افتح القائمة الرئيسية

محمد علي التبريزي الأنصاري


محمد علي بن أحمد القراچه داغي التبريزي الأنصاري (القرن الثالث عشر(1) - 1310 هـ). هو رجل دين وفقيه ومفسر ومرجع شيعي إيراني آذري.

محمد علي الأنصاري التبريزي
معلومات شخصية
الميلاد القرن الثالث عشر الهجري(1)
تبريز، State Flag of Iran (1924).svg الدولة القاجارية.
الوفاة 2 ربيع الثاني 1310 هـ
تبريز، State Flag of Iran (1924).svg الدولة القاجارية

ولد الأنصاري بمدينة تبريز في شمال غرب إيران في فترة حكم الدولة القاجارية، ونشأ في تبريز وبها ابتدأ دراسته الحوزوية، ثم هاجر إلى النجف لإكمال دراسته وبقيّ فيها فترة طويلة وتتلمذ على يد مرتضى الأنصاري في علم الأصول، وعلى يد مهدي الجعفري في علم الفقه،[1] ثم ذهب إلى زيارة مدينة مشهد، فطلب منه حاكم خراسان آنذاك البقاء فيها، فلبى له ذلك الطلب ومكث فيها زماناً حتى سافر إلى طهران وانشغل بالتدريس في «مدرسة سپهسالار» مدّة، ثم طلبه أهل تبريز - حيث مسقط رأسه - فرجع إليهم وظل فيها هناك حتى وفاته.[1][2]

آثاره ومؤلفاتهعدل

كان يجيد اللغة العربية إجادةً تامة، وكل المؤلفات التي تركها كانت باللغة العربية، وله أشعارٌ كثيرة باللغة العربية؛ منها هذه الأبيات كتبها حين هجرته من النجف إلى مشهد:[2]

يا نجفاً هـجرت عنه بالجفا ** خرجت منك مكرهاً لا بالرضا

يا حبّذا أيّامنا التي مضـت ** فيك وهل يرجع يوم قد مـضى

سموت يا خير البقاع مسكناً ** من الثرى إلى السـماوات العلى

يغبطك السبع الشـداد دائماً ** لأنّ فيك الحق بالعرش استوى

أتى إليك المـجد طراً إذ أتى ** إليك مـن أتى عليه هـل أتى

من جملة المؤلفات والمصنفات التي كتبها:[1]

هوامشعدل

  • 1 - غير معلومٌ تاريخ ولادته، لأن المصادر التاريخية لم تحدد ذلك، إلاّ أن المعلوم هو أن ولادته كانت في القرن الثالث عشر الهجري.

مصادرعدل

كتبعدل

  • أعيان الشيعة. محسن الأمين، طبع بيروت - لبنان، عام 1403 هـ / 1983 م، منشورات دار التعارف.
  • الذريعة إلى تصانيف الشيعة. آغا بزرگ الطهراني، طبع بيروت - لبنان، 1403 هـ / 1983 م، منشورات دار الأضواء.

إشارات مرجعيةعدل

  1. أ ب ت الأمين، محسن. أعيان الشيعة. صفحات ج 10 – ص 51. 
  2. أ ب ترجمة التبريزي الأنصاري على «مركز آل البيت العالمي للمعلومات»[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 14 فبراير 2015 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ الطهراني، آغا بزرگ. الذريعة إلى تصانيف الشيعة - ج18. صفحة 350. 
  4. ^ الطهراني، آغا بزرگ. الذريعة إلى تصانيف الشيعة - ج4. صفحة 301.