افتح القائمة الرئيسية

مهدي بن حبيب الله الشيرازي

مهدي بن حبيب الله الحسيني الشيرازي (1304 هـ[1] - 1380 هـ[1]). مرجع شيعي إثني عشري عراقي في القرن الثالث عشر الهجري.

مهدي الشيرازي
Sayyidmahdishirazi.png
معلومات شخصية
الميلاد 1304 هـ.[1]
كربلاء،  الدولة العثمانية.[1]
الوفاة 28 شعبان 1380 هـ.[1]
كربلاء،  العراق.[1]
مواطنة
Flag of Iraq.svg
العراق  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات

ولد سنة 1304 هـ في مدينة كربلاء في العراق، وبدأ تعلمه فيها حيث تعلم فيها قراءة القرآن. ثم سافر مع والده إلى مدينة سامراء وأخذ فيها دروسه في النحو والصرف والمنطق والمعاني والبيان والحساب والهندسة، وحفظ القرآن ومقامات الحريري وألفية ابن مالك والتهذيب في المنطق والجزري في التجويد ومتن الشاطبي وشطراً من متن المطول وقد تتلمذ في فن التجويد على المقرئ حسين الهندي. كما درس أيضاً في سامراء التفسير والأخلاق والتجويد والجفر والطلسمات والدراية والحديث والرجال والهيئة .

محتويات

أبنائه وعائلتهعدل

ينتمي إلى عائلة الشيرازي وهي عائلة شيعية دينية مشهورة، ومن رجال هذه العائلة محمد حسن الشيرازي مؤسس نهضة التنباك في إيران، ومحمد تقي الشيرازي قائد ثورة العشرين في العراق، وقد أنجب مهدي الشيرازي من الأبناء:

  • لم يُخَلِّف ذرية.

مؤلفاتهعدل

  • شرح العروة الوثقى. هذا الكتاب شرحٌ على كتاب العروة الوثقى لمحمد كاظم الطباطبائي اليزدي.[1]
  • رسائل في مباحث أصولية.[1]
  • رسالة في التجويد.[1]
  • رسالة حول فقه الإمام الرضا.[1]
  • كشكول في مختلف العلوم.[2]
  • الدعوات المجربات.[2]
  • هدية المستعين في أقسام الصلوات المندوبة.[2]
  • رسالة في الجفر.[2]
  • أجوبة المسائل الاستدلالية.[2]

وفاتهعدل

توفي في الثامن والعشرين من شهر شعبان 1380 هـ،[1] ودُفِنَ في مقبرة (آل الشيرازي).

المصادرعدل

كتبعدل

  • أعيان الشيعة. محسن الأمين، طبع بيروت - لبنان، تاريخ الطبع مفقود، منشورات دار التعارف.
  • عندما يتحدث الأبناء. إعداد: مؤسسة إحياء تراث العلماء الشهداء من آل الشيرازي، طبع بيروت - لبنان، عام 2009 م، منشورات دار العلوم.
  • الذريعة إلى تصانيف الشيعة. آغا بزرگ الطهراني، طبع بيروت - لبنان، تاريخ الطبع مفقود، منشورات دار الأضواء.

إشارات مرجعيةعدل

  1. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز الأمين، محسن. أعيان الشيعة - ج10. صفحة 146. 
  2. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز الأمين، محسن. أعيان الشيعة - ج10. صفحة 147.