افتح القائمة الرئيسية

معركة البستان

معركة البستان وقعت في 15 أبريل 1277 في مدينة البستان شمال سوريا، ضمن الأقاليم السورية الشمالية (تحت حكم تركيا اليوم)، وهى تقع جنوب الاناضول وتحديداً في محافظة مرعش، ولا تزال تحمل هذا الأسم حتى اليوم [1].

قاد الظاهر بيبرس دولة المماليك في مصر وسوريا لانتصارات حاسمة على الصليبين والمغول على حد سواء، وتعتبر موقعة البستان بمثابة جولة عسكرية حاسمة في صراع المسلمين ضد المغول من سلالة هولاكو خان الذين اسسوا دولة الإيلخانة في العراق وإيران. وقد تحالف مغول الإيلخانة مع سلاجقة الأناضول، وانضم اليهم الصليبين الذين شيدوا مملكة صغيرة لهم في جورجيا، إضافة إلى وجود كتائب فارسية في صفوف الإيلخانة بحكم سيطرتها على مساحات مما يعرف اليوم بإيران [2].

وهزمت جيوش السلاجقة والمغول والفرس والصليبين على يد جيوش مماليك مصر وسوريا، ودخل السلطان بيبرس مدينة قيسرية (قيصرية) عاصمة السلاجقة وجلس على عرش السلطنة وتبارى امراء السلاجقة في تقديم الولاء والطاعة لسلطان مصر وسوريا [3].

غادر بيبرس وجيشه الأناضول قبل مجيء سلطان المغول أباقا خان بن هولاكو خان على رأس جيشه وكان يفترض ان يعود بيبرس على رأس الجيش لتثبيت دعائم حكم مصر للأناضول ولكن وفاته المفاجئة منعته.

مصادرعدل

  1. ^ شيرين بياني ، المغول .. التركيبة الدينية و السياسية
  2. ^ رشيد الدين الهمداني ، جامع التواريخ
  3. ^ إيهاب عمر، التتار المسلمون
 
هذه بذرة مقالة عن حروب أو معارك بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.