منهج مونتيسوري

منهج مونتيسوري منهج تعليمي خاص بتنمية قدرات الأطفال الصغار يعتمد على فلسفة تربوية تأخذ بمبدأ أن كل طفل يحمل في داخله الشخص الذي سيكون عليه في المستقبل، وقد أرست دعائمه الدكتورة ماريا مونتيسوري من خلال دراساتها وبحوثها وتطبيقاتها الميدانية، معتبرة أن العملية التربوية يجب أن تهتم بتنمية شخصية الطفل بصورة تكاملية في النواحي النفسية، والعقلية، والروحية، والجسدية الحركية وتقوم على نظريات لتنمية الطفل [1][2][3]

ميشيل أوباما في مدرسة مونتيسوري اللاتينية العامة ثنائية اللغة في أمريكا اللاتينية

مراجع عدل

انظر أيضا عدل