مخرج إبداعي

مخرج مبدع  غالبًا ما يكون ضمن التصميم الجرافيكي أو الأفلام أو الموسيقى أو الأزياء أو الإعلان أو وسائل الإعلام أو الصناعات الترفيهية
(بالتحويل من مدير إبداعي)

المخرج الإبداعي هو منصب غالبًا ما يوجد ضمن مجالات تصميم الغرافيك والأفلام والموسيقى وألعاب الفيديو والموضة والدعاية والإعلان أو الترفيه، ولكن قد يكون مفيدًا أيضًا في مجالات إبداعية أخرى مثل شركات تطوير الويب وتطوير البرمجيات.

يمتلك المخرج الإبداعي دورًا فاعلًا في المجالات التي تخص الفن والموسيقى، ويمكن ملاحظته كعنصر جانبي في عملية تطوير أي منتج. يمكن للمخرج الإبداعي أيضًا أن يتولى أدوار كل من المؤلف والمخرج الفني ومخرج التصميم. يحمل مخرج التصميم على عاتقه مهمة الإشراف على تصميم الاتصال والتصميم التفاعلي والتفكير المسبق للأمام في أي وظيفة تُطلب منه. على سبيل المثال، غالبًا ما تُرى هذه المسؤولية في الصناعات المتعلقة بمجال الدعاية. يقود المخرج الإبداعي فريقًا من الموظفين ذوي الخبرة والمهارة في كل من التصميم الغرافيكي والفنون الجميلة والرسوم المتحركة ومجالات إبداعية أخرى. تشتمل الأمثلة على طبيعة العمل، والتخطيط والعصف الذهني وكتابة الإعلانات. على من يريد تولي دور المخرج الإبداعي أن يمتلك مسبقًا مجموعة من الخبرات والمهارات في مجالات عدة. غالبًا ما يبدأ رواد هذا المجال عملهم من نقطة الصفر في مجالات تتعلق بالرسوم المتحركة والإعلانات المتلفزة ونشر الكتب أو المجلات.

تصميم الاتصالعدل

الدعايةعدل

في مجال الدعاية، يُعنى المخرج الإبداعي بتطوير مجموعة من الخطط والاستراتيجيات التسويقية لشركة أو عميل ما. على افتراض تعيين الشخص في شركة معروفة، سيكون هناك قسم خاص أو لجنة يمكن للمخرج العمل ضمنها. وسيعمل المخرج الإبداعي كمخرج للمشروع الذي يعمل مع الموظفين مباشرةً، وفي أغلب الحالات، سيكونون مسؤولين عن تصميم الفكرة الأساسية حول الإعلان، إضافةً إلى حاجات ترفيهية أخرى تخص العميل. تتضمن بعض الأمثلة عن الواجبات المترتبة عليهم، كتابة الإعلانات والخروج بخطط إعلانية ذات ترتيب زمني تبيّن التقدم الحالي للمشروع. ومن المهم للمخرج الإبداعي تحقيق أهداف العميل خلال موعد محدد وبكفاءة عالية قدر المستطاع. لفعل ذلك، عليه توجيه عمل الفريق الإبداعي بفعالية منذ البداية وحتى النهاية. يتضمن العمل في هذا المنصب مزيجًا من الخبرة في إدارة الأعمال والصحافة. يُعتبر المرء مخرجًا إبداعيًا بعد امتلاكه لخبرة بضع سنوات على الأقل في مجال الدعاية (من خمس إلى 10 سنوات).

غالبًا ما يحصل المخرجون الإبداعيون على منصبهم بعد الترقي من كتابة الإعلانات أو الإدارة الفنية. يُعد الإلمام بأساليب صناعة الأفلام أمرًا مألوفًا أيضًا. يرتقي المخرجون الإبداعيون ليصبحوا مخرجين إبداعيين تنفيذيين أو رؤساء قسم الإدارة الإبداعية، وهو منصب تنفيذي يتولى الإشراف على كامل القسم الإبداعي، ويستمر بعضهم الآخر بالتقدم ليصل إلى منصب رئيس مجلس إدارة شركة.

عادةً ما يحوز المخرجون الإبداعيون على شهادة في التصميم التواصلي أو الفنون الجميلة أو الرسوم المتحركة. قد يمتلك كاتبو الإعلانات شهادة في الصحافة أو مهارات اللغة أو الابتكار الإعلاني، أو قد يركزون جهودهم على كتابة الإعلانات الدعائية ريثما يحصلون على شهادة في التصميم التواصلي.[1]

ألعاب الفيديوعدل

مع ازدياد أحجام الفرق ووصول صناعة الألعاب إلى مجالات أكثر تخصصًا، أصبح العديد من مصممي الألعاب يعرفون كـ «مخرجين إبداعيين» أو «مصممين منفذين» أو «مخرجي ألعاب». عادة ما يكون المخرج الإبداعي ضمن شركة لألعاب الفيديو مسؤولًا عن عملية تطوير المنتج تحت مختلف المسميات ويعتبر عمومًا المسؤول الأول عن التصميم ضمن نطاق ما تنتجه الشركة. تشمل بعض الأمثلة بيتر مولينكس وسام ليك ونيل دراكمان وشيجيرو مياموتو، الذين امتد تأثيرهم على أكثر من تصميم واحد.

يمتلك المخرج الإبداعي مسؤولية غاية في الأهمية ضمن الصناعة. على المخرج ابتكار أفكار تساهم في دفع مشروع لعبة الفيديو إلى الأمام، وتتضمن العديد من المسؤوليات العمل برفقة عدد من الأفراد أو الفرق الموزعين على كامل المشروع أو إنتاج اللعبة. قد يتضمن ذلك التعاون المشترك بين مختلف المجالات المتعلقة بتطوير الألعاب. أكاديميًا، غالبًا ما يمتلك المخرج الإبداعي شهادةً جامعية، لكن هناك بعض الحالات التي يعتبر فيها التعليم الثانوي مقبولًا، خصوصًا إذا كان يركز بقوة على مجالات مثل الفن والغرافيك وعلوم الحاسوب والرياضيات، إذ باستطاعته إضافة رؤى قيّمة للتلاميذ الذين يسعون للتألق في هذا المجال. تتضمن بعض المهارات التي قد يمتلكها المخرج الإبداعي العامل في مجال صناعة ألعاب الفيديو خبرة في البرمجة الحاسوبية والتطوير الغرافيكي (مثل الرسم على الحاسوب أو الفنون الجميلة) وعليه أيضًا امتلاك مهارات ممتازة في التواصل والكتابة (على اعتبار أنه يتعامل مع العديد من العملاء والمخرجين). تعتمد المهارات المطلوب وجودها لدى المخرج الإبداعي على الخلفية التي يملكها حول مجال الصناعة الذي يريد العمل به. عادة ما لا يكون المخرج الإبداعي أو مخرج اللعبة ذا منصب جديد، ولكن قد يكون هذا واردًا في استديوهات العمل الصغيرة. قد يكون هذا مألوفًا في الشركات الناشئة على سبيل المثال، لكن في الوضع الطبيعي على المرء أن يثبت نفسه عبر إبراز خبراته على مدة سنوات من العمل. الصناعة الترفيهية ليست نظامًا استحقاقيًا في جميع الأوقات، في بعض الأحيان يحصل الناس على مناصبهم عن طريق الحظ أو الوراثة. غالبًا ما يمر المخرجون الإبداعيون بنصيبهم من العمل في المناصب المبتدئة مثل جلسات التدريب ومساعدة مخرجين آخرين في مجالات العمل التي تخص الفن. كل ما يتعلق به الأمر هو التقدم خلال السلسلة المهنية، وحال ما حصل المرء على منصب المخرج الإبداعي، سيكون مؤهلًا للعمل لدى شركات تطوير ألعاب أكبر وأكثر شهرة تبعًا لمدى النجاح الذي يحققه في المشاريع التعاونية السابقة.[2]

الأفلامعدل

يشار إلى المخرج الإبداعي العامل في صناعة الأفلام بـ «مصمم الإنتاج». يحمل مصمم الإنتاج على عاتقه مسؤولية تصميم شكل الفيلم. تشبه الوظيفة الدور الذي يقوم به المخرج الإبداعي في مجال صناعة ألعاب الفيديو حيث يشرف على فريق من الموظفين ويجب عليه الاستمرار في تطوير أفكار وأساليب عمل جديدة. إنه لمن الضروري على المصممين العاملين في هذا المجال إنتاج أفكار إبداعية ومعبرة وترجمتها إلى واقع سينمائي. عادةً ما يخصص مبلغ من المال ليوزع على مختلف الأقسام المنتجة للفيلم (في هذه الحالة هو القسم الفني). على المخرجين الإبداعيين تقرير كيفية توزيع هذه المبالغ بكفاءة وأكثر فعالية من حيث ضمان الحصول على أعلى جودة ممكنة في قسم الفني للأفلام. قد يتضمن المثال على ذلك تنظيم البنية التحتية للمشاهد وتجهيز المعدات حالما تبدأ عملية تصوير الفيلم. خلال هذه العملية، يجب على المخرجين الإبداعيين فهم ماهية التأثيرات والتنسيقات التي عليهم استخدامها عبر مختلف مشاهد ومراحل تصوير الفيلم. تتضمن بعض المهارات التي يجب على المرء امتلاكها القدرة على إدارة الفرق وامتلاك خبرة في التصميم (خاصة فيما يتعلق بالمسرح والتجهيزات الداخلية والتصميم الفني)، والانفتاح على الأفكار والأساليب الجديدة المتعلقة بتنظيم مراحل التصوير السينمائي وامتلاك فهم لعملية التنسيق الحاصلة بين مختلف الأقسام بهدف توجيه المشروع نحو النجاح. عادةً ما يبدأ المخرج الإبداعي في مجال صناعة الأفلام بكونه ذا رتبة منخفضة ضمن السلسلة، كمساعد مثلًا للمخرجين الفنيين الآخرين أو محررًا.[3]

المراجععدل

  1. ^ "Advertising Creative Director Job Description, Salary, and Training Information." 300+ Job Descriptions: Find Your Dream Job in 2011. N.p., n.d. Web. 1 Nov. 2011. <http://www.jobdescriptions.net/business/advertising-creative-director/>. نسخة محفوظة 2019-03-30 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Careers in focus:computer and video game design. 2nd ed. New York: Ferguson, 2009. p.17-24.
  3. ^ "Art Department – Skillset." Welcome to Skillset – Skillset. N.p., n.d. Web. 19 Oct. 2011. <http://www.skillset.org/film/jobs/productiondesign نسخة محفوظة 2011-11-26 على موقع واي باك مشين.>