مناوشات إسرائيل وحزب الله 2020

في 27 يوليو 2020، سُمع انفجارات وتبادل لإطلاق النار خلال «حادث أمني» على الحدود بين هضبة الجولان المحتلة ولبنان.[1]

مناوشات إسرائيل وحزب الله 2020
جزء من صراع إسرائيل وإيران بالوكالة وأيضًا الصراع الإسرائيلي اللبناني
معلومات عامة
التاريخ 27 يوليو 2020
الموقع الخط الأزرق (مزارع شبعا)
النتيجة غير معروف
المتحاربون
إسرائيل إسرائيل حزب الله حزب الله
القادة
إسرائيل بنيامين نتانياهو حزب الله حسن نصر الله
الوحدات
Flag of the Israel Defense Forces.svg جيش الدفاع الإسرائيلي
مجهول
القوة
جنود على الحدود أربعة مقاتلين
الخسائر
لا شيء لا شيء

الحادثعدل

شارك في الحادث جنود إسرائيليون وأربعة مقاتلين من حزب الله يُزعم أنهم عبروا الحدود، وجاء بعد أيام من مقتل عضو في حزب الله في غارات جوية إسرائيلية في سوريا وتحطم طائرة إسرائيلية بدون طيار في لبنان.[2] وقال الجيش الإسرائيلي إنه لم تقع إصابات في صفوف الإسرائيليين وأن مقاتلي حزب الله الأربعة فروا عائدين إلى لبنان بعد إطلاق النار عليهم. لكن حزب الله نفى أن تكون قواته قد هاجمت الجيش الإسرائيلي، وقال إن مقاتليه لم يعبروا الحدود في بيان صدر. وقالت الجماعة حزب الله إن إسرائيل اطلقت النار أولاً. سُمعت الانفجارات في لبنان. سقطت قذيفة إسرائيلية على منزل مدني، ولكن لم يصب أحد بأذى.[1][3][4]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. أ ب "Israeli army says one of its drones crashed inside Lebanon"، 26 يوليو 2020، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2020.
  2. ^ "Lebanon's Hezbollah denies infiltration attempt or clashes near Lebanese frontier"، 27 يوليو 2020، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2020 – عبر رويترز.
  3. ^ "i24NEWS"، آي24نيوز، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2020.
  4. ^ Azhari, Timour، "Lebanon's Hezbollah accuses Israel of fabricating border clash"، قناة الجزيرة الإنجليزية، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2020.