مسجد البطالية

Commons-emblem-merge.svg
تم طلب دمج تاريخ صفحة مسجد الجعلانية < مع تاريخ هذه الصفحة. وهذا يتطلب إداريا لحذف هذه الصفحة مؤقتا (بند G6).

للإداريين: قبل دمج تواريخ الصفحات الرجاء قراءة تعليمات وب:نقل إداري وخاص:دمج التاريخ. انتبه إلى أن أي خطأ في دمج التواريخ غير ممكن استرجاعه. رجاء اطلع على Wikipedia:Cut and paste move repair holding pen لشرح قضايا معقدة.

مسجد البطالية منطقة أثرية تاريخية تقع بالقرب من البطالية شرق المملكة العربية السعودية. تعود فترة استيطان الموقع إلى القرن الخامس الهجري.

مسجد البطالية
معلومات عامة
نوع المبنى مسجد قديم
الدولة  السعودية
تاريخ بدء البناء 469 هـ الموافق 1077م

الموقععدل

يقع مسجد البطالية وسط قرية البطالية إلى الشرق من مدينة المبرز على مسافة 5 كم٬ ويوجد المسجد في الطرف الجنوبي لقرية البطالية، وإلى الجنوب من تل قصر قريمط.

الوصفعدل

يعتمد تخطيط المسجد على مسقط شبه مربع طول ضلعه 43 متر عدا الضلع الشرقي الذي يبلغ طوله 38.5 متر٬ ويتكون من صحن كبير تتقدمه ظلة القبلة التي تتكون من بائكتين ذواتي عقود مدببة محمولة على دعامات مستطيلة موازية لجدار القبلة. يقطع البائكتين مجاز يتكون من عقود تتعامد على جدار القبلة٬ ويشكل محراب المسجد نقطة منصفة لها. يبلغ عدد دعامات كل بائكة من بائكتي المسجد اثنتي عشرة دعامة تحمل عشرين عقدًا٬ في كل بائكة عشرة عقود مع احتمال وجود عقد في منطقة المحراب٬ وتعود عقود مسجد البطالية من العقود المدببة التي تعرف عند بعض مؤرخي العمارة بالعقود الفارسية أو الفاطمية .

يحتوي جدار القبلة على محرابين متماثلين في طبيعتهما المعمارية والزخرفية٬ والمحراب هو حنية مستطيلة الشكل تخترق جزءً من جدار القبلة تزين أعلاه حنية ضخمة تعلوها زخرفة جصية على هيئة نصف قبة ذات مقطع مدبب تماثل مقطع عقود المسجد٬ ويزين طاقية المحراب زخارف جصية ذات عناصر نباتية٬ وتظهر تلك الزخارف أكثر كثافة في المحراب الرئيس للمسجد. للمسجد ثلاثة مداخل تتخلل واجهتيه الشمالية والجنوبية وجميعها تفتح على صحنه وتقع في منتصف واجهاته الثلاث٬ وتعلو تلك المداخل عقود مدببة على نمط بقية عقود المسجد تزينها زخارف جصية. ُشر

التكوين المعماريعدل

بيت الصلاة:

يعتبر بيت الصلاة المكون الرئيسي للمسجد، وهو مستطيل الشكل تبلغ مساحته 265م ويتكون من رواقين موازيين لحائط القبلة، كما يحتوي حائط القبلة على محراب اخر يقع شمال المحراب الاساسي، ويفصل بين الصلاة على ساحة المسجد الخارجية صف من الاعمدة يحمل عقوداً مدببة ويتوسطه مدخل بيت الصلاة.

الساحة الخارجية للمسجد:

تقع الساحة شرق المسجد، وتبلغ مساحتها 1467م2 وهي عبارة عن فناء مكشوف مستطيل الشكل محاط من ثلاث اتجاهات بسور من السلك ويتوسط الساحة ممر حجري يؤدي إلى بيت الصلاة

المحاريب:

يقع المحراب الرئيسي وسط جدار القبلو وهو مجوف الشكل ويعلوه عقد مدبب وزين من الداخل ببعض الزخارف النباتية، كما يقع نفس الحائط محراب اخر شمال المحراب الرئيسي، وهو مشابه له، وقد بني المحرابان من الحجر والطين وغطيت جدرانهما بلياسة جصية.

الأبواب والمداخل:

يقع مدخل المسجد في الواجهة الشرقية لبيت الصلاة وهو عبارة عن باب خشبي ذي ضلفتين مكونه من شرائح من الخشب الطويلة والمثبتة بعوارض خشبية مع وجود مسامير كبيرة على القطع العرضية.

النوافذ والفتحات:

يحتوي المسجد على ثماني نوافذ تقع جميعها بحائط القبلة ست نوافذ مستطيلة يعلوها عقد دائري ونافذتنا مستطيلة، وجميع النوافذ من الزجاج المدعم باطارات خشبية.

الأسقف:

تم تسقيف بيت الصلاة بعوارض خشبية من جذوع النخل مرصوصة بشكل أفقي على مسافات متساوية، محمل عليها طبقة من سعف النخيل، تعلوها طبقة طينية بسمك 15سم، وتحمل الأسقف على حواف الجدران وعلى الأعمدة الحجرية الموجودة داخل بيت الصلاة، ويتم صرف مياه الأمطار من سطح بيت الصلاة على ميازريب خشبية مفرغة ومصنعة من الخشب.

الأعمدة:

يحتوي المسجد على أعمدة حجرية مغطاه بلياسة الجص، أغلبها مستطيلة الشكل، موزعة على صفين متوازيين، وتحمل عقود مدببة.[1]

فترة البناءعدل

لم تحدد تاريخ بناء المسجد بشكل قاطع٬ وقد أشير إلى أن المصادر التاريخية لم تشير إلى بنائه، إضافة إلى عدم العثور على نصوص كتابية تحدد تاريخ البناء٬ لكن الباحثين يميلون إلى أن المسجد ربما شيد خلال الفترة العيونية٬ وهي الفترة التي أعقبت حكم الدولة الجنابية بداية من عام 469 هـ الموافق 1077م.[2]

يعود تاريخ انشاء المسجد إلى اقلرن الخامس الهجري في الفترة ما بين 469 إلى 636هـ في فترة حكم الدولة العيونية، وترجع أهمية المسجد كونه شاهداً على حقبة تاريخية مهمة وهي فترة حكم العيونيين، والذين شرعوا في بناء المسجد بعد ان قضو على القراطمة.[1]

الترميمعدل

تم ترميم المسجد من قبل مؤسسة التراث الخيرية عام 1430هـ بدعم من الهيئة الملكية للجبيل وينبع، وقد تبين أثنا عملية الترميم الأخيرة وجود امتداد للمسجد اسفل المسجد الحالي، مما يشير إلى احتمالية أن يكون التكوين السابق للمسجد مكون فناء وأربعة أروقة لم يتبق منهم الا رواق القبلة.[1]

المراجععدل

  1. أ ب ت أطلس المساجد التاريخية. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ المطقة الشرقيةالتطور التاريخي موسوعة المملكة العربية السعودية نسخة محفوظة 26 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل