مسؤول

شخص متقلد منصب

المسؤول هو الشخص الذي يشغل منصبًا (وظيفة أو تفويضًا ) في منظمة أو حكومة ويشارك في ممارسة السلطة، (إما سلطته أو سلطة المشرف عليه وصاحب العمل أو أحدهما، سواء سلطة عامة أو خاصة من الناحية القانونية)، وسواء كان في مقر عمل أو لم يكن .

أمبتنار ("مسؤول حكومي") ، بقلم لويس دوسيه ، أوترخت ، 1961

المسؤول هو ذو منصب يشارك في الإدارة العامة أو الحكومة، إما بانتخاب أو تعيين أو اختيار أو توظيف . الموظف المدني هو عضو في دائرة حكومية . والمسؤول المنتخب هو الذي يتولى المسؤولية بموجب انتخابات. يمكن أيضًا أن يتقلد المسؤولون مسؤوليات أخرى بحكم مناصبهم وقد يتم توريث بعض المناصب الرسمية. ما دام المسؤول في منصبه فإنه يُسمّى شاغل الوظيفة .

المسؤول في عهود سابقةعدل

للمسؤول عدة أسماء تشملها كلمة "ولي أمر"، وقد ذُكرت في آية "يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم"، ولفظ "أولي الأمر"، يشمل كل المسؤولين، سواء الحكام ورؤساء الدوائر بمراتبهم التصاعدية، ولا يجوز طاعة ولي الأمر في تنفيذ الذنوب والفساد، إذ لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.[1]، كما كان للمسؤول اسم آخر هو العامل وهو يشمل كل موظف عام.[2]

صفات المسؤولين البيروقراطيينعدل

قدم ماكس ويبر تعريفا للمسؤول البيروقراطي:

  • هم أحرار شخصيًا ويُعيّنََون في مناصبهم على أساس مسيرتهم.
  • يمارسون السلطة المخولة لهم وفقًا لقواعد موضوعية، لا شخصية.
  • يعتمد تعيينهم وتوظيفهم بمؤهلاتهم الفنية.
  • عملهم الإداري هو وظيفة بدوام كامل
  • يكافؤون على عملهم برواتب منتظمة وبالتقدم المأمول في مهنة مدى الحياة.

يجب أن يمارس المسؤول حكمَهُ ومهاراته، ولكن واجبه هو تسخير ذلك لمن هو أعلى منه سلطةً؛ في نهاية المطاف، هم مسؤولون فقط عن التنفيذ المحايد للمهام الموكلة إليهم ويجب عليهم التنازل عن حكمهم الشخصي، إذا كان ذلك يتعارض مع واجباتهم الرسمية.

معاني المسؤولعدل

تُستعمل كلمة مسؤول لأربعة معاني، أحدها صاحب السلطة، والمعنى الثاني لكلمة مسؤول هو "مستحق اللوم والعقوبة": يقال فلان هو المسؤول عن عما حدث، أي هو المستحق للوم والمحاسبة، وقد فسّرتْ وسائل إعلام قول الأمير أحمد بن عبد العزيز آل سعود أنّ "الملك وابنه ولي العهد، هما فقط المسؤولان عن إدارة البلاد"، فُسّرَ هذا القول بأنّه يلقي باللائمة عليهما، وكان جواب الأمير أحمد أنّ هذا التفسير غير دقيق، وأنّ قصده كان إيضاح أنّ "الملك وولي العهد مسؤولان عن الدولة وقراراتها وهذا صحيح لما فيه أمن واستقرار البلاد والعباد، ولهذا لا يمكن تفسير ما ذكرتُ بغير ذلك".[3]، والمعنى الثالث للراعي، يقال هو مسؤول عن عائلته، أي هو كفيل بهم،[4] والمعنى اللغوي للمسؤول هو الذي يُسأل ويناقش عن واجباته، هل فعلها أم لا؟، وفي ذلك روى البخاري عن النبي محمد أنه قال "كلُّكم راعٍ وكلُّكم مسؤولٌ عن رعيتِهِ، فالأميرُ الذي على الناسِ راعٍ عليهم وهو مسؤولٌ عنهم والرجلُ راعٍ على أهلِ بيتِهِ وهو مسؤولٌ عنهم، والمرأةُ راعيةٌ على بيتِ بعلها وولدِهِ وهي مسؤولةٌ عنهم، وعبدُ الرجلِ راعٍ على بيتِ سيدِهِ وهو مسؤولٌ عنهُ ألا فكلُّكم راعٍ وكلُّكم مسؤولٌ عن رعيتِهِ".[5][6]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ محمود محمد عطية معابرة، الفســاد الإداري وعلاجــه في الفقـه الإسلامـي، ص30
  2. ^ حازم حمدي الجمالي، الموظف العام وواجباته بين الشريعة الإسلامية والقانون الوضعي دراسة مقارنة، ص5
  3. ^ "الأمير أحمد بن عبد العزيز ينفي انتقاده للملك وولي العهد". BBC News Arabic. 2018-09-05. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ معجم الغني
  5. ^ محمد بن علي المكي/ابن علان (2017-01-01). دليل الفالحين لطرق رياض الصالحين لمحيي الدين النووي 1-4 ج3. Dar Al Kotob Al Ilmiyah دار الكتب العلمية. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "الدرر السنية - الموسوعة الحديثية". www.dorar.net. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

قراءة متعمقةعدل