مشاعل الوقود

Ambox glass question.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه المقالة بحاجة لمراجعة خبير مختص في مجالها. يرجى من المختصين مراجعتها وتطويرها.
Crystal Clear app kedit.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة كاملةً أو أجزاءً منها لإعادة الكتابة حسبَ أسلوب ويكيبيديا. فضلًا، ساهم بإعادة كتابتها لتتوافق معه. (مايو 2020)
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (مارس 2016)

مشاعل الوقود، يتم إحراق الوقودالمستخدم في المراجل البخارية باستخدام المشاعل وعددها ثلاث مشاعل في كل مرجل حيث يتم في هذه المشاعل حقن الوقود (زيت الوقود ) أو الغاز السائل وقود غازي) ) وحاليا يتم استعمال(زيت الوقود ) في إشعال المشاعل مع بخار الترذيذ (atomizing steam) والذي هو عبارة عن بخار محمص (high pressure steam) حيث يحتوي رأس المشعل على جزء مثقب تسمى (tips ) لغرض تحويل الوقود إلى قطرات صغيرة (رذاذ) تشتعل بسهولة إضافة إلى توفير ضغط لدفع الشعلة إلى الأمام، ولتحقيق اشتعال الوقود بصوره صحيحة يجب توفير نسبة كافية من بخار الترذيذ atomizing steam) ) مع الوقود الداخل حيث أن قلة بخار الترذيذ أو زيادته سيؤدي إلى حصول اشتعال غير كامل للوقود ويجب أن يكون هناك فرق بالضغط بين الوقود والبخار من ( kg/cm2 2-1.5) يجب أن يكون ضغط البخار أعلى من ضغط الوقود، نوفر نسبة كافية من الهواء لاشتعال منتظم للوقود، يجب إن تكون درجة حرارة الوقود كافية للاشتعال بحيث أن يستمر الوقود بالاشتعال عند إشعال المشعل أول مرة وبدون حرارة خارجية ولهذا السبب يتم إحماء الوقود المستخدم في المراجل والأفران بواسطة المبادلة الحرارية . حيث يعمل اللهب والغازات الناتجة من الاحتراق على تسخين الماء داخل الأنابيب وتحويلة إلى بخار .

أنواع الوقودعدل

ويمكن تقسيم أنواع الوقود التي تستخدم في المراجل البخارية إلى :

  1. الوقود الصلب ويشمل الفحم بانواعه
  2. الوقود السائل
  3. الوقود الغازي وهو احسن انواع الوقود ولا يحتاج إلى ترذيذ

انظر أيضاعدل

الغاز الطبيعي

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن الهندسة الميكانيكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.