ميزوسفير

إحدى طبقات الغلاف الجوي
طبقات الغلاف الجوي

طبقة الميزوسفير أو المتكور الأوسط[1] (بالإنجليزية: Mesosphere)‏ هي ثالث طبقات الجو بعد التربوسفير (المتكور الدوار)، والستراتوسفير (المتكور الطبقي). ويبلغ ارتفاعها حوالي 80 كم عن سطح البحر، أي أن سُمكها حوالي 20 كم فوق الستراتوسفير.[2][3][4] والميزوسفير هي أبرد طبقة في الغلاف الجوي، يُمكن أن تصل درجة الحرارة فيها إلى -100°م (تحت الصفر). تتميز هذه الطبقة بارتفاع درجة حرارة الهواء في قسمها السفلي، ثم تنخفض بالتدريج مع الارتفاع إلى أعلى النهايات العليا للطبقة. تحترق معظم الشهب والنيازك الساقطة والمتجهة إلى سطح الكرة الأرضية في هذه الطبقة. ويساعد الامتداد العظيم للغلاف الجوى في الفضاء إلى احتراق الملايين من الشهب وحماية الحياة على الأرض.

اقرأ أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ Paul (2018-01-01). ( فكرة 1001 عن العلوم (الارض - الفضاء - والمعرفة والمعلومات والحوسبة - المستقبل. المجموعة العربية للتدريب والنشر. ISBN 9789777221092. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "معلومات عن ميزوسفير على موقع jstor.org". jstor.org. مؤرشف من الأصل في 16 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "معلومات عن ميزوسفير على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "معلومات عن ميزوسفير على موقع snl.no". snl.no. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن علم المناخ أو علم الأرصاد الجوية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.