفرامل عند لمس الأرض، عند الهبوط.

تنضم قلابات حافة المقدمة، الموجودة على الثلثين الخارجيين لكل من اللوحات الرئيسية إلى قلابات الحافة الخلفية، وتعمل جميع أسطح الذيل الأفقي المتحركة، تفاضلياً، وتماثلياً، للقيام بوظائف الجنيح ودفة الارتفاع، على التوالي. كما يوجد مساعد أرضي على كل سطح من الأسطح الأفقية، إضافة إلى كابحات هوائية، ذات أربعة أبواب، أثنين على كل من جانبي الجزء الخلفي لجسم الطائرة، فوق سطح الذيل الأفقي وأسفله.

المستخدمونعدل

مستخدمون سابقونعدل

المواصفات العامة والفنيةعدل

1. الأبعاد:

13.965 م اتساع الأجنحة وهي غير مرتدة
7.779  م اتساع الجناح وهو مرتد
15.88  م الطول الكلي للطائرة من دون المثبار
16.71  م الطول الكلي للطائرة بالمثبار
4.82   م

المساحاتعدل

37.3 م2 مساحة الأجنحة وهي ممتدة
34.2 م2 مساحة الأجنحة وهي مطوية

الأوزان والأحمالعدل

10200   كجم الوزن فارغ
3000     كجم أقصى تحميل خارجي للأسلحة
14800ـ17800  كجم الوزن عند الإقلاع
477.2  كجم/ م2 أقصى تحميل على الجناح وهو ممتد
520.5  كجم / م2 أقصى تحميل على الجناح وهو مرتد
139.6 (kg/kn) الحمولة القصوى للقدرة الحصانية

الاداءعدل

2.35   ماخ أقصى مستوى سرعة في الارتفاعات العالية محملة بالأسلحة
1.15   ماخ أقصى مستوى سرعة على مستوى سطح البحر
14400 م أقصى معدل تسلق على مستوى سطح البحر
18000 م سقف الخدمة (ارتفاع العمليات)
500 م مسافة الإقلاع
750 م مسافة الهبوط
1150 كم المدى مع تحميل 6 صواريخ جو/ جو
700 كم المدى مع تحميل (2000كجم) قنابل
1500 كم

2550  كم

المدى:

باستخدام الحمولة القصوى للوقود الداخلي

باستخدام خزان الوقود الخارجي

+8.5 حد التسارع في تغير الاتجاه أثناء الطيران

التسليحعدل

مدفع عيار 23 مم، من نوع GSh-23L، مزدوج الماسورة، أسفل بطن الطائرة، به جهاز لتخفيف الوميض حول الفوهات، ومخصص له200 طلقة. كما يضم أعمدة تحت الجزء الأوسط من جسم الطائرة، وتحت كل ماسورة من مواسير إدخال الهواء تحت المحرك، وعامود تحت كل لوحة مثبتة داخل الجناح، للصواريخ جو/ جو، أو القنابل، أو الصواريخ المحمولة، أو أي خزانات خارجية أخرى. ويسمح باستخدام قاذفات مزدوجة، تحت مواسير دخول الهواء، بحمل أربعة صواريخ "Aphid R-60 ( AA-8)", إضافة إلى صاروخين R-23 (AA-7 Apex)، على أعمدة أسفل الأجنحة.

وحدة الطاقةعدل

تضـم وحدة الطاقة بالطائرة MIG-24، محرك توربيني نفاث، من نوع (Tukansky R-35F-300) تصل قوته إلى 126.5 كيلونيوتن (28.600 رطل)، بالمحرق اللاحق في طائرات القوات الجوية السوفيتية. كما تضم نظام لضخ المياه، بطاقة 28 لتر (7.44 جالون أمريكي، 6.15 جالون إمبراطوري). إضافة إلى أربعة خزانات وقود في جسم الطائرة، بالقرب من غرفة القيادة، واثنين في الأجنحة. وأقصى سعة وقود داخلية 5750 لتر (1519 جالون أمريكي، 1265 جالون إمبراطوري).

وتضم الوحدة، كذلك، مداخل هواء ذات أشكال متغيرة وفوهات متغيرة، وتجهيزات لحمل خزان وقود خارجي، سعة 800 لتر (211 جالون أمريكي، 176 جالون إمبراطوري)، على أعمدة في وسط أسفل جسم الطائرة، يمكن الاستغناء عنه عند الخطر، إضافة إلى خزانين أخريان، مثبتان أسفل الجناح.

كما تضم خزانين خارجيين بنفس السعة، يمكن حملهما على أعمدة غير متحركة تحت الأجنحة الخارجية، في حالة امتداد الأجنحة امتداداً كاملاً، هذا بجانب قاعدة للمساعدة في إطلاق الصواريخ، على كل جانب من جانبي جسم الطائرة، بالقرب من عجلات الهبوط.

المصدرعدل

[1][1]

الموسوعة العالمية للاسلحة



مراجععدل

  1. أ ب ت "Al Moqatel - الفصل الرابع عشر: الطائرات المتعددة المهام"، www.moqatel.com، مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2016، اطلع عليه بتاريخ 27 أكتوبر 2018.