افتح القائمة الرئيسية

محكمة المهداوي

محكمة انشأت بعد ثورة 14 تموز في العراق عام 1958
أحد جلسات الحكم في محكمة المهداوي
فاضل عباس المهداوي

محكمة المهداوي واسمها الرسمي محكمة الشعب، وهي محكمة أسست عام 1958م، بأمر من الزعيم عبد الكريم قاسم رئيس وزراء في العراق بموجب المرسوم الجمهوري المرقم (18) والمؤرخ في 20 تموز 1958، والمعدل في المرسوم الجمهوري المرقم (164) والمؤرخ في 15 آب 1958، والقاضي بتعين العقيد فاضل عباس المهداوي رئيساً للمحكمة العسكرية العليا الخاصة، وبعضوية كل من السادة المقدم عبد الهادي الراوي، والمقدم فتاح الشالي، والمقدم شاكر محمود السلام، والرئيس الأول (الرائد) إبراهيم عباس اللامي، والرئيس الأول كامل الشماع، عضواً احتياط وشكلت المحكمة آنذاك لمحاكمة الوزراء والمسؤولين في النظام الملكي، أما المدعي العام فكان ماجد محمد أمين، وكانت تعقد جلساتها في فاعة الشعب في منطقة باب المعظم قرب مبنى وزارة الدفاع في بغداد، وهي باقية إلى الآن وكان يتم نقل وقائع جلساتها على الهواء مباشرةً في المذياع والتلفاز ومن ثم تم تغير اعضاء المحكمة بحيث نقل المقدم عبد الهادي الراوي وأصبح خلفاً لهُ المقدم حسين خضر الدوري ومن ثم الرئيس الأول فاضل مصلح بدلاً من المقدم شاكر محمود السلام والرئيس الأول محمود جعفر الجلبي بدلاً من الرئيس الأول كامل الشماع. ولقد استمرت جلسات المحكمة حتى سقوط نظام الزعيم عبد الكريم قاسم في عام 1963م، وشهدت هذه المحكمة محاكمة رجال العهد الملكي في العراق، ورجال ثورة الشواف في الموصل عام 1959م، ومحاكمة الرئيس الأسبق عبد السلام عارف بتهمة محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم، وكذلك محاكمة عدد كبير من البعثيين والقوميين الذين أتهموا بمحاولة اغتيال قاسم عام 1959م.[1][2][3][4][5]

الانتقادات الموجهة لهاعدل

 
العقيد فاضل عباس المهداوي رئيس المحكمة

يرى المعارضون لطريقة سير تلك المحكمة إنها وبسبب رئيس المحكمة العقيد فاضل المهداوي، فقد كانت منبراً وواجهة أعلامية للحكومة وأستخدمت أسلوب اهانة الموقوفين أثناء البث المباشر للجلسات عبر شاشات التلفزيون. وكان العقيد فاضل عباس المهداوي ابن خالة الزعيم عبد الكريم قاسم وهو منحاز لصالحهِ وجهته ولا يصلح أن يكون حاكما.

مصادرعدل

  1. ^ محاضر جلسات المحكمة العسكرية العليا الخاصة - الجزء الأول، والثاني، والسادس.
  2. ^ مذكرات صبحي عبد الحميد - صبحي عبد الحميد - الدار العربية للموسوعات - 1989م.
  3. ^ أسرار ثورة 14 تموز 1958م - صبحي عبد الحميد - الدار العربية للموسوعات - 1994م.
  4. ^ صفحات من تاريخ العراق المعاصر - جارلس تريب - 2002م.
  5. ^ الثورة العربية الكبرى - قدري قلعجي – بيروت – الطبعة الأولى – 1993م.
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالعراق بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.