افتح القائمة الرئيسية

يهود مزراحيون

مجموعة عرقية يهودية مشرقية سكنت منطقة الشرق الاوسط والجزيرة العربية و وسط آسيا.
(بالتحويل من مزراحيين)

اليهود المزراحيون أو مزراحيم (بالعبريّة: מִזְרָחִים) مصطلح عبري لليهود الشرقيين وتعني باللغة العبرية مشرقي، وتطلق هذه الكلمة على اليهود القادمين أو المتحدرين من سلالة يهود الشرق الأوسط وبعض البلدان الإسلامية من العصور التوراتية إلى العصر الحديث. يتضمن هذا المصطلح أيضاً يهود إيران، ويهود الجبال (القفقاس)، ويهود الهند، ويهود كردستان، ويهود جورجيا، ويهود بخارى (أسيا الوسطى) إضافة إلى يهود اليمن ويهود العراق ويهود إثيوبيا ويهود السودان ويهود سوريا ويهود الجزيرة العربية. وتقابل هذه الكلمة مصطلح اليهود الأشكنازيين لليهود الأوربيين. من الناحية الدينية يتابع اليهود المزراحيون، باستثناء يهود اليمن، المذهب اليهودي السفاردي الذي تطور لدى اليهود الخارجين من إسبانيا والبرتغال في القرنين الخامس عشر والسادس عشر. أما يهود اليمن فيتابعون مذهبا دينياً يهودياً خاص بهم. ويشمل المصطلح أيضاً اليهود من تونس والجزائر وليبيا والمغرب الذين عاشوا في شمال إفريقيا قبل وصول السفارديم.[1]

يهود مزراحيون
עֲדוֹת-הַמִּזְרָח
A Jewish family in دمشق, pictured in their ancient Damascene home, in Ottoman Syria, 1901.
التعداد الكلي
4 مليون
مناطق الوجود المميزة
 إسرائيل 2,500,000-3,000,000
 فرنسا 400,000
 الولايات المتحدة 200,000-300,000
 كندا 35,000
 إيران 25,000
 تشيلي 2,700
 الأرجنتين 2,170
 البحرين 100
اللغات

العبرية، لهجات اليهودية-العربية ولغات عبرية أخرى

الدين

اليهودية

المجموعات العرقية المرتبطة

يهود أشكناز، يهود سفارديون، مجموعات يهودية أخرى والعرب.

استخدام مصطلح "مزراحي" يُمكن أن يكون مثيرا للجدل إلى حد ما. يتم تطبيق المصطلح في بعض الأحيان على أحفاد اليهود المغاربيين والسفارديين الذين عاشوا في شمال إفريقيا (مصر وليبيا وتونس والجزائر والمغرب[1] والمجتمعات السفاردية في تركيا، والمجتمعات المختلطة في بلاد الشام ولبنان وإسرائيل وسوريا. قبل قيام دولة إسرائيل، لم يُعرّف اليهود المزراحيم أنفسهم كمجموعة فرعيَّة يهودية منفصلة. بدلاً من ذلك، وصف اليهود المزراحيون أنفسهم بصفة عامة بأنهم سيفارديون، لأنهم يتبعون تقاليد اليهودية السفاردية (ولكن مع بعض الاختلافات بين "العادات" في مجتمعات معينة). وقد نتج عن ذلك اختلاط في المصطلحات، خاصةً في إسرائيل وفي الاستخدام الديني، مع استخدام "السفاردي" بمعنى واسع، بما في ذلك اليهود المزراحيم واليهود من شمال إفريقيا. من وجهة نظر الحاخامية الإسرائيلية الرسمية، فإن أي حاخامات من أصل مزراحي في إسرائيل يخضعون لسلطة حاخام السفارديم الأكبر في إسرائيل.

اعتباراً من عام 2005، كان 61% من اليهود الإسرائيليين من أصل مزراحي كامل أو جزئي.[2]

من عام 1948 إلى عام 1980، تم طرد أكثر من 850,000 يهودي مزراحي وسفاردي، أو فروا أو تم إجلاؤهم من دول عربية أو إسلامية.[3][4]

محتويات

يهود العراقعدل

 
يهود عراقيون أمام ضريح النبي ذو الكفل عام 1932م.

يهود العراق هو المصطلح الذي يطلق على سكنة العراق من اليهود الذين هاجر أغلبهم بعد سنة 1948 (الغالبية لإسرائيل) حيث انخفضت نسبتهم من مجموع سكان العراق من 2.6% في عام 1947م إلى 0.1% من سكان العراق عام 1951م.

 
كنيس البحرين أحد الكنائس اليهودية في البحرين

يهود لبنانعدل

اليهود اللبنانيون هم الأشخاص الذين يدينون باليهودية في لبنان، ومعظمهم من أصول مزراحية، ويعيشون في العاصمة بيروت وضواحيها. هاجر بعض اليهود اللبنانيين لإسرائيل والغالبية هاجرت إلى فرنسا وأمريكا الشمالية. يعيش أقل من 33 يهودي في لبنان اليوم مقارنة مع 14 ألفا عام 1948 م.[5]

تعدادهم عالمياعدل

 
صورة تعود لعام 1914 ليهودي يمني بثياب يهودية تقليدية وتبدو واضحة زنانيره" خصل الشعر المتدلية قرب السالف والتي لا يقصها اليهود"

لا توجد إحصائيات دقيقة لليهود المزراحيين الا انه تقدر أعدادهم في:

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. أ ب "Ancient Jewish History: Jews of the Middle East". JVL. 
  2. ^ Jews, Arabs, and Arab Jews: The Politics of Identity and Reproduction in Israel, Ducker, Clare Louise, Institute of Social Studies, The Hague, Netherlands
  3. ^ Hoge، Warren (2007-11-05). "Group seeks justice for 'forgotten' Jews". The New York Times (باللغة الإنجليزية). ISSN 0362-4331. اطلع عليه بتاريخ 12 يناير 2019. 
  4. ^ Aharoni، Ada (2003). "The Forced Migration of Jews from Arab Countries". Peace Review. 15: 53–60. doi:10.1080/1040265032000059742. 
  5. ^ Hendler، Sefi (19 أغسطس, 2006). "Beirut's last Jews". Ynet. اطلع عليه بتاريخ 22 مايو 2007. 

وصلات خارجيةعدل