افتح القائمة الرئيسية

محاولة تهريب مواد متفجرة إلى السعودية 1986

محاولة تهريب مواد متفجرة إلى السعودية في 1986 اكتشفت سلطات الأمن السعودية عددا من الحجاج الإيرانيين القادمين لمطار جدة وهم يخبئون في حقائبهم مادة شديدة الانفجار وتُعرف باسم سي فور، وخلال تفتيش رجال الجمارك لعدد 95 حقيبة تم ضبط ما يعادل 51 كجم من هذه المادة. وسجلت أعترافاتهم واعلنت بالتلفزيون السعودي، ولم تعلن الحكومة السعودية عن الخبر إلا بعد أحداث مكة 1987 [1].

المراجععدل