افتح القائمة الرئيسية

معركة الحصن كانت معركة لمدة يوم واحد حول قرية الحصن في وادي النصارى بمحافظة حمص، التي تقع فيها قلعة الحصن وهي القلعة الصليبية التي تعود إلى القرون الوسطى وهي موقع تراث عالمي لليونسكو وقد كانت القرية مع قلعتها في أيدي المقاتلين المتمردين منذ عام 2012. هدف الجيش السوري خلال المعركة هو قطع طرق تزويد المتمردين عن المجندين والأسلحة القادمة والخروج من لبنان.[2][3][4]

معركة الحصن
جزء من الحرب الأهلية السورية
Krak des Chevaliers 29-Village.jpg
قرية الحصن
معلومات عامة
التاريخ 20 مارس 2014
الموقع الحصن، محافظة حمص، سوريا
النتيجة انتصار الجيش السوري
المتحاربون
سوريا سوريا

حزب الله

* جند الشام
القادة
غير معروف أبو عبد الله الحموي
(قائد أحرار الشام)
خالد محمود الدندشي  
(الكنية: أبو سليمان أمير ومؤسس جند الشام)[1]
القوة
غير معروف 300 مقاتل
الخسائر
قتل عدة أشخاص 40-93 قتلوا (ادعاءات الجيش)
12 قتلوا (ادعاءات المعارضة)

في صباح 20 مارس بدأ القتال عند الفجر الباكر مع قصف عنيف لقلعة العصور الوسطى حيث يعتقد أن ثلاثمائة متمرد يقيمون. كما تعرضت بلدة الحصن نفسها للقصف. بحسب أحد نشطاء المعارضة تم التوصل إلى اتفاق للسلامة الآمنة للمتمردين إلى لبنان في اليوم السابق. نفى القائد العسكري الذي يقود المعركة التوصل إلى اتفاق. قال إنّ الجيش رفض منح المتمردين تحصنا في سلوك القلعة الآمن من القلعة وجعلوا الدفعة الأخيرة فيه بعد رؤية المتمردين يتراجعون. عارض ناشط معارض آخر مزاعم أن الجيش نصب كمينا لأفراد هربوا من الحصن بالقرب من الحدود اللبنانية مما أسفر عن مقتل الكثيرين. استولت القوات الحكومية على القلعة في وقت مبكر من بعد الظهر. قتل 12 مقاتلا من المتمردين في الاشتباك داخل القلعة بمن فيهم أبو سليمان الدندشي وهو قائد لواء أحرار الشام ولبناني. وفقا لمصادر عسكرية قتل 40-93 متمردا أثناء انسحابهم بما في ذلك خالد المحمود الذي يزعم أنه زعيم الجماعة الجهادية المتمردة جند الشام.[2][5] كما قتل العديد من الجنود في القتال.

بعد الاستيلاء على الحصن والقلعة أعلن الجيش أنه استعاد السيطرة الكاملة على الجزء الغربي من محافظة حمص.[6]

مصادرعدل

  1. ^ "Fears as Islamist fighters flock to Lebanon". The Daily Star. 22 March 2014. مؤرشف من الأصل في 5 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2015. 
  2. أ ب "Syrian army says 93 rebels killed fleeing castle". The Daily Star Newspaper - Lebanon. مؤرشف من الأصل في 6 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2014. 
  3. ^ ABC News. "Syrian Troops Capture Crusader-Era Citadel". ABC News. مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2014. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2014. 
  4. ^ "Syria army retakes famed Crusader castle in border push". مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2014. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2014. 
  5. ^ "Syria army seizes famed Crusader fort in border push". InterAksyon.com. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2014. 
  6. ^ "Syrian army says has control of western Homs province". Reuters. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2014.