محمد شريف سليم

لغوي ومدرس مصري

محمد شريف سليم بك (يوليو 1861 - أكتوبر 1925) لغوي ومدرّس وكاتب مصري. ولد في القاهرة ونشأ بها. حفظ القرآن ثم تعلم في مدرسة القربية، ثم الأزهر من 1875 حتى 1881 وتخرج في دار العلوم عام 1888. سلك التصوف على الطريقة البيومية. عمل مدرسًا للغة العربية للبعثة المصرية في فرنسا من 1888 إلى 1894. ثم مدرسًا في وزارة المعارف المصرية، وترقى في وظيفته حتى عيّن ناظرًا لمدرسة دار العلوم وتقاعد سنة 1921. كان عضوًا في المجمع اللغوي الأول في مصر، ونادي دار العلوم. له عدة مؤلفات أدبية ولغوية ومدرسية. [2][3]

محمد شريف سليم
معلومات شخصية
الميلاد يوليو 1861  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
القاهرة  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة أكتوبر 1925 (63–64 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
القاهرة  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the Ottoman Empire (1844–1922).svg الدولة العثمانية (1867–1914)
Flag of Egypt (1882-1922).svg السلطنة المصرية (1914–1922)
Flag of Egypt (1922–1953).svg المملكة المصرية (1922–1925)  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام[1]  تعديل قيمة خاصية (P140) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة لغوي،  ومدرس،  وكاتب  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

هو محمد شريف بن سليم الحجازي الأصل المصري البيومي. ولد في محرم 1278/ يوليو 1861 بحي الدرب الأحمر بالقاهرة في إيالة مصر العثمانية، ونشأ بها. حفظ القرآن، ثم تلقى علومه بمدرسة القربية، ثم التحق بالأزهر. وكان يتلقى العلم بالأزهر صباحًا، وبمدرسة الشيخ صالح ليلًا. وتعلم الفرنسية، وتخرج من دار العلوم سنة 1888. ثم انتدب للسفر إلى فرنسا مدرّسًا للغة العربية لطلبة الإرسالية المصرية بمدينة مولن، ودرس وهو في فرنسا بمدرسة المعلمين بمولن، ونال منها شهادة مدرس. [3]
عاد إلى مصر سنة 1894، وعيّن مدرّسًا بدار العلوم سنة 1895، ثم مفتشًا ثم ناظرًا فيها. انتدبه الحكومة المصرية لحضور في مؤتمر المستشرقين الدولي المنعقد بمدينة روما سنة 1899.[3]
وصفه محمد زكي مجاهد «كان متواضعًا في علمه وعمله، معروفًا بالدقة ميله إلى النظام والترتيب، ومحبًا للعزلة...ويميل إلى الإفصاح في حديثه كرهًا للعامية..»[3]
سلك التصوف، وأخذ العهد على الطريقة البيومية وكان من كبار رجالها، كان عضوًا في نادي دار العلوم، وصحيفته الأولى وعضًوا في المجمع اللغوي الأول. وكانت له مكتبة كبيرة بيعت بعد وفاته في شهر ربيع الأول 1344 /أكتوبر 1925 في القاهرة.[3]

أدبهعدل

له رواية بعنوان «الجاهل». جاء في معجم البابطين عنه «ما توفر من شعره قصيدتان إحداهما في رثاء صديقه حسن توفيق العدل، مالت إلى التجديد في لغتها، إلا أنها التزمت معاني الرثاء القديم، وله قبل ذلك قصيدة في مباركة رحلة الرجل نفسه إلى أوروبا، والثناء على دوره في النهل من المعارف الحديثة التي تعود بالنفع على البلاد وتنورها، ويسدي إليه بعض النصائح ألا يلتفت لحسناوات أوروبا وأن يعكف على طلب العلم ليحصل له التوفيق ولبلاده الخير من رحلته، والقصيدة تشير إلى الدور التنويري للبعثات المصرية إلى أوروبا في هذا العصر، وهو الدور الذي أسهم في بناء نهضة مصر الحديثة، بما يكشف عن وعي المترجم بهذا الدور وحرصه عليه. ومجمل شعره قوي في ألفاظه، متين في تراكيبه، أما صوره فقليلة، ومن هنا فإن شعره أقرب إلى التقرير وبلوغ المعنى بشكل واضح وسلس.» [4]

آثارهعدل

من مؤلفاته :

  • «الجاهل»، رواية
  • «التهجي والمطالعة»
  • «المطالعة الابتدائية»
  • «المترادفات»
  • «رحلة الشيخ شريف إلى أوروبا»، في سبعة أجزاء من 1888 إلى 1894
  • «كتاب علم النفس» [5]
  • «مجموعة من النظم والنثر للحفظ والتسميع لتلاميذ السنة الرابعة من المدارس الابتدائية» [6]
  • «شرح ديوان ابن الرومي» [7]
  • «ملخص تاريخ الخوارج منذ ظهورهم إلى أن شتت المهلب شملهم» [8]
  • «خلاصة المنشآت السنية»، ثلاثة أجزاء
  • «مستقبل اللغة العربية»

مراجععدل

  1. ^ https://www.almoajam.org/lists/inner/6474
  2. ^ https://www.aljazeera.net/blogs/2021/5/3/محمد-شريف-سليم-اول-المشايخ-الذين-كتبوا نسخة محفوظة 2021-06-17 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب ت ث ج زكي محمد مجاهد (1994). الأعلام الشرقية في المائة الرابعة عشرة الهجري (ط. الطبعة الثانية). بيروت، لبنان: دار الغرب الإسلامي. ج. الجزء الثاني. ص. 939.
  4. ^ معجم البابطين لشعراء العربية في القرنين التاسع عشر و العشرين -محمد شريف سليم البيومي نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2021 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ أرشيف الإسلام - ببليوغرافيا الكتب العربية - 245_كتاب علم النفس / محمد شريف سليم نسخة محفوظة 4 مايو 2021 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ أرشيف الإسلام - ببليوغرافيا الكتب العربية - 245_مجموعة من النظم والنثر للحفظ والتسميع لتلاميذ السنة الرابعة من المدارس الابتدائية / جمع محمد شريف سليم نسخة محفوظة 4 مايو 2021 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ أرشيف الإسلام - ببليوغرافيا الكتب العربية - 245_شرح ديوان ابن الرومي / محمد شريف سليم نسخة محفوظة 4 مايو 2021 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ أرشيف الإسلام - ببليوغرافيا الكتب العربية - 245_ملخص تاريخ الخوارج منذ ظهورهم إلى أن شتت المهلب شملهم / محمد شريف سليم نسخة محفوظة 4 مايو 2021 على موقع واي باك مشين.