افتح القائمة الرئيسية

معركة القصرين

معركة في الحرب العالمية الثانية

معركة القصرين هي مرحلة من الحرب العالمية الثانية في شمال أفريقيا وتندرج ضمن حملة تونس في فيفري 1943. هي عبارة عن مجموعة من المعارك التي شهدتها مدينة القصرين ومدن حولها.وجمعت بين دول المحور بقيادة إرفين رومل وقوات الحلفاء بقيادة لويد فردندال.[1][2]

معركة القصرين
جزء من حملة تونس، الحرب العالمية الثانية
Kasserine Pass.jpg
الفيلق الثاني من الفوج 16 للقوات البرية للولايات المتحدة في طريقها من القصرين إلى فريانة في 26 فيفري 1943.
معلومات عامة
التاريخ 19-25 فيفري 1943
الموقع القصرين،  تونس
35°15′35″N 8°44′33″E / 35.2596°N 8.7424°E / 35.2596; 8.7424  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
المتحاربون

 الولايات المتحدة

 ألمانيا

القادة
الولايات المتحدة لويد فردندال ألمانيا إرفين رومل

كانت معركة هامة في تاريخ الحرب العالمية الثانية، حيث توجهت الجيوش الأمريكية والألمانية النازية. وتكبدت فيها الجيوش الأمريكية هزيمة ثقيلة جعلت تتراجع عن مواقعها بأكثر من 80 كيلومتر غرب فائض، في أولى أيام المعركة. رغم الهزائم المبكرة، عادت الجيوش الأمريكية مدعومة بقوات الاحتياط البريطانية للتمكن من هزم دول المحور.

الوضع العامعدل

لم تكن تونس مسرحا مخطط له بعد الإنزال للجيوش الأمريكية-الأنجليزية في المغرب والجزائر، في 8 نوفمبر 1942 في إطار عملية الشعلة. وقع هذا الإنزال بعد أيام فقط من الاختراق الذي حققه الجيش الثامن البريطاني بقيادة برنارد مونتغمري في معركة العلمين الثانية في مصر، في 4 نوفمبر 1942. ردا على ذلك قرر هتلر وقادة ألمان وإيطاليين إرسال جيوش إيطالية وألمانية عبر صقلية لاحتلال تونس. إحدى أسهل المناطق احتلالها في شمال أفريقيا حيث تبعد يوما فقط من السفر بحرا. مما يجعل اعتراض السفن صعبا بحرا وجوا أيضا نظرا لتواجد أقرب قاعدة جوية من تونس للحلفاء في مالطا، على بعد قرابة 320 كم.[3]

مواضيع ذات صلةعدل

مراجععدل

  1. ^ هاميلتون، جون. "معركة القصرين" (PDF). airdefenseartillery (باللغة إنجليزية). مؤرشف من الأصل (PDF) في 5 أغسطس 2019. 
  2. ^ "تونس: 17 نوفمبر 1942-13 ماي 1943". موقع تاريخ الجيش الأمريكي (باللغة إنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2017. 
  3. ^ Paul Carell, Le volpi del deserto, Milano, Rizzoli, 1999. ISBN 88-17-25834-2.,pp. 528-535