افتح القائمة الرئيسية

محقق الوجود الإنساني عبارة عن مجموعة من التقنيات والأساليب المستخدمة لاكتشاف وجود جسم بشري في منطقة ما ذات أهمية أو التحقق من أن أجهزة الحاسب الآلي أو الهواتف المحمولة (أو أي جهاز آخر يعمل ببرنامج) يتم تشغيلها بواسطة إنسان لا برنامج أو روبوت وبذلك تحقق شروط السلامة والأمان لشبكات الإنترنت متوفقا بذلك على حساس الوجود الإنسان الذي يقوم بالدور الأول فقط.[1]

نموذج لإحدى صور الكابتشا القديمة والتي تعتبر إحدى طرق تحقيق الوجود الإنساني
مثال على إختبار ري كابتشا يحتوي على كلمتي following finding مشوهة لزيادة صعوبة إجتياز برامج الحاسوب للإختبار

التقنيات والبرامج:

تقنيات الأجهزة:

محتويات

الأمثلةعدل

  • ري كابتشا هو النظام الأحدث أو النظام المعدل لنظام كابتشا مصمم لإثبات أن مستخدم الكمبيوتر هو إنسان بشري (عادة لحماية مواقع الويب من برامج التتبع) وفي الوقت نفسه يساعد في رقمنة الكتب.
  • جهاز الاستشعار المعتمد على فيلم كهرضغطية (مستشعر إي إم إف أي) يستخدم للكشف عن الاهتزازات الميكانيكية يستخدم للكشف عن الاهتزازات الميكانيكية ووجود شخص يجلس على المقعد الخلفي للمركبة، يتم استخدام أسلوب معالجة الإشارات لتجنب الخلط بين البشر والأشياء الثقيلة.[3]

التاريخعدل

كان الروبوت الأول الذي نجح في إظهار قدرة ثابتة على كشف الحركة هو روبوت أي، مشروع أطروحة إيفريت لعام 1981 في مدرسة الدراسات العليا البحرية.[4]

في عام 1997، تم اختراع اختبار كاباتشا للتأكد من أن مشغل جهاز الحاسوب أو الهاتف المحمول بشري وليس روبوت أو برنامج ومنع الوصول إلى الموارد المحمية بواسطة البرامج والروبوتات العشوائية.

انظر أيضاعدل

المصادرعدل

  1. ^ "Reaching the next level of indoor human presence detection: An RF based solution - IEEE Conference Publication". ieeexplore.ieee.org. مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2018. 
  2. ^ "Human Presence Detection with Radar Technology". 
  3. ^ IEEE , Detection of human presence in a vehicle by vibration analysis [1]
  4. ^ CHIPS The department of Navy's Information Technology Magazine [2] نسخة محفوظة 01 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل