افتح القائمة الرئيسية
منصور الخرقاوي
منصور الخرقاوي.jpg

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 1925
تاريخ الوفاة 2005
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

المرحوم الشاعر منصور منصور يوسف الخرقاوي (1925 - 2005) توفى والده وهو جنين في بطن امه فتعهده جده لأمه عبد الرحمن سليمان الرباح تعلم في المدرسة المباركية ومدرسة الملا مرشد والمدرسة الأحمدية ثم ترك المدرسة وهو في السادسة عشر من عمره عمل في البناء مدة طويلة ثم عمل في دائرة الشؤون الاجتماعية والعمل منذ العام 1958 م في مركز الفنون الشعبية الذي أصبح تابعا لوزارة الاعلام فيما بعد ‘كان يقرأ كتب التراث وغيرها وبعد اعتماد القراءة أصبح يتردد على المكتبة العامة وفيها كان يلتقي بالادباء والقراء والاساتذة الكويتيون وغيرهم وكان يستمع ويستمتع بالاحاديث وما تدور من المناقشات الادبية التي تطرح في المنتديات الثقافية وقد قرأ الكثير من كتب الشعر والادب وكان من عادته ان يسجل ملاحظات حول ما يقرأ. له قراءات وصدقات ومساجلات كثيرة مع العديد من شعراء الكويت الشعبيين القدامى سافر إلى العديد من الدول العربية وفي عام 1964 م زار مصر ومن هناك تزوج ولكن حياتهم الزوجيه لم تدم طويلا حيث توفيت زوجته في 1976 م وقدانجب منها بدر ومنى وهناء وقد حزن لوفاة زوجته كثيرا وظل وفيا لها ولم يتزوج بعدها وقد نظم الكثير من القصايد في رثائها. شاعر شعبي كبير، وأحد أبرز شعراء العامية المتميزين في الكويت له مساجلات ومطارحات وردود شعرية مع عدد من الشعراء وغيرهم سواء شعراء الفصحى أو العامية، ومن أهم تلك المطارحات والردود ما دار بينه وبين الشاعر المبدع الدكتور خليفة الوقيان، ورد عليه بقصائد بليغة باللهجة العامية، وما دار بينه وبين الشاعر عبد الله الدويش وغيره من زملائه الشعراء الشعبيين. ويعد الشاعر منصور الخرقاوي من أكثر الشعراء الشعبيين جرأة في طرح افكاره ونقده للأوضاع الاجتماعية والاقتصادية وغيرهما. وله في ذلك قصائد جريئة ولاذعة أحيانا.من اشعاره البحرية «حنين الموج» الشاعر منصور الخرقاوي الذي توفي في الثاني عشر من شهر أغسطس من عام 2005م. يقول عنه خالد سالم الباحث في التراث انه شاعر شعبي مخضرم وأحد أكبر شعراء العامية المتميزين في الكويت ومن أوائل الشعراء الذين كتبوا الأغنية الكويتية الحديثة وله الكثير من الأغاني والسامريات. فاستأذن منه بعض الملحنين أن يقوموا بتلحين قصائده ولعل أشهر الأغاني الخالدة التي كتبها هي أغنية »جودي« التي قام بتلحينها حمد الرجيب وغناها الفنان الراحل غريد الشاطيء وقبل ذلك كتب أغنية »حمام يا اللي على روس المباني« التي غناها أكثر من فنان أولهم الفنان الكويتي عبد الله بن حميد الذي توفي في منتصف الخمسينات وقد سجلها على اسطوانة كماغناها الفنان محمود الكويتي والفنان العراقي الشعبي حظيري أبو عزيز بعد أن قام بتغيير بعض كلماتها.

حمام يا اللي على روس المبانيذكرتـنـي مـغـرم روحــه شـجـيـة
ذكرتـنـي جــادل حـبــه سبـانـيمدعـوج الاعيـان مـردوع الشفـيـة
لا نـبــة مـنــه ولا خـــط فانــيويـن اتصـبـر وهــو يـطـري علـيـه
زول المهـا صـد عنـي مــن زمــانوش في يديني على جالي الثنية
يا نـاس راعـي المـودة مـايدانـيمايبـكـي الا مــن جــروح خـفـيـة
بس مـن اللـوم جانـي مـاكفانـيمعـذور يـا راعـي النفـس الخلـيـة

وقام الملحن غنام الديكان بتلحين أغنية من كلماته هي أغنية »حمام شاقني فنه« التي غناها الفنان محمد المسباح كما غنت له فرقة التلفزيون أغنية »مفتون« التي لحنها الفنان غنام الديكان أيضا.

مفتون قلبي في هوى الغزلان يا عبيدمسكين طراد الهوى وأكبر بلواه
يشوقني ترف الحشا في لفته الجيدلي مر صوبي بالعمالة ثقل خطاه
أقول يا زول المها يا باشة الغيدارحم محب بالهوى أنت سبب داه
طفل سنا خده كسر عيني من بعيدسبحان ربي صوره يضوي من غطاه
يمشي يدق كأنه يساير صوت تغريدينساب مثلاة النهر من زين ممشاه
اقفى وخلاني وحيد أقطع البيدلا حول وش بيدي تعدتني مطاياه

ولعل البعض لا يعلم بأنه كان رساما أيضا بل ان غلاف ديوان شعره كان من رسمه إلا أن الشعر استهوى الخرقاوي فأخذ جل اهتمامه إلى أن أصبح أحد أهم الشعراء الشعبيين في الكويت.