موريا

جزيرة في فرنسا


موريا هي جزيرة عالية في بولينيزيا الفرنسية، وهي جزء من جزر المجتمع، وتقع على بعد 17 كيلومترا شمال غرب تاهيتي.[1][2][3] موريا تعني «السحلية الصفراء» في اللغة التاهيتية.أوائل المستعمرين الغربيين وكذلك المسافرين كانوا يطلقون على موريا اسم جزيرة نيويورك .

موريا
Moorea ISS006.jpg
 

معلومات جغرافية
المنطقة جزر الجمعية  تعديل قيمة خاصية (P706) في ويكي بيانات
الإحداثيات 17°31′00″S 149°49′00″W / 17.516666666667°S 149.81666666667°W / -17.516666666667; -149.81666666667  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
الأرخبيل جزر ويندوارد  تعديل قيمة خاصية (P361) في ويكي بيانات
المسطح المائي المحيط الهادئ  تعديل قيمة خاصية (P206) في ويكي بيانات
المساحة 133.5 كيلومتر مربع  تعديل قيمة خاصية (P2046) في ويكي بيانات
الطول 19 كيلومتر  تعديل قيمة خاصية (P2043) في ويكي بيانات
العرض 11 كيلومتر  تعديل قيمة خاصية (P2049) في ويكي بيانات
أعلى ارتفاع (م) 1207 متر  تعديل قيمة خاصية (P2044) في ويكي بيانات
الحكومة
البلد Flag of France.svg فرنسا  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
التركيبة السكانية
التعداد السكاني 16191   تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
معلومات إضافية
المنطقة الزمنية ت ع م-10:00  تعديل قيمة خاصية (P421) في ويكي بيانات

النقلعدل

هناك عدة عبارات تذهب إلى رصيف فايار في موريا يوميا من بابيتي، عاصمة تاهيتي. مطار تيماي في موريا متصل بالمطار الدولي في بابيتي وما بعده بجميع جزر المجتمع الأخرى.

السياسةعدل

الجزيرة إداريا هي جزء من فرنسا، كما جغرافياً تتبع جزر ويندوارد. القرية الرئيسية هي أفارييايتاو [1].

السياحةعدل

لما لها من المناظر الخلابة بالإضافة إلى سهولة الوصول إليها من بابيت فإن موريا يتم زيارتها من العديد من السياح الغربيين الذين يسافرون إلى بولينيزيا الفرنسية. ولها شعبية خاصة بوصفها مقصد شهر العسل، موريا يمكن أن تشاهد كثيرا في إعلانات مجلات الرفاف الأمريكية.

الوصفعدل

من فوق، تبدو موريا على شكل جزيرة غامضة تشبه القلب، مع اثنين من الخلجان المتماثلة تقريبا في الانفتاح على الجانب الشمالي من الجزيرة واللذان هما خليج كوك وخليج اوبونوهو. الجزيرة تم تشكيلها بواسطة بركان منذ 1.5 إلى 2.5 مليون سنة مضت، وكانت نتيجة للسخونة الجيولوجية في عباءة تحت الصفيحة المحيطية التي شكلت مجمل أرخبيل جزر المجتمع.

صورة بانورامية لخليج كوك مع جبل موابوتا (إلى اليسار)، جبل مواروا وجبل آكا بالي هاي (في الوسط), وجبل روتوي (إلى اليمين) في عام 2008


التاريخعدل

تشارلز داروين استلهم لنظريته بشأن تشكيل الجزر المرجانية عند النظر إلى أسفل عبر الوقوف على الذروة في تاهيتي ومشاهدة موريا. وصفها بأنها صورة «في إطار»، مشيرا إلى الحاجز المرجاني الذي يطوق الجزيرة.الجزيرة كان من بين الجزر التي زارتها بعثة الولايات المتحدة لاستكشاف القطب عن جولة قاموا بها في جنوب المحيط الهادئ في 1839.

انظر أيضاًعدل

المصادرعدل

  1. ^ "معلومات عن موريا على موقع geonames.org"، geonames.org، مؤرشف من الأصل في 20 يوليو 2021.
  2. ^ "معلومات عن موريا على موقع britannica.com"، britannica.com، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2021.
  3. ^ "معلومات عن موريا على موقع viaf.org"، viaf.org، مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2021.

الوصلات الخارجيةعدل