افتح القائمة الرئيسية

منتزه عسير الوطني

منتزه عسير الوطني، يعتبر من المنتزهات الوطنية في المملكة العربية السعودية، وقد شُرع في إعداد الدراسات والتصاميم لهذا المنتزه في عام 1976م، وبعد ثلاث سنوات أي في عام 1979م بُدئ في تنفيذ المشروع، وأفتتح المنتزه أبوابه للزوار عام 1981م.[1]

موقعه ومميزاتهعدل

  • يغطي مساحة تقدر بـ 455،000 هكتار، ويتواجد فيه جميع التضاريس من جبال وسهول وسواحل ومرتفعات، ويصل إرتفاع المنتزه في ساحل البحر الأحمر إلى 3،408 على هيئة شريط يتراوح عرضه مابين 60 - 240 كيلاً، وتمثل مرتفعاته وانكساراته الجبلية عناصر جذب سياحي والتي تكونت نتيجة لعمليات تشقق سطح الأرض، ونشاطات البراكين المصاحبة لعمليات الرفع الجيولوجية وعوامل التعرية التي حدثت خلال السنين الماضية.
  • ساعدت جيولوجية المنطقة وحياتها النباتية والحيوانية والمناطق الساحلية والشعاب المرجانية المتواجدة في البحر الأحمر على الجذب السياحي.
  • يعد المنتزه مأوى لأكثر من ثلاثمائة نوع من الطيور التي تعيش في المنتزه على مدار العام منها ثلاثون عاماً نوعاً من الطيور الجارحة، والدراسات العلمية اثبتت أن المنتزهات الوطنية لها دور كبير في حماية الحيوانات والنباتات عن عبث الإنسان.[2]

منشأت المنتزهعدل

  • مركز زوار أبها يقع في الجهة الجنوبية من الحزام الدائري لمدينة أبها وعلى بعد 2كيلاً من وسط المدينة، ويعد نقطة انطلاق لزوار المنتزه الوطني حيث يجسد صور البيئة الطبيعية للمنطقة من الساحل إلى قمم الجبال في نماذج ومجسمات لأنماط الحياة المناخية والنباتية والحيوانية، وبه قاعة للمحاضرات تحتوي على عروض سمعيةوبصرية عن بيئة المنطقة.
  • السودة تبعد 25 كيلاً من مدينة أبها وعلى ارتفاع 3500 متر عن سطح البحر، وتكسو جبالها أشجار العرعر الكثيفة ذات الطبيعة الخلابة، ولقد طُورت مساحتها حيث أُنشئت فيها الطرق الإسفلتية ومواقف السيارات والممرات المناسبة لمشاهدة الطبيعة عبر الجلوس في أماكن مخصصة بالطاولات والمقاعد، وتتوفر فيها كافة الخدمات العامة من أسواق ومراكز اتصالات ودورات مياه مجهزة بوسائل السلامة، وكما أُختيرت بعض المواقع كمطلات لرؤية المناظر بواسطة أجهزة مكبرة لسهل تهامة والسهول المجاورة، وكما يمكن مشاهدة الصخور المنحوتة التي يرجع تاريخها إلى حقبة تتجاوز 3000 سنة.
  • دلغان في الجنوب الشرقي من مدينة أبها وعلى مسافة 27 كيلاً، ويقطعها وادي دلغان المشهور بمياهه الرقراقة وتحيط به أشجار السنط والأكاسيا، وقد تم تعبيد أراضيه بالطرق الأسفلتيه وتزويده بكافة الخدمات.
  • القرعاء تبعد مسافة 4 كيلاً عن منتزه دلغان، وتبلغ مساحته 425 هكتاراً، وتغطيه أشجار العرعر التي تشتهر بأنها من النباتات المعمرة حيث يبلغ عمرها أكثرها من 150 سنة، وتتفاوت طبوغرافية هذا الموقع ما بين الأجزاء المنبسطة والتكوينات الصخرية، وقد زُودت بكافة الخدمات.
  • منتزه الهضبة يقع على مسافة 15 كيلاً جنوب شرق مدينة أبها، وتقدر مساحتها بحوالي 10 هكتارات، وهو عبارة عن مطلين واستراحة لمشاهدة أكبر قدر من الطيور.
  • المناطق الساحلية الموجودة في الجره، والحيله، والمحالة، وشفا المسقي، وشعف آل ويمن، السحاب، محمية ريده،
  • منطقة البحر الأحمر تعد من أهم المناطق السياحية في عسير، وتقع ضمن حدود المنتزه نظراً لا يمتاز به البحر من شفافية مياهه، وشعبه المرجانية المتعددة، وأسماكه الملونة، ويعتبر المكان المثالي لممارسة هواية صيد الأسماك والغوص والتصوير تحت أعماق الماء.[3]

انظر ايضاًعدل

وصلات خارجيةعدل

المراجععدل

  1. ^ أبها والمراكز التابعة لها، موسوعة الآثار والتراث والمعالم السياحية في منطقة عسير- دراسة توثيقية، مسفر بن سعد بن محمد الخثعمي، ج1، وزارة التعليم العالي، جامعة الملك خالد، أبها، ص54.
  2. ^ أبها حاضرة عسير دراسة وثائقية، غيثان بن علي بن جريس، ط1، 1417هـ/1997م، ص483.
  3. ^ أبها حاضرة عسير دراسة وثائقية، غيثان بن علي بن جريس، ص484-488.