افتح القائمة الرئيسية

مركز الإمارات لحقوق الإنسان

منظمة غير حكومية تعنى بالدّفاع عن حقوق الإنسان في دولة الإمارات


مركز الإمارات لحقوق الإنسان (ECHR) هو منظمة غير حكومية تعمل على الدّفاع عن حقوق الإنسان في الإمارات العربية المتحدة.[1] اشتهر المركز بعدما حظي بمساعدة من المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان التي تُشارك هي الأخرى في الدعوة إلى "بناء علاقات قوية مع وسائل الإعلام والبرلمانات وغيرها من المنظمات ذات الصلة خارج دولة الإمارات العربية المتحدة". عمل المركز على تنظيم ثلاث جلسات في مجلس العموم في المملكة المتحدة في تموز/يوليو 2012، آذار/مارس وتموز/يوليو 2013.[2] حسب مديرَ المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان روري دوناغي فإنّ التكريتي [a] ساعدَ في إنشاء المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان ولكه غير مرتبط بها في الوقت الحالي. اعتبارًا من عام 2015؛ صار أنس مقداد في منصب المدير.[3][4][5] بات للمركز ثقل في دولة الإمارات حيث اعتمدت عديد المصادر على تقاريره بما في ذلك بي بي سي،[6] هافينغتون بوست،[7] ووول ستريت جورنال.[8]

مركز الإمارات لحقوق الإنسان
تاريخ التأسيس 2012 (منذ 7 سنوات)
النوع منظمة غير حكومية
الوضع القانوني نشط
الاهتمامات حقوق الإنسان في الإمارات
منطقة الخدمة  الإمارات العربية المتحدة
العضوية المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان
اللغات الرسمية العربية (اللّغة الرسمية)

ملاحظاتعدل

  1. ^ يشغلُ حاليًا منصب الرئيس التنفيذي للوبي الإخوان المسلمين في المملكة المتحدة

المراجععدل

  1. ^ "About Emirates Centre for Human Rights". Emirates Centre for Human Rights. مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2013. 
  2. ^ "Terror-link group met in parliament". Daily Telegraph. مؤرشف من الأصل في 8 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2013. 
  3. ^ Gilligan، Andrew. "How the Muslim Brotherhood fits into a network of extremism". The Telegraph. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 أكتوبر 2015. 
  4. ^ Westrop، Samuel (2 August 2014). "UK: HSBC Shuts Down Islamist Bank Accounts". Gatestone Institute International Policy Council. مؤرشف من الأصل في 5 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 أكتوبر 2015. 
  5. ^ Gilligan، Andrew (8 February 2015). "How the Muslim Brotherhood fits into a network of extremism". The Telegraph. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 نوفمبر 2015. 
  6. ^ "BBC News — UAE activist Waleed al-Shehhi 'jailed for trial tweets'". BBC News. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2016. 
  7. ^ "Indian Man Facing Death Penalty in the UAE Says He Was Tortured Into Confessing". The Huffington Post UK. مؤرشف من الأصل في 3 أبريل 2016. 
  8. ^ Rory Jones. "U.A.E. Attempts to Censor News Website in the U.S.". WSJ. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2017. 
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالإمارات بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.