معركة يفباتوريا

معركة بين الدولة العثمانية و الإمبراطورية الروسية عام 1855
(بالتحويل من معركة إيفباتوريا)

معركة يفباتوريا (بالإنجليزية: Battle of Eupatoria)‏ هي معركة بين الدولة العثمانية وحلفائها المملكة المتحدة وفرنسا من جانب والامبراطورية الروسية من الجانب الآخر، وتعد الاشتباك العسكري الأكثر أهمية خلال حرب القرم وذلك في 17 فبراير 1855 وانتهت المعركة بانتصار قوات الدولة العثمانية وذلك حين أجبر الجنرال الروسي ستيبان خرليف تسليم قاعدتهم في يفباتوريا مع 19000 جندي لتجنيب قوات هجوما كبيرا من قبل القوات العثمانية.[1]

معركة يفباتوريا
جزء من حرب القرم (1853 -1856)
Yvon 3.jpg
 
معلومات عامة
التاريخ 17فبراير، 1855م
الموقع إيفباتوريا  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
45°11′38″N 33°22′05″E / 45.193889°N 33.368056°E / 45.193889; 33.368056  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
النتيجة انتصار الدولة العثمانية
المتحاربون
Flag of the Ottoman Empire (1453-1517).svg الدولة العثمانية الإمبراطورية الروسيةالإمبراطورية الروسية
القادة
Flag of the Ottoman Empire (1453-1517).svgعمر باشا

Flag of the Ottoman Empire (1453-1517).svgإسكندر باشا

الإمبراطورية الروسيةالإمبراطورية الروسية ستيبان خرليف
القوة
30 الف جندى عثماني،

فوج الفرسان الثالث الفرنسى .

20 الف إلى 30 الف .
الخسائر
415 قتيل وجريح . 168 قتيل ، 583 جريح.

تعرف في المصادر الروسية باسم عاصفة إيفباتوريا (بالروسية: Штурм Евпатории) وفي المصادر التركية باسم معركة كوزلوه (بالتركية الحديثة: Gözleve Muharebesi) هي معركة وقعت يوم السبت 29 من جمادى الأول 1272 هـ،[2] الموافق 17 فبراير 1855 م، تعد أهم معارك حرب القرم على جبهة شبه جزيرة القرم خارج مدينة سيفاستوبول. وأسفرت عن نصر تركي حاسم وفشل روسي في السيطرة على جبهة نهر الطونة «الدانوب حالياً».

شاركت وحدات من الجيش المصري في هذه المعركة، وقُتل فيها عدد من ضباطه، على رأسهم القائد العام الفريق سليم فتحي باشا وأمير الألاي رستم بك، اللذين دُفنا بجوار مسجد خان جامعي في إيفباتوريا بأمر من السردار العثماني إكرام عمر باشا.[2]

المعركةعدل

على الرغم من ان الحامية العثمانية في يفباتوريا كانت أكثر من 35 الف الا ان القائد الروسي خرليف كان كان يأمل في مفاجئة العثمانين بالهجوم في 17 فبراير 1855 ولكن خطته فشلت لأن القوات العثمانية والاسطول البريطاني المتحالف معها كان متوقعا للهجوم حيث كانوا في استقبال الروس بطوفان من نيران المدفعية وبعد ان فقد الروس 750 رجل اجبروا على الانسحاب وادت هذه الهزيمة إلى اقالة القائد الروسي ألكسندر منشكوف وربما هي التي أدت إلى وفاة القيصر الروسي نيكولا بعد اسابيع قليلة من المعركة .

اقرأ أيضًاعدل

المصادر والمراجععدل

  1. ^ Mara Kozelsky, "The Crimean War, 1853–56." Kritika: Explorations in Russian and Eurasian History 13.4 (2012): 903–917 online. نسخة محفوظة 6 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب عمر طوسون: الجيش المصري في الحرب الروسية المعروفة بحرب القرم (1853-1855). سلسلة "صفحات من تاريخ مصر"، ط 2. مكتبة مدبولي، القاهرة، 1996.
  • Val ffrench Blake|Blake, R. L. V. ffrench, The Crimean War (Sphere Books; London: 1973)
  • Barham, John, Bono, Johnny Turk! (Article in Suite101