افتح القائمة الرئيسية
== محطة سكة حديد وستكت  
==

محطة سكة حديد وستكت كانت محطة صغيرة, وتم تشيدها لخدمة قرية وستكت باكينجهامشير والمباني المحيطة الملحقة بممتلكات بارون فرديناند روتشيليد والتى تقع في وادسون مانور. وقام دوق باكنغهام بتشيدها فى عام 1871 وذلك باعتبارها جزء من الترام المجرور بالخيول حتى تسمح بمرور البضائع من و إلى ممتلكاته الواسعة التى تقع في باكينجهامشير, ولربط ممتلكات الديوق بسكة حديد أليسبري وباكينجهام بمحطة حديد كونتون. وأدت حملة الضغط التي قام بها سكان بلدة بريل إلى تحويل الترام حتى يستخدم لنقل الركاب. وفي عام 1872, تم تمديد هذه المحطة إلى سكة حديد بريل والتي أصبحت تُعرف بترام بريل. وتم بناء هذه المحطة وإدراجها باستخدام قاطرات ذات نوعية رديئة. وكانت الخدمات على هذا الخط بطيئة للغاية وكانت مُقتصرة فى البداية على السير بسرعة خمسة أميال في الساعة (8كم/ساعة). وكان من المُخطط أن يمتد الترام إلى أكسفورد في عام 1890 ولكن لم يُنفذ هذا المُخطط وسيطرت محطة سكة حديد المترو بولتن على عمل هذا الخط فى عام 1899. وبعد نقل عام 1933 لسكة حديد المتروبولتن إلى الملكية العامة ليصبح خط المتروبولتن خاص بنقل لندن, أصبحت محطة الستكت جزء من مترو أنفاق لندن وذلك على الرغم من كونها تبعد بمقدار 4 ميل(60كم) من وسط لندن. واعتقدت إدارة نقل لندن أنه من غير المُحتمل كون هذا الخط قابل للحياة, ومن ثَم تم إغلاق محطة السكت مع باقى الخط وذلك في 3 نوفمبر لعام 1935. ولم يتبقى سوى المحطة والمنزل المرتبط بها وهما من أهم المباني المتبقية من محطة بيرل بخلاف محطة الوصل السابقة التى تقع على طريق كوينتون.

محطة ويستكت في أكتوبر1935, قبل الإغلاق بفترة وجيزة


=== ترام بيرل 
===

وفى 23 سبتمبر لعام 1868, تم افتتاح المحطة الصغيرة للأليسبري وباكينغهام والتى تربط بين شركة سكة حديد بريطانية في أليسبري بلندن ومحطة نورث ويسترن بأكسفورد( شركة سكة حديد بريطانية تم افتتاحها بين 1846 و 1922) بخط بليتشي ( خط يربط بين جامعة أكسفورد وكامبيردج) عند محطة تقاطع فيرني. وفي 1 سبتمبر عام 1894, وصلت محطة المتروبولتن إلى أليسبري, وبعد ذلك بفترة قصيرة تم إيصالها بمحطة أليسبري وباكينغهام وخدمات المتروبولتن المحلية التى تصل لخط فيرني وبدأ ذلك فى 1 أبريل عام 1894. وبدأت عملية الوصل فى 1 يناير 1897 عن طريق قطارات من محطة لندن للمتروبولتن إلى محطة شارع بيكر.[1] وقد اهتم ريتشارد بلنتاجنيت كامبل نوجنت بريدجس تشاندوس غرينفيل, بالإنجليزية(Richard Plantagenet (Campbell Temple-Nugent-Brydges-Chandos-Grenville الدوق الثالث لباكينغهام وشاندوس بالسكك الحديدية, وقد تولى منصب رئاسة سكة حديد لندن ونورث ويسترن من عام 1852 إلى عام 1861. وقد قرر بناء سكة حديد خفيفة فى أوائل عام 1870 وذلك لنقل البضائع من ممتلكاته في باكينغهامشير إلى خط أليسبري وباكينغهام الذي يقع فى طريق كوينتون.[2][3] وكان الرصيف الأول من الخط يُعرف ببيرل الوتون(ترام بيرل) وكان يبُعد بمقدار 4 أميال(6,4كم) من طريق الكوينتون عن طريق الوتون بانحياز منجم في كينغود,[4] وتم افتتاحه في 1 أبريل 1871 وكان بغرض استخدام ترام الخيول.[5][6] وتم تصميم الخط على شكل فلنكات طولية وذلك لتجنب تعثر الخيول فى الفلنكات.[7][8] وأدى الضغط الذي قام به سكان قرية بيرل وذلك من أجل إدخال خدمات الركاب على الخط إلى امتداد المحطة من خط الوتون إلى محطة سكة حديد البيرل على سفح هضبة البيرل بمقدار 3/4 ميل (1,2 كم)[9] من قمة مدينة بيرل نفسها وكان ذلك في صيف عام 1872 وإدخال قطاريين مختلطين( قطار لعمل الركاب والبضائع) في كل يوم إلى كل اتجاه,[10][11] وتم تسمية هذا الخط باسم ترام بيرل فى هذا الوقت. وقام الدوق بشراء اثنين من محركات الجر والتى تم تصميمها للعمل كقاطرات في الخط , ولكل محرك سرعة قصوى تبلغغ 8 أميال في الساعة (13كم/ساعة)[12][13] على الرغم من أن الحد الأقصى للسرعة الذي تم وضعه هو 5 أميال فى الساعة(8كم/ساعة).[14] وقد تُوفي الدوق فى عام 1889. وقام الأوصياء على ممتلكاته بإنشاء شركة ترام أكسفورد[15] وأليسبري وكان ذلك فى عام 1894 وكان بهدف توسيع الخط من بيرل إلى اكسفورد. وقامت محطة حديد المتروبولتن باسئجار ترام بيرل من 1 ديسمبر 1899 على الرغم من أن الخط كان مملوك من قبل شركة ترام أكسفورد وأليسبري.[16][17]

أحد محركات الجر الأصلية , وأحد قاطرات الجر المستخدمة فى الخط عام 1871

=== الخدمات والمرافق

===

وكانت محطة الويستكت هي المحطة الثانية من طريق الكوينتون[18] على بُعد 1/2 أميال (2,4كم) شرق طريق الكوينتون. وتتكون المحطة من رصيف واحد مع مبنى خشبي صغير للمحطة,[19] وكانت تقع جنوب قرية ويستكت والتى كان يبلغ عدد سكانها حوالى 150 عند افتتاح السكة الحديدية.[20] وتم تسمية المحطة في البداية باسم "انحياز وستكت", ومن ثَم تم إعادة تسميتها بعد فترة قصيرة من الإفتتاح لتُسمى "ويستكت".[21] وتم تشييد المحطة في البدابة برصيف واحد خشبي منخفض. وتم تصميمها خصيصًا لتحميل وتفريغ البضائع. وبعد نقل عام 1899 لخدمات سكة حديد المتروبولتن, قامت سكة حديد المتروبولتن بتقديم عربة واحدة للركاب على الخط من شركة براون مارشيل. وفي هذا الوقت, تم رفع جزء قصير من الرصيف ليصل إلى الإرتفاع التقليدي وذلك للوصول إلى الأبواب العليا من العربة الجديدة.[22]

دوق باكينغهام ومؤسس ترام بيرل

وكان استخدام المحطة قاصر على استخدام قاطرات ذات نوعية رديئة وعلى طرق كثيرة الأخاديد والتي تُشبه التلال. وكانت القطارات تسير ببطء فى المنطقة. وفى عام 1882, كانت القطارات تأخذ 20 دقيقة فى عملية نقل تصل لمسافة قصيرة من طريق الكوينتون إلى الويستكت و 50 دقيقة من الوستكت إلى بيرل.[23] وكانت محطة الوستكت تخدم قطاريين للركاب يوميًا فى كل اتجاه منذ عام 1872 وحتى عام 1894.وازداد العدد منذ عام 1895 وحتى عام 1899 ليصل إلى 3 قطارات يوميًا. وعقب نقل الخدمات عام 1899 إلى محطة المتروبولتن, كانت المحطة تخدم 4 قطارات يوميًا فى كل اتجاه إلى أن تم إغلاق المحطة فى 1935.[24] وأدت التحسينات التى تم إدخالها على الخط في فترة النقل إلى ترام أكسفورد وأليسبري إلى تقليل فترة الرحلات من وستكت إلى كوينتون وبيرل إلى 13 دقيقة و28 دقيقة على التوالي.[25] و28 دقيقة على التوالي. وكانت قطارات الركاب تخدم المحطة عمومًا في أيام العمل فقط على الرغم من أن القطارات كانت تعمل في أيام الأحد في الفترة مابين 1903 و 1922.[26] وعلى الرغم من أن قرية وستكت كانت صغيرة للغاية إلا أن غالبية ممتلكات بارون فرديناند روتشيلد في البيت الإقطاعي لقرية وداسدون جعلت محطة الويستكت واحدة من المحطات الأكثر ازدحامًا على الخط من حيث الركاب وحركة البضائع.[27] وعلى الرغم من العدد المنخفض للخدمات والأفراد الذين يستخدمون المحطة إلا أنه كان بها عدد من العمالة وكانت مسؤليات الموظف الواحد تشتمل على الحفاظ على مصابيح النفط فى المحطة والعمل على مستوى بوابة العبور.[28] وكما هو الحال بالنسبة لكل الموظفين على الخط ,فإنهم ملزمون تعاقديًا " بتكريس أنفسهم على الخدمة فقط وبالحضور المستمر أثناء الساعات المحددة لهم وبالإمتناع عن استخدام لغة غير مناسبة أو قيامهم باللعن أو الحلف باليمين".[29] وقام دوق باكينغهام بتزويد كل موظف بمنزل قريب للغاية من المحطة, وكان المنزل يحتوي على نقش(باكينغهام وشاندوس).[30] وتم افتتاح مصنع غاز صغير على مسافة قصيرة من جنوب محطة الوستكت وتم إنشاؤه لتوفير طاقة للبيت الإقطاعى لوادسون والمباني الأخرى في ممتلكات روتشيلد. وتم بناء خط صغير صخري للعمل بين محطة الوستكت ومحطات الغاز, حيث كان يعمل موازيًا للخط الجنوبي من قرية وستكت. وفي عام 1926, تم إغلاق مصنع الغاز وتم استبداله بمولد كهربائي في مكان أخر على أراضي وادسون مانور وتم إزالة الطريق الصخري.[31][32]

مبتى المحطة السابق فى ويستكت


=== الإغلاق

===

وفي 1 يونيو 1933, تم تحويل سكة حديد المتروبولتن وغيرها من سكك حديد مترو لندن غير الوترلو والسيتى ( خط سكة حديد قصير في وسط لندن وهو جزء من الشبكة السريعة لمواصلات نقل مترو أنفاق لندن) إلى الملكية العامة وذلك باعتبارهم جزء تابع لجهاز نقل الركاب في لندن( المنظمة المسؤلة عن النقل العام في لندن).[33] ونتيجة لذلك, أصبحت محطة الستكت جزء من مترو أنفاق لندن على الرغم من أنها تبُعد بمقدار 43 ميل(69كم) من مدينة لندن.[34][35] وفي هذا الوقت, كان ترام بيرل يفقد مبالغ كبيرة من الأموال. وتضائلت حركة البضائع على عكس المناطق الأخرى التي كان يخدمها سكة حديد المتروبولتن السابقة, بالإضافة إلى انخفاض عدد الركاب. وفي عام 1932, شهدت محطة الوستكت 1,560 راكب فقط وحصلت على 27 جنيه استرليني أي مايقرب من (1,700 استرليني في عام 2017) من عائدات الركاب.[36]إغلاق </ref> مفقود لوسم <ref>(New Series)"], MeasuringWorth.com. Jump up to: a b</ref> وقد رأى فرانك بيك, العضو المنتدب لمجموعة مترو أنفاق لندن منذ عام 1928 والرئيس التنفيذي للمنظمة المسؤلة عن النقل العام في لندن أن الخطوط مابين أليسبري وبيرل وتقاطع فيرني ليست مضمونة المستقبل وذلك لقلة الأموال والركاب,[37] قائلاً أن أكثر من 2000 استرليني ( مايقرب من 130,000 استرليني فى عام 2017)[38] سوف تُحفظ عن طريق غلق ترام بيرل. ونتيجة لذلك, فإن المنظمة المسؤلة عن النقل العام بلندن قررت التخلي عن جميع خدمات الركاب خارج أليسبري.[39][40][41] وتم إغلاق ترام بيرل في 1 ديسمبر 1935,[42][43] مع باقي القطارت التي كانت تعمل في 30 نوفمبر.[44][45]

=== بعد الإغلاق

===

وانتهت عملية الإستئجار للمتروبولتن بعد سحب خدمات نقل لندن, وعاد التحكُم في السكك الحديدية والمحطات إلى شركة ترام أكسفورد وأليسبري. ولم تكن شركة ترام أكسفورد وأليسبري قادرة على إدارة الخط بمفردها دون وجود أموال ومخزون ومن ثم تم بيع البنية التحتية بأكملها في المزاد في 2 أبريل 1936. وكان من أرخص 53 قطعة تم بيعها هي علامة محطة وستكت ومصابيح الزيت من مستوى عبور الوستكت, حيث تم بيع كل منها بشلن واحد.[46] كما تم بيع منزل السكة الحديدية بوستكت مُحققاً 305 استرليني ( مايقرب من 18,700 استرليني في عام 2017).[47]

وتوقفت قطارات خط المتروبولتن عن تشغيل خط شمال أليسبري منذ 6 يوليو 1936.[48] وتواصلت خدمات سكة حديد لندن ونورث ايسترن ( سكك حديد بريطانيا من 1948)[49][50] في العمل من محطة سكة حديد وسط لندن المرتبطة بمحطة مترو أنفاق لندن في منطقة ماريليبون على الخط الذي يصل لمحطة تقاطع فيرني عن طريق خط الكوينتون إلى مارس 1963. ولايوجد أي أثر للخط في وستكت, ولكن لا يزال مبنى المحطة في مكانه في الحديقة الخلفية لمنزل المحطة السابق ويعمل الأن كمسكن خاص وهو مطابق للشكل الأصلي في علامة محطة"وستكت". وبخلاف محطة الوصل التي تقع على طريق الكوينتون, فإنه تم الحفاظ عليهم حاليًا في مركز سكة حديد باكينغهامشير( سكة حديد للحفاظ على تاريخ السكك الحديدية القديمة). وتُعد المحطة والمنزل المرتبط بها من أهم المباني المتبقية من ترام بيرل.[51][52]

  1. ^ Connor (2000), p.47 ^ Jump up to: a b c
  2. ^ Oppitz (2000), p.73 ^ Jump up to: a b
  3. ^ Because the proposed line ran on land owned by the Duke of Buckingham and by the Winwood Charity Trust, who consented to its construction,[3] the line did not need Parliamentary approval and construction could begin immediately.[2][4] Jump up ^
  4. ^ Horne (2003), p.18 ^ Jump up to: a b
  5. ^ Oppitz (2000), p.73 ^ Jump up to: a b
  6. ^ Demuth (2003), p.6 Jump up ^
  7. ^ Horne (2003), p.18 ^ Jump up to: a b
  8. ^ Oppitz (2000), p.74 ^ Jump up to: a b c
  9. ^ Horne (2003), p.18 ^ Jump up to: a b
  10. ^ Demuth (2003), p.6 Jump up ^
  11. ^ Oppitz (2000), p.75 Jump up ^
  12. ^ Oppitz (2000), p.75 Jump up ^
  13. ^ Simpson (2005), p.70 ^ Jump up to: a b c d
  14. ^ Simpson (2005), p.69 Jump up ^
  15. ^ Rail services from London to Oxford were very poor at this time; despite being an extremely roundabout route, had the connection from Quainton Road to Oxford been built it would have been the shortest route between Oxford and the City of London.[5] Jump up ^
  16. ^ Demuth (2003), p.18 Jump up ^
  17. ^ Although from 1899 services were operated by the Metropolitan Railway (the Metropolitan line of the London Underground from July 1933), the track and stations remained owned by the Oxford & Aylesbury Tramroad Company and controlled by the Trustees of the late Earl Temple's Estate.[10] The MR had an option to purchase the line outright, but it was never taken up.[11] Jump up ^
  18. ^ Mitchell & Smith (2006), §ii ^ Jump up to: a b c d e
  19. ^ Simpson (2005), p.90 ^ Jump up to: a b
  20. ^ Mitchell & Smith (2006), §IX Jump up ^
  21. ^ Mitchell & Smith (2006), §36 Jump up ^
  22. ^ Simpson (2005), p.72 ^ Jump up to: a b
  23. ^ Mitchell & Smith (2006), §v ^ Jump up to: a b
  24. ^ Mitchell & Smith (2006), §iv Jump up ^
  25. ^ Mitchell & Smith (2006), §v ^ Jump up to: a b
  26. ^ Mitchell & Smith (2006), §iv Jump up ^
  27. ^ Simpson (2005), p.90 ^ Jump up to: a b
  28. ^ Mitchell & Smith (2006), §35 ^ Jump up to: a b
  29. ^ Oppitz (2000), p.75 Jump up ^
  30. ^ Simpson (2005), p.90 ^ Jump up to: a b
  31. ^ Simpson (2005), p.90 ^ Jump up to: a b
  32. ^ Mitchell & Smith (2006), §IX Jump up ^
  33. ^ Demuth (2003), p.18 Jump up ^
  34. ^ Foxell (2010), p.66 Jump up ^
  35. ^ Despite being a part of the London Underground network, Westcott—in common with all Metropolitan line stations north of Aylesbury—was never shown on the tube map.[22] Jump up ^
  36. ^ Jackson (2006), p.134 ^ Jump up to: a b c d e
  37. ^ Foxell (2010), p.72 Jump up ^
  38. ^ UK Consumer Price Index inflation figures are based on data from Gregory Clark (2016), "The Annual RPI and Average Earnings for Britain, 1209 to Present (New Series)", MeasuringWorth.com. Jump up to: a b
  39. ^ Connor (2000), p.47 ^ Jump up to: a b c
  40. ^ Foxell (2010), p.72 Jump up ^
  41. ^ While the Brill Tramway was closed completely following transfer to public ownership, the LPTB considered the Verney Junction branch as having a use as a freight line and as a diversionary route, and continued to maintain the line and to operate freight services until 6 September 1947.[27] Jump up ^
  42. ^ Demuth (2003), p.18 Jump up ^
  43. ^ "Bucks railway to be scrapped". News. The Times (47236). London. 1935-12-02. col E, p. 8. Jump up ^
  44. ^ Connor (2000), p.47 ^ Jump up to: a b c
  45. ^ Foxell (2010), p.73 ^ Jump up to: a b
  46. ^ The most expensive lot sold was the 37-yard (34 m) platform of Waddesdon Road railway station, which fetched £7 10s (about £1,070 in 2017).[24][29] Excluding the station houses at Westcott and Brill, which were sold separately, the auction raised £112 10s (about £6,890 in 2017) in total.[24][29] Jump up ^
  47. ^ UK Consumer Price Index inflation figures are based on data from Gregory Clark (2016), "The Annual RPI and Average Earnings for Britain, 1209 to Present (New Series)", MeasuringWorth.com. Jump up to: a b
  48. ^ Connor (2000), p.47 ^ Jump up to: a b c
  49. ^ Connor (2000), p.47 ^ Jump up to: a b c
  50. ^ Verney Junction remained open to serve trains on the Oxford–Bletchley line. It was closed following the withdrawal of services between Oxford and Cambridge from 1 January 1968.[30]
  51. ^ Simpson (2005), p.90 ^ Jump up to: a b
  52. ^ Oppitz (2000), p.79