مريام رودريغيز مارتينيز

ناشطة حقوق إنسان مكسيكية

مريام رودريغيز مارتينيز (بالإنجليزية: Miriam Rodriguez Martinez)‏‏ (1923 - 10 مايو 2017[3] في سان فرناندو[4]) ناشطة مكسيكية في مجال حقوق الإنسان. أصبحت تتبنى الأطفال الذين فقدوا آبائهم بعد اختطاف ابنتها وقتلها. قُتلت مريام على أيدي مسلحين اقتحموا منزلها في 10 مايو 2017.[3]

مريام رودريغيز مارتينيز
معلومات شخصية
الميلاد 5 فبراير 1960  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 10 مايو 2017 (57 سنة) [1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
سان فرناندو  [لغات أخرى][2]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة المكسيك[1]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة ناشطة حقوق الإنسان  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

حياتها عدل

اختفت ابنتها في عام 2012.[5] وفي عام 2014، وجدت جثة ابنتها.[6] أسست مجموعة Colectivo de Desaparecidos de San Fernando (حركة من أجل اختفائنا). هرب المشتبه بهم في قتل ابنتها من السجن.

وقد عاشت ميريام إليزابيث رودريغيزفي مجتمع سان فرناندو في المكسيك. وقُتلت في 10 مايو 2017، اليوم الذي تحتفل فيه المكسيك بعيد الأم، أصيبت بجروح بالغة وتوفيت في طريقها إلى المستشفى.[7]

يقع مجتمع سان فرناندو في ولاية تاماوليباس، وهي واحدة من أكثر مناطق المكسيك عنفا، وفقًا للبيانات الحكومية، فإن سكان تلك المنطقة لديهم أكبر عدد من المفقودين في البلاد.[5]

اختفت ابنة ميريام، كارين أليخاندرا ساليناس رودريجيز، في عام 2012. واصلت ميريام البحث لمدة عامين تقريبًا، حتى عام 2014 عندما تم العثور على جثة ابنتها في قبر مجهول، بعد ذلك، أخبرت السلطات عن مقتل ابنتها. وفر بعض الرجال الذين اعتقلوا بسبب قضية ابنتها من السجن بعد اعتقالهم.وقالت ميريام رودريغيز في المقابلات إنها تلقت تهديدات بالقتل من منظمات إجرامية لكن السلطات المحلية لا تحميها.[5] إلى جانب العثور على ابنتها، كانت تبذل جهودًا لمساعدة الآباء الآخرين الذين اختفى أطفالهم، وافتتحت منظمة Colectivo de Desaparecidos (حركة من أجل اختفائنا).

في 10 مايو 2017، اقتحمت مجموعة من المسلحين منزل مريم وقتلتها.

تضامناً معها، رفع المتظاهرين أصواتهم احتجاجاً على مقتل ميريام إليزابيث رودريغيز مارتينيز في 10 مايو 2017، داعين الحكومات المكسيكية والأمريكية والحكومة الفيدرالية للمطالبة بسلامة المدافعين عن حقوق الإنسان.[8]

المراجع عدل

  1. ^ أ ب "Mexican woman who uncovered cartel murder of daughter shot dead". The Guardian (بالإنجليزية). 12 May 2017.
  2. ^ "Gunmen Kill Mexican Activist for Parents of Missing Children". The New York Times (بالإنجليزية). 12 May 2017. Retrieved 2020-03-15.
  3. ^ أ ب "Mexican woman who uncovered cartel murder of daughter shot dead". مؤرشف من الأصل في 2020-03-02.
  4. ^ "mexico mother activist murdered daughter tamaulipas.html". مؤرشف من الأصل في 2019-11-11.
  5. ^ أ ب ت Villegas, Paulina (12 May 2017). "Gunmen Kill Mexican Activist for Parents of Missing Children". The New York Times (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN:0362-4331. Archived from the original on 2019-11-11. Retrieved 2020-03-13.
  6. ^ "Obituary: Miriam Rodríguez Martínez died on May 10th". The Economist. ISSN:0013-0613. مؤرشف من الأصل في 2018-09-21. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-13.
  7. ^ De 2019, 10 De Mayo. "La trágica historia de la madre que fue ejecutada luego de encontrar a los asesinos de su hija". Infobae (بالإسبانية الأوروبية). Archived from the original on 2019-05-13. Retrieved 2020-03-13.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء عددية: قائمة المؤلفين (link)
  8. ^ "Justice for Miriam Rodriguez" (بالإنجليزية). Archived from the original on 2019-06-04. Retrieved 2020-03-13.