افتح القائمة الرئيسية

معبر كرم أبو سالم

معبر كرم أبو سالم أو كما يسميه الاحتلال معبر كيرم شالوم هو معبر حدودي على الحدود بين قطاع غزة ومصر وإسرائيل يقع غرب كيبوتس كيرم شالوم، وينقل في المعبر الوقود والركام والسلع، ويخضع لسلطة المعابر البرية التابعة التابعة لوزارة الدفاع الإسرائيلية (الجيش )[1].

معبر كرم أبو سالم

Gaza Strip map2-ar1.svg

الاسم الرسمي معبر كرم أبو سالم
البلد
Flag of Israel.svg
إسرائيل  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
يقطع علي حدود غزة - مصر - إسرائيل
تديره سلطة المطارات في إسرائيل
المكان إسرائيل
إحداثيات 31°13′15″N 34°16′14″E / 31.22083333°N 34.27055556°E / 31.22083333; 34.27055556،  و31°13′08″N 34°16′15″E / 31.2189°N 34.2708°E / 31.2189; 34.2708  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات

التشغيلعدل

يستخدم المعبر لمرور الشاحنات التي تحمل البضائع من إسرائيل إلى قطاع غزة. في عام 2012، كان معدل حركة المرور 250 شاحنة يوميا.[2]

حتى عام 2007، كان المراقبون الأوروبيون من بعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة الحدودية في رفح يستخدمون معبر كرم أبو سالم للوصول إلى معبر رفح الحدودي.[3] تدير وترأس هذة البعثة مكتب للاتصال في معبر كرم أبو سالم يقوم بتلقى تسجيلات مرئية حيه ودعائم بيانات حول الأنشطة عبر معبر رفح. ويجتمع أفراد مكتب الاتصال بشكل منتظم لمراجعة تنفيذ المبادئ المتفق عليها لمعبر رفح ، وللعمل على حل أي نزاع متعلق بالاتفاق، وأداء المهام الأخرى المنصوص عليها فيه. ويتكون طاقم مكتب الاتصال من مسؤولي الاتصال من بعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة الحدودية، والسلطة الفلسطينية، وحكومة إسرائيل.

منذ عام 2010، تم استثمار 75 مليون شيكل في تطوير وتوسيع المعبر، الذي أصبح قادرا على التعامل مع 450 شاحنة يوميا.[2]

ويقوم بتشغيل الجانب الفلسطيني من المعبر أسرتين منحتهما السلطة الفلسطينية ذلك الامتياز وذلك بتفويض من حماس. وتقوم وزارة التجارة والصناعة في رام الله بتنسق النشاط عبر المعبر مع إسرائيل. ويفصل بين الجانبين مسافة قدرها 400 مترا، هي عبارة عن منطقة للانزال مخصصة لتفريغ البضائع.[2]

في ديسمبر 2012، خففت إسرائيل القيود على استيراد مواد البناء عبر المعبر، وسمحت بنقل 20 شاحنة محملة بمواد بناء و34 شاحنة محملة بالحصى من مصر. ومن المتوقع أن يرتفع حجم الحركة عبر المعبر إلى 100 شاحنة يوميا.[4]

حوادثعدل

في 25 يونيو 2006، أسر مسلحون فلسطينيون من حركة حماس عريف في الجيش الإسرائيلي يدعي جلعاد شاليط قرب معبر كرم أبو سالم بعد ان تسلل المهاجمين عبر الحدود من قطاع غزة إلى إسرائيل عبر نفق. خلال العملية التي أطلقت عليها حماس الوهم المتبدد، قُتل جنديين من الجيش الإسرائيلي وجُرح ثلاثة آخرين، بالإضافة إلى أسر الجندي شاليط. قامت إسرائيل أثر ذلك بعملية انتقامية لحفظ صورتها المهتزة ودخل الجيش الإسرائيلي قطاع غزة في 28 يونيو 2006 كجزء من حصار غزة في عملية أطلقت عليها "أمطار الصيف" وأدعت أمام العالم أن المذابح التي قامت بها أبان الحرب كانت في إطار محاولات لإسترداد شاليط.[5] وأطلق سراح شاليط في عملية تبادل للأسرى في 18 أكتوبر عام 2011.[6]

في 19 أبريل 2008، فجر استشهاديون الفلسطينيون مركباتهم المفخخة بالمتفجرات عند المعبر. ووفقا للجيش الإسرائيلي، استخدمت في العملية سيارتي جيب وناقلة جند مدرعة مما أسفر عن تفجير سيارتين ومقتل 3 من منفذي العملية وإصابة 13 جنديا إسرائيليا. وقد حمت التحصينات في المعبر الجنود من أن يلحق بهم إصابات خطيرة. وانفجرت ناقلة جند مدرعة ثانية على مقربة من الحدود شمال معبر كرم أبو سالم في هجوم للجيش الإسرائيلي بعد وقت قصير من التفجير الأول. وأعلنت حماس مسؤوليتها عن الهجوم. وفقا لأبو عبيدة المتحدث باسم كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري التابع لحماس، كانت العملية تشمل 4 سيارات مفخخة، انفجرت ثلاثة منها وانسحبت واحدة. ووصف أبو عبيدة العملية بأنها هدية للشعب المقاوم تحت الحصار وأنها عملية عسكرية صافية لم تستهدف إلا عسكريين.[7]

في 5 اغسطس 2012، تعرض المعبر لهجوم من قبل مجموعة من المسلحين الملثمين الذين كانوا قد قتلوا 16 ضابطاً وجندياً من الشرطة المصرية واختطافوا سياراتي جيب مصفحة من نقطة تفتيش حدودية مصرية. واحدة من السيارتين، على ما يبدو كانت مفخخة، صدمت حاجزاً عند المعبر وانفجرت. والأخري دمرها سلاح الجو الإسرائيلي.[8]

طالع أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ كيريم شالوم - وحدة تنسيق أعمال الحكومة الإسرائيلية في المناطق نسخة محفوظة 31 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت حرب مصر المقدسة ضد الجهاديين في سيناء تترك الكثير من علامات الاستفهام نسخة محفوظة 20 سبتمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ خالد عمايرة (23 يونيو 2006). "حماس تهدد بإنهاء صفقة رفح". الجزيرة. مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 6 أغسطس 2012. 
  4. ^ إسرائيل، في تحول للموقف، تتيح لمواد بناء بالعبور إلى غزة، نيويورك تايمز نسخة محفوظة 03 يناير 2013 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "الضربات الجوية والمدفعية تدك غزة". سي ان ان. 30 يونيو 2006. مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 6 أغسطس 2012. 
  6. ^ "جلعاد شاليط يطلق سراحه بعد خمس سنوات من الأسر لدي حماس في مقابل 1027 أسير فلسطيني". الديلي ميرور. 18 أكتوبر 2011. مؤرشف من الأصل في 03 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 6 أغسطس 2012. 
  7. ^ "استشهاديون الفلسطينيون يهاجمون معبر غزة". نيويورك تايمs. 20 أغسطس 2008. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2018. 
  8. ^ "مقتل وإصابة 20 ضابطا وجنديا مصريا في عملية "معقدة" استهدفت معبر كرم أبو سالم الإسرائيلي". بي بي سي العربية. 5 أغسطس 2012. اطلع عليه بتاريخ 30 أكتوبر 2015.