معتمدية بنقردان

معتمدية بنقردان إحدى معتمديات الجمهورية التونسية، تابعة لولاية مدنين. وهي معتمدية حدودية مع ليبيا حيث يبلغ طول شريطها الحدودي مع القطر الليبي قرابة 135 كلم، ساهمت طبيعتها الصحراوية وشريطها الحدودي الشاسع في ازدهار التهريب أو التجارة الموازية والتي تتنوع من السلع التموينية إلى بيع البنزين والنفط، حيث تشكل احدى موارد الرزق التقليدية لدى سكان المعتمدية، وهو ما احدث حركة تجارية ملحوظة بمدينة بن قردان ولذلك شدت الرحال إليها من كل جهات الجمهورية حيث يصل عدد زوار المدينة في اليوم بمعدل 45000 زائر فضلا عن عدد سكانها الذي يناهز 80000 ساكن.

معتمدية بنقردان
معتمدية بنقردان على خريطة معتمديات تونس
معتمدية بنقردان
معتمدية بنقردان
موقع معتمدية بنقردان من الجمهورية التونسية
الإحداثيات: 33°07′59″N 11°12′58″E / 33.13306°N 11.21611°E / 33.13306; 11.21611
تقسيم إداري
 البلد تونس تونس
 الولاية مدنين
 مركز المعتمدية بنقردان
عدد السكان (2014)
 العدد الجملي 79٫912
رمز جيونيمز 7870280  تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات

منذ اندلاع الحرب الأهلية في ليبيا وتدهور الاوضاع الامنية بالقطر المجاور، انتقلت التجارة الموازية إلى تهريب الأسلحة والإرهابيين وكذلك الأشخاص اللذين ينوون الهجرة الغير شرعية عبر السواحل الليبية، إضافة إلى المخدرات والممنوعات. حيث شهدت تونس اعتداءات إرهابية سنة 2015 كإعتداء باردو وسوسة وهو ما شكل منعرجا حاسما في سياسات السلطات التونسية تجاه ما سمته ب "معضلة ليبيا" حيث تمثل ليبيا قطبا لتدريب وتسليح الإرهابيين ومركزا للتخطيط قبل اعادة تهريبهم مجددا داخل تونس لتنفيذ الجرائم الموكلة اليهم، حيث تدرب منفذ اعتداء سوسة داخل أحد معسكرات تنظيم أنصار الشريعة في ليبيا.[1]

اوكلت تونس لمراقبة وتأمين الشريط الحدودي مع ليبيا بعد هذه الحوادث مجهودات وإمكانيات كبرى عبر تركيز منضومة دفاعية شاملة ومتطورة تعبر كامل الشريط الحدودي لمعتمدية بن قردان وصولا إلى معتمدية رمادة من ولاية تطاوين بطول 250 كلم مع مخططات لتوسيعها لتشمل كامل الحدود والتي يصل طولها إلى 500 كلم. تشمل المنضومة ثلاثة جوانب وهي الساتر الترابي و الخنادق ابتداءا من معبر رأس الجدير بمعتمدية بن قردان إلى ما بعد معبر الذهيبة بمعتمدية رمادة من ولاية تطاوين، إضافة إلى تركيز منضومة للمراقبة الالكترونية والحرارية بالتعاون مع ألمانيا والولايات المتحدة وكذلك المراقبة الجوية باستعمال الطائرات بدون طيار. [2]

تعتبر مناطق المنضومة الدفاعية مناطق عسكرية مغلقة لا يسمح الدخول اليها الا بتصريح مسبق، وهو ما ساهم في تقليص الأخطار الإرهابية والتهريب بنسب جد مرتفعة.[3]

مراجععدل

انظر أيضًاعدل

مواضيع ذات علاقةعدل


 
هذه بذرة مقالة عن جغرافيا تونس بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.