افتح القائمة الرئيسية

مصلحة ذاتية مستنيرة هي فلسفة أخلاقية تقول أن الأفراد الذين يتصرفون من أجل مصلحة الأخرين (أو مصلحة جماعة أ مجموعات التي ينتمون إليها) يحصلون بالمحصلة على نفع ذاتي.[1][2][3]. وتأتي هذه الفلسفة من فكرة بسيطة وهي أن يمكن للفرد، أو المجموعة أو لمنظمة أن "تحسن صنعا عندما تقدم عملا خيرا" (بالإنجليزية: do well by doing good") [4][5][6]

التسميةعدل

أتت التسمية من المصطلح "Enlighted Self-interest" الإنكليزي والمؤلفة من كلمة "Enlightenment" والتي تعني "إستنارة" والجملة "Self-interest" والتي تعني مصلحة ذاتية. ويمكن ترجمتها إلى مصطلحات أخرى مثل "مصلحة ذاتية مسؤولة" أو "مصلحة شخصية مستنيرة".

مواضيع ذات علاقةعدل

مصلحة ذاتية غير مستنيرةعدل

وهي نقيض فكرة المصلحة الذاتية المستنيرة هي الجشع والتي تصف الحالات التي يقوم بها الأفراد بالتركيز على المصلحة الشخصية بدافع الأنانية والتي تؤدي إلى مضرة عامة.

المتعة المؤجلةعدل

إتباع فلسفة المصلحة الذاتية المستنيرة تتناول الخسارة على المدى القريب مقابل الربح في المدى البعيد. وهذا ما يسمى بالمتعة أو المصلحة المؤجلة.[7]

الإيثارعدل

تختلف المصلحة الذتية المستنيرة عن الإثارية والتي‘بأساسها، لا تحصل على منفعة خاصة لا في المدى القريب أو على المدى البعيد.

أنانية عقلانيةعدل

الأنانية العقلانية تركز على المنفعة الشخصية وتحقيق الأهداف الشخصية. ويمكن أن تحقق مصلحة عامة ولكن ليس بالضرورة.

إقراء أيضاعدل

مراجععدل