افتح القائمة الرئيسية

خالدة زاهرعدل

 
خالدة زاهر

خالدة زاهر (1927-2015) - طبيبة سودانية وناشطة في مجال حقوق المرأة. ولدت في أم درمان. وتخرجت في مدرسة كيتشنر الطبية (جامعة الخرطوم حاليًا) مع زروي سركسيان[1] عام 1952 لتكونا أول طبيبتين سودانيتين. أسست خالدة زاهر رابطة الفتيات الثقافية مع فاطمة طالب عام 1948[2]، وهي أول منظمة نسائية سودانية توفر التعليم للمرأة في مجال الصحة وكذلك تعليم القراءة والكتابة.[3] كما كانت من بين مؤسسي الاتحاد النسائي السوداني عام 1952، وهي منظمة أطلقت حملات مطالبة بحصول المرأة على حقوق الاقتراع والعمل.[3] ظلت زاهر رئيسًا لإدارة طب الأطفال بوزارة الصحة السودانية، حتى تقاعدت عام 1986.[3]


المراجععدل

  1. ^ Mohamed IN، Abdelraheem MB، Abdullah MA (2012). "Sudanese female doctors in paediatrics" (PDF). Sudanese Journal of Paediatrics. 12.2: 36–43. 
  2. ^ Turshen، Meredeth (2000-01-01). African Women's Health (باللغة الإنجليزية). Africa World Press. صفحات xi. ISBN 9780865438125 – عبر Google Books. 
  3. أ ب ت Mubarak، Khalid Al (2015-06-23). "Khalida Zahir obituary". The Guardian (باللغة الإنجليزية). ISSN 0261-3077. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2016. 

اختبار السلامة الألمانيةعدل

 
GS mark

علامة Geprüfte Sicherheit (اختبار السلامة الألمانية) أو GS هي علامة تصديق اختياري للمعدات التقنية. بحيث تشير إلى أن المعدات تفي بمتطلبات السلامة الألمانية، وكذلك متطلبات السلامة الأوروبية، إذا ما توفرت، لمثل هذه الأجهزة. ويكمن الاختلاف الرئيسي بين علامة GS وعلامة CE في اختبار الامتثال لمتطلبات السلامة الأوروبية واعتمادها من جانب جهاز مستقل مصدق عليه من الدولة.[1][2][3] في حين أنه في المقابل، يتم إصدار علامة CE لاعتماد تصريح بمطابقة المنتج للتشريعات الأوروبية. فيما تستند علامة GS إلى قانون سلامة المنتجات الألماني ("Produktsicherheitsgesetz" أو "ProdSG")[1].

يتوفر اختبار المطابقة للعلامة لدى العديد من المختبرات المختلفة، مثل [4]اختبار DGUV، وTÜV، وNemko، وIMQ.

على الرغم من أنه قد تم تصميم علامة GS لأغراض السوق الألمانية، إلا أنها تظهر على نسبة كبيرة من المنتجات الإلكترونية والآلات التي تباع في أماكن أخرى في العالم.

وصلات ذات صلةعدل

المراجععدل

  1. أ ب TÜV Rheinland: GS Mark – A Product Safety Mark for German Market
  2. ^ www.tuvps.co.uk
  3. ^ www.dincertco.de/en
  4. ^ Intertek

تمليح الأسماكعدل

 
A herring
 
Utensils used in 1966 in the process of gibbing on a lugger

تمليح الأسماك هي عملية تحضير السمك المملح (أو تخليل الأسماك)، بحيث تتم إزالة الخياشيم وجزء من بلعوم السمكة؛ وذلك للتخلص من أي مرارة. ثم يُترك الكبد والبنكرياس في السمكة أثناء عملية الحفظ في الملح؛ لكونهما يطلقا الإنزيمات اللازمة لإكساب السمكة النكهة. ثم تُحفظ الأسماك في برميل بنسبة واحد من الملح إلى 20 من السمك المطلوب تمليحه. وقد ظهرت في هذه العملية العديد من التقنيات والممارسات المفضلة محليًا في أيامنا هذه.

·        

التاريخعدل

كان ويليام بيوكيلزون [1](المعروف أيضًا باسم ويليام بيوكيلز أو ويليام بوكليز أو ويليام باكلسون) أول من ابتكر عملية تمليح الأسماك. وهو صياد سمك من زيلند عاش من القرن الرابع عشر. وقد كان لابتكار تقنية حفظ الأسماك هذه أثره في أن أصبحت هولندا قوة بحرية. [2]

في الفترة ما بين عامي1380 و 1386،[3] اكتشف ويليام بيوكيلز الذي عاش في بلدة بيرفيلت بزيلند أن "الأسماك المالحة يمكن حفظها وأن تلك الأسماك التي يمكن حفظها يمكن تعبئتها وتصديرها".

أدى ابتكار بيوكيلز لعملية تمليح الأسماك إلى ظهور صناعة تصدير الأسماك المملحة التي احتكرها الهولنديون، حيث شرعوا في بناء السفن وتطوروا في نهاية المطاف من تجارة الأسماك المملحة إلى تكوين المستوطنات وإنشاء الإمبراطورية الهولندية.

أقام الإمبراطور كارلوس الخامس تمثالاً لبيوكيلز تكريمًا له لما قدمه لبلاده. فيما جلست الملكة ماري ملكة المجر على قبره بعد العثور عليه لتتناول الأسماك المملحة.

هذا ولا تزال الأسماك المملحة مهمًا جدًا بالنسبة للهولنديين الذين يحتفلون بعيد Vlaggetjesdag (nl) (عيد العلم) كل ربيع، باعتباره تقليدًا يعود إلى القرن الرابع عشر؛ وذلك عندما خرج الصيادون إلى البحر في قواربهم الصغيرة للصيد في رحلاتهم السنوية وحفظ وتصدير ما يصطادونه إلى الخارج.

المراجععدل

  1. ^ "William Buckels". aboutus.org. 
  2. ^ "Dutch Food & Eating Out - Holland.com". holland.com. 
  3. ^ "The Inventor of Salt Herring". query.nytimes.com. 

وصلات خارجيةعدل

وصلات ذات صلةعدل

قالب:Herrings قالب:Seafood

جمعية الحفاظ على السلالات المحلية النادرة والمهددة بالانقراضعدل

Doaa Faisal/ملعب
الشعار


الاختصار GEH
المقر الرئيسي فيتسنهاوزن، هيس، ألمانيا
تاريخ التأسيس 1981 (1981)
تاريخ الحل 1981 (1981)
النوع جمعية ألمانية مسجلة
رئيس مجلس الإدارة بيتر شويجر[1]
نائب رئيس مجلس الإدارة
  • كارولا ستير
  • فرانك فولكمان[1]
أمين الصندوق توماس شوماخر[1]
الجهاز الرئيسي مجلس الإدارة
الموقع الرسمي www.g-e-h.de

جمعية الحفاظ على السلالات المحلية النادرة والمهددة بالانقراض أو GEH هي جمعية وطنية ألمانية معنية بالحفاظ على سلالات الحيوانات المستأنسة المحلية التاريخية والمهددة بالانقراض.

التاريخعدل

تأسست جمعية GEH في فيتسنهاوزن بهسن، بوسط ألمانيا عام 1981. وتضم الجمعية حوالي 2100 عضو. ومنذ تأسيسها، لم يذكر أن انقرضت سلالة محلية حيوانية في ألمانيا. [2]


الأنشطةعدل

تتعاون جمعية GEH مع منظمات وطنية ودولية أخرى للحفاظ على التنوع الحيوي. [3]وتتولى الجمعية نشر قائمة بالسلالات المهددة بالانقراض سنويًا التي تصنف تحت أربع فئات من مخاطر الحفاظ التي تتعرض لها السلالات المحلية التي تضم الماشية والكلاب والماعز والخيول والخنازير والأرانب والأغنام والدجاج والبط والإوز والديك الرومي، وكذلك النحل؛ وجاري إدراج سلالات الحمام المحلي في القائمة. [4]كما يتم إدراج بعض السلالات من خارج ألمانيا بشكل منفصل. وتضم مستويات الخطر الأربعة ما يلي:


  • ·        أولاً:  extrem gefährdet، "مهدد بالانقراض بشدة"
  • ·        ثانيًا: stark gefährdet،  "مهدد بالانقراض بشكل خطير"
  • ·        ثالثًا:  gefährdet، "مهدد بالانقراض"
  • ·        Vorwarnstufe، "ناقوس خطر"

يتم حساب مستوى المخاطر باستخدام معادلة تأخذ في الاعتبار خمسة معايير، هي:  عدد الحيوانات أو الإناث التي تتم تربيتها؛ ونسبة التزاوج للحيوانات الأصيلة غير المهجنة؛ واتجاه أعداد السلالة خلال خمس سنوات؛ عدد المربين أو القطعان؛ والفترة البينية بين أجيال الحيوان.[5]

كما تنشر جمعية GEH، بالاشتراك مع الجمعية الوطنية الألمانية لمربي الدواجن (Bund Deutscher Rassegeflügelzüchter (de)، قائمة منفصلة من السلالات والأنواع المختلفة من الدواجن التاريخية التي تمت تربيتها في ألمانيا قبل عام 1930. على أن يتم استخدام مستويات مخاطر الحفاظ على السلالات نفسها المستخدمة في القائمة الحمراء الرئيسية. [6]

سلالات العام المهددة بالانقراضعدل

منذ عام 1984، تقوم جمعية GEH كل عام بتحديد سلالة أو أكثر من سلالات الحيوانات لتكون "سلالة العام المهددة بالانقراض ". حتى الآن، تم تحديد السلالات التالية:  [7]

المراجع   عدل

  1. أ ب ت ث اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع geh5
  2. ^ Über uns (in German). Gesellschaft zur Erhaltung alter und gefährdeter Haustierrassen. Archived 2 February 2017.
  3. ^ Über uns (in German). Gesellschaft zur Erhaltung alter und gefährdeter Haustierrassen. Archived 2 February 2017.
  4. ^ Rote Liste der GEH e.V. (in German). Gesellschaft zur Erhaltung alter und gefährdeter Haustierrassen. Archived 16 November 2016.
  5. ^ Die Rote Liste der gefährdeten Nutztierrassen der GEH (in German). Gesellschaft zur Erhaltung alter und gefährdeter Haustierrassen. Archived 2 February 2017.
  6. ^ Gemeinsame Liste alter und einheimischer Geflügelrassen in Deutschland der GEH und des BDRG (in German). Gesellschaft zur Erhaltung alter und gefährdeter Haustierrassen. Archived 2 February 2017.
  7. ^ Gefährdete Nutztierrasse des Jahres im Überblick (in German). Gesellschaft zur Erhaltung alter und gefährdeter Haustierrassen. Archived 23 November 2016.