معصرة شجرة الدر

متحف في البلدة القديمة، الخليل، دولة فلسطين

معصرة شجرة الدر أو معصرة عبد النبي أو بَد عبد النبي هي معصرة زيتون قديمة، كانت تُعتبر من أكبرِ معاصر الزيتون في مدينة الخليل وأكثرها إنتاجًا للزيت، وتقع هذه المعصرة في منطقة الزاهد في البلدة القديمة في الخليل.[1] شُيدت المعصرة في أوائل القرن العشرين، خلال أواخر العصر العثماني، وفي عام 1925 أُضيف إليها مطحنة حبوب، واستمرت بالعمل حتى عام 1970.[1][2][3]

معصرة شجرة الدر
معلومات عامة
نوع المبنى
المكان
البلد
معلومات أخرى
الإحداثيات

يتكون المبنى من قاعتين رئيسيتين، إحداها استخدمت مطحنةً للقمح والأخرى كمعصرة للزيتون.[1][3]

التسميةعدل

سُميت المعصرة بهذا الاسم نسبةً إلى مالكيها عائلة عبد النبي النتشة، وأُطلق عليها معصرة شجرة الدر، نسبةً إلى مدرسة شجرة الدر الواقعة في الطابق العلوي منها، كما عُرفت أيضًا باسم "بابور عبد النبي"؛ وذلك لاحتوائها على مطحنة حبوب.[3]

خطوات إنتاج الزيتونعدل

كانت تتم عملية استخراج الزيت عبر الطريقة الباردة بطحن حبات الزيتون وعصرها ثُم فصل الزيت عن الماء، ضمن ثلاث خطوات:[3]

  1. ضغط الزيتون للحصول على الزيتون المَهروس.
  2. عصر الزيتون المهروس للحصول على سائلٍ ممزوج، مكونٍ من الماء وزيت الزيتون.
  3. فصل الزيت عن الماء.

الاندثارعدل

عانى المبنى فترةً طويلة من الهجران والإهمال، مما أدى إلى تلفٍ في قسمٍ من معالمه، وفي عام 2014 قامت لجنة إعمار الخليل بتمويلٍ من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي بعمل خطة لترميم المبنى، حيثُ عملت على توثيق المبنى وعناصره والبقايا الأثرية الموجودة فيه، كما قامت بإعداد دراسة تاريخية ومعمارية للمبنى،[1] وفي عام 2015 عملت اللجنة مع وزارة السياحة والآثار الفلسطينية على ترميمٍ شاملٍ للمعصرة وإبراز مكوناتها وفتحها متحفًا أمام الزوار والسائحين.[1][2][3]

المراجععدل

  1. أ ب ت ث ج "الخليل: إفتتاح معصرة شجرة الدّر بدعم من الألسكو". www.raya.ps. مؤرشف من الأصل في 2018-08-31. اطلع عليه بتاريخ 2018-08-31.
  2. أ ب "معايعة تفتتح معصرة شجرة الدر بالبلدة القديمة في الخليل - دنيا الوطن". مؤرشف من الأصل في 2018-08-31. اطلع عليه بتاريخ 2018-08-31.
  3. أ ب ت ث ج "معصرة شجرة الدر للزيتون في الخليل.. ارث وحضارة لجنة اعمار الخليل تنهي ترميمها وتستعد لافتتاحها كموقع سياحي". www.hebronrc.ps. مؤرشف من الأصل في 2018-08-31. اطلع عليه بتاريخ 2018-08-31.

روابط خارجيةعدل