معسكر شتوتهوف

شتوتهوف معسكر اعتقال ألماني نازي تم تأسيسه في منطقة منعزلة ورطبة ومشجرة بالقرب من بلدة Sztutowo الصغيرة 43كم شرق مدينة دانزيج في الأراضي السابقة لمدينة دانزيغ الحرة. أقيم المعسكر حول الهياكل القائمة بعد غزو بولندا في الحرب العالمية الثانية، والذي استخدم لسجن الزعماء والمثقفين البولنديين.[2] [3] تم بناء الثكنات الفعلية في العام التالي على يد مئات السجناء.[4]

معسكر شتوتهوف
البلد Flag of Poland.svg بولندا
Flag of Germany (1935–1945).svg ألمانيا النازية (1 سبتمبر 1939–9 مايو 1945)  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
الإحداثيات 54°19′36″N 19°10′09″E / 54.3268°N 19.1691°E / 54.3268; 19.1691[1]  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
المعارك الحرب العالمية الثانية  تعديل قيمة خاصية (P607) في ويكي بيانات
بانوراما متحف ستوتثوف 2007

كان ستوتثوف أول معسكر اعتقال للنازيين أقيم خارج الحدود الألمانية في الحرب العالمية الثانية عمل من 2 سبتمبر 1939. كان أيضًا آخر معسكر حرره الحلفاء في 9 مايو 1945.[5] تشير التقديرات إلى أن ما بين 63000 و65000 سجين من معسكر الاعتقال ستوتثوف ومخيماته الفرعية لقوا حتفهم نتيجة القتل والأوبئة وظروف العمل القاسية والإخلاء ونقص المساعدة الطبية. حوالي 28000 منهم من اليهود. مجموع ما تم ترحيله يصل إلى 110,000 شخص هناك أثناء وجود المخيم. تم نقل حوالي 24600 منه إلى مواقع أخرى. [4]

معسكرعدل

ارتبط إنشاء المعسكر بمشروع التطهير العرقي الذي تضمن تصفية النخب البولندية (المثقفين والقادة الدينيين والسياسيين) في منطقة دانزيغ وبروسيا الغربية. [2]

حتى قبل اندلاع الحرب، قام «سيلبستشوتز» الألماني في بوميرانيا بإنشاء قوائم بأشخاص ليتم لقبض عليهم، [4] وكانت السلطات النازية تراجع سراً الأماكن المناسبة لإقامة معسكرات اعتقال في منطقتهم.

كان في الأصل معسكر اعتقال مدني تحت قيادة قائد شرطة دانزيغ، قبل التوسع الهائل الذي تلا ذلك. في نوفمبر 1941، أصبح معسكر «تعليم العمال» (مثل داخاو)، الذي تديره شرطة الأمن الألمانية. وأخيرًا، في يناير 1942، أصبح شتوتهوف معسكر اعتقال منتظمًا. [2]

السجناءعدل

المخيمات الفرعيةعدل

كان معسكر الاعتقال الألماني الرئيسي في شتوتثوف يضم ما يصل إلى 40 معسكرًا فرعيًا خلال الحرب العالمية الثانية. في المجموع، احتجزت المعسكرات الفرعية 110,000 سجين من 25 دولة حسب المكتبة الافتراضية اليهودية.[6] [7]

القادةعدل

محاكمات ستوتثوفعدل

لعبة الوسمعدل

في عام 1999، قام أرتور شميفسكي بتصوير مجموعة من الأشخاص العراة يلعبون لعبة العلامة في إحدى غرف الغاز في المعسكر، مما أثار غضبًا.[8] [9]

سجناء بارزونعدل

  • إنغريد بيت، الممثلة البولندية البريطانية، مؤلفة وكاتبة
  • Balys Sruoga ، الكاتب المسرحي للشاعر الليتواني، الناقد والمنظر الأدبي
  • Reidar Kvammen ، لاعب كرة قدم نرويجي دولي

انظر أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ المؤلف: متحف ذكرى الهولوكوست بالولايات المتحدة — المحرر: Geoffrey P. Megargee — العنوان : Encyclopedia of Camps and Ghettos, 1933-1945 — الناشر: مطبعة جامعة إنديانا
  2. أ ب ت Blatman، Daniel (2011). The Death Marches, The Final Phase of Nazi Genocide. دار نشر جامعة هارفارد. ص. 111–112. ISBN 978-0674725980. مؤرشف من الأصل في 2019-12-17.
  3. ^ Maria Przyłucka (1977). Praca więźniów w obozie koncentracyjnym Stutthof [Prisoner labour at Stutthof] (PDF). Zeszyty Muzeum Stutthof (2). Muzeum Stutthof w Sztutowie. ص. 59 (4–5/19 in PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 2018-10-29. اطلع عليه بتاريخ 2015-02-11.
  4. أ ب ت Stutthof State Museum. "History of the concentration camp in Stuttfof" [Obóz koncentracyjny Stutthof (1939-1945)]. مؤرشف من الأصل في 2019-03-22.
  5. ^ "Stutthof, the first Nazi concentration camp outside Germany". JewishGen.org. مؤرشف من الأصل في 2019-09-18. اطلع عليه بتاريخ 2013-01-21.
  6. ^ "Forgotten Camps: Stutthof". JewishGen.org. مؤرشف من الأصل في 2019-09-18. اطلع عليه بتاريخ 2013-06-24.
  7. ^ "Stutthof (Sztutowo): Full Listing of Camps, Poland". Jewish Virtual Library. مؤرشف من الأصل (Introduction) في 2017-01-14. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-07. Source: Atlas of the Holocaust by Martin Gilbert (1982) {{استشهاد ويب}}: روابط خارجية في |تنسيق= (مساعدة)
  8. ^ Harthorne، Michael (30 نوفمبر 2017). "Outrage Over Naked Game of Tag Played in Nazi Gas Chamber". مؤرشف من الأصل في 2019-03-18.
  9. ^ "Outrage Over Museum's Video-Art Display of a Nude Game of Tag in Gas Chamber". 8 يوليو 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-06-12.

مصادرعدل

روابط خارجيةعدل