افتح القائمة الرئيسية

بعد انتخابات مجلس الأمة الكويتي 2008 في 17 مايو، نجح 50 مرشح في الانتخابات.

محتويات

الأعضاء الفائزون حسب الدوائرعدل

الدائرة الأولى [1]عدل

بلغت نسبة المقترعين في الدائرة الأولى 77.5% [2]

الدائرة الثانية [3]عدل

بلغت نسبة المقترعين في الدائرة الثانية 74%، حيث شارك 30576 شخص في الانتخابات من اصل 41365 شخص [4]، وقد تمت إعادة جمع جميع الأصوات [5]

الدائرة الثالثة [6]عدل

بلغت نسبة المقترعين في الدائرة الثالثة 68% حيث صوت 39848 ناخب وناخبة في الانتخابات من أصل 58674 ناخب وناخبة [7]

الدائرة الرابعة [8]عدل

بلغت نسبة المقترعين في الدائرة الرابعة 65%، حيث صوت 60690 في الانتخابات من اصل 93710 [9]

الدائرة الخامسة [10]عدل

بلغت نسبة المقترعين في الدائرة الخامسة 60% حيث صوت 61016 من أصل 101294 شخص [11]

أبرز الأحداثعدل

في يوم 18 نوفمبر 2008 تقدم النواب وليد الطبطبائي وعبد الله البرغش ومحمد هايف بطلب استجواب رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح [12]، ويتألف الاستجواب من ثلاثة محاور، المحور الأول هو تردي وتراجع الخدمات العامة في الدولة وعجز الحكومة عن معالجتها رغم توافر جميع الإمكانات لها، والمحور الثاني زيادة مظاهر الفساد الإداري وهدر الأموال العامة، والمحور الثالث هو تراجع الحكومة عن قراراتها وإلغاء المراسيم الأميرية المتكرر تحت الضغوط مما يهدد دولة المؤسسات والقانون ويفقد الثقة بالدولة ويعطل التنمية لاهتزاز ثقة المتعاملين مع الدولة بها [13].

في يوم 13 يناير 2009 صوت مجلس الأمة برفع الحصانة على ستة نواب وهم محمد العبيد ورجا الحجيلان وحسين قويعان ومحمد هايف وسعدون حماد العتيبي وعصام الدبوس بسبب قضايا انتخابات فرعية وشراء أصوات، بينما رفض رفع الحصانة عن محمد الصقر وحسن جوهر بسبب جنح صحفية وعن النائب محمد الحويلة في قضية انتخابات فرعية [14].

وفي يوم 14 يناير 2009 صوت أعضاء مجلس الأمة على تحويل رواتبهم لشهر كامل إلى ضحايا الهجوم الإسرائيلي على غزة (2008-2009) [15].

في يوم 1 مارس 2009 تقدم النائب د. فيصل المسلم بصحيفة استجواب إلى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح وتضمن الاستجواب محوراً واحدا يتعلق بتجاوزات مصروفات ديوان [16].

في يوم 2 مارس 2009 تقدمت حدس (الحركة الدستورية الإسلامية) ممثلة بالنائب ناصر الصانع، عبد العزيز الشايجي ود. جمعان الحربش بصحيفة استجواب إلى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح وتضمن الاستجواب 5 محاور [17]، وهي :

  • المحور الأول: تضييع هيبة الدولة، بتناقض القرارات والتراجع عن المراسيم، والتهاون في القيام بالمسؤوليات التنموية.
  • المحور الثاني : الإخفاق في تبني سياسة مالية واقتصادية رشيدة ترفع المعاناة عن المواطنين وتنقذ الاقتصاد الوطني، وتوظف الفوائض.
  • المحور الثالث: تعطيل أعمال المجلس المخالف لأحكام الدستور بالمماطلة بتشكيل الحكومة، وإعادة ذات التشكيل الحكومي السابق.
  • المحور الرابع: التجاوزات المالية لمصروفات ديوان سمو رئيس الوزراء.
  • المحور الخامس: الإخلال بأحكام الدستور بشأن برنامج عمل الحكومة وخطة الدولة التنموية.

في يوم 9 مارس 2009 تقدم النائب محمد هايف بصحيفة استجواب إلى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح وتضمن الاستجواب محوراً واحدا يتعلق بمسؤولية سمو رئيس مجلس الوزراء عن: تجاوزات رئيس لجنة متابعة القرارات الأمنية ورئيس لجنة ازالة التعديات على املاك الدولة والمظاهر غير المرخصة - بهدم وازالة مسجد الفنيطيس الذي يعد من المساجد الأثرية والتراثية الواجب المحافظة عليها وعدم الحاق الضرر بها [18]. بهذا يرتفع عدد الاستجوابات المقدمة لرئيس مجلس الوزراء إلى 3 استجوابات.

تم في يوم 18 مارس 2009 حل مجلس الأمة حلاً دستورياً طبقاً للمادة 107 من الدستور الكويتي على أن تتم الانتخابات التشريعية في منتصف مايو

مراجععدل

  1. ^ الفائزون في الدائرة الأولى
  2. ^ نسبة المقترعين في الدائرة الأولى
  3. ^ الفائزون في الدائرة الثانية نسخة محفوظة 27 مارس 2009 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ نسبة المقترعين في الدائرة الثانية
  5. ^ إعادة جمع الأصوات
  6. ^ الفائزون في الدائرة الثالثة نسخة محفوظة 27 مارس 2009 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ نسبة المقترعين في الدائرة الثالثة
  8. ^ الفائزون في الدائرة الرابعة نسخة محفوظة 20 يونيو 2009 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ نسبة المقترعين في الدائرة الرابعة نسخة محفوظة 20 مايو 2008 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ الفائزون في الدائرة الخامسة
  11. ^ نسبة المقترعين في الدائرة الخامسة
  12. ^ النواب الطبطبائي والبرغش وهايف يقدمون طلبا لاستجواب سمو رئيس مجلس الوزراء دخل في 18 نوفمبر 2008
  13. ^ استجواب الطبطبائي والبرغش وهايف لسمو رئيس مجلس الوزراء يتالف من ثلاثة محاور دخل في 18 نوفمبر 2008
  14. ^ مجلس الامة يوافق على رفع الحصانة عن ستة نواب فيما يرفض رفعها على ثلاثة اخرين دخل في 13 يناير 2009
  15. ^ اعضاء مجلس الامة يتبرعون براتب شهر كامل لدعم أبناء قطاع غزة في مواجهة محنتهم دخل في 15 يناير 2009
  16. ^ النائب فيصل المسلم قدم استجواباً لسمو رئيس الوزراء في محور واحد دخل في 2 مارس 2009
  17. ^ «حدس» قدّمت استجوابها في 5 محاور: رئيس الوزراء انتهج خطا اتسم بمخالفة الدستور دخل في 3 مارس 2009
  18. ^ محمد هايف: رئيس الوزراء مسؤول عن تعسف لجنة إزالة التعديات وإعلانه التبرع لإعادة بناء مسجد الفنيطيس اعتراف بالتجاوز دخل في 10 مارس 2009