افتح القائمة الرئيسية
البعثة
مجلة البعثة الكويتية.jpg
شعار المجلة للعدد يونيو 1953

معلومات
تاريخ التأسيس 1946م
اللغة العربية
نوع ثقافية
المسؤولون
رئيس التحرير عبد العزيز حسين - عبد الله زكريا الأنصاري
متفرقات
السعر ثمانية انات - نصف روبية (عام 1946م - الكويت)
المقر الرئيسي  مصر

كان لإرسال أول بعثة طلابية من الكويت للدراسة في جمهورية مصر العربية عام 1939م، واطلاعهم على ثقافات متنوعة الأثر في فتح أبواب ثقافية جديدة، وقد اختلطت عن قرب بالصحافة العربية، والتي كانت مزيجاً ما بين المدرسة المصرية واللبنانية، فقد استطاعوا أن يشكلوا فريقا واحدا بطموح سبق اعمار هؤلاء الطلبة، الذين أنتجوا مجلة جديدة هي «مجلة البعثة» والمكونة من 100 صفحة.

وصدر العدد الأول منها في ديسمبر عام 1946م، وكانت ايذانا لظهور مدرسة صحافية كويتية لها خصوصيتها.

محتويات

الهدف من المجلةعدل

كان المقصود من البعثة، نشر الثقافة العامة وليس الاستغلال أو الكسب المادي، لذلك كانت النسخة منها تباع بثمن بخس مقداره «ثمانية أنات - نصف روبية» بينما لو كان القصد ماديا، كما قال الأستاذ عبد الله الأنصاري، لبيعت بأربعة أضعاف هذا الثمن، فاخراجها جيد وصورها كثيرة وصفحاتها عديدة ونسخها قليلة واعلاناتها نادرة ولا اعتماد للمجلة عليها.

أسباب إصدارها من مصرعدل

يقول حمد عيسى الرجيب[1]:

«إن أول الأسباب التي دفعتنا الى ذلك، انه الى سنة 1948 لم تكن في الكويت غير مطبعة واحدة «مطبعة المعارف»، وكانت صغيرة ومحدودة الامكانيات، حتى أنها عجزت عن تزويد المدارس بما تحتاجه، ثانيا: إن البعثة التعليمية في مصر بأعضائها من طلاب الجامعات والمعاهد العليا، وكذلك المشرفون عليها فنيا وإداريا وماليا كانوا في مجموعهم الصفوة المختارة من أبناء الكويت فكان من الطبيعي ان تكون الفكرة ويكون التنفيذ من صنعهم.

بالاضافة الى عدم وجود قانون ينظم المطبوعات والنشر في الكويت، ويحدد الأطر التي تستطيع الصحف أن تعمل في حدودها، وليس كما هو الحال في مصر فهناك وجد من الشباب المتنفس.. لذا صدرت المجلة من القاهرة محررة بأقلام شابة معطية لنفسها حق التعبير عن الطموح الوطني.

صدور البعثة من القاهرة لم يكن سببا في ابتعادها عن الكويت، فهي كويتية بكل اهتماماتها، وهي بهذا جديرة بأن تعد الأم الحقيقية لمختلف الاتجاهات في الصحافة الكويتية.»

البيت والأسرةعدل

اهتمت البعثة بشؤون البيت والأسرة فلم تعد مهمتها مخاطبة عقول الناس فقط ومناقشة عقائدهم وآرائهم كما كانت بعض المجلات «كمجلة الكويت» إنما أصبحت تستهدف تغيير حياة الناس اليومية نحو الأفضل.

فظهر في العدد الثالث (فبراير 1947م) باب جديد بعنوان «صفحة الفتاة» كتبتها «عصمت عبد الجواد» كما ظهر على ركن المرأة أحيانا (عدد يناير 1952م) وأصبح من المألوف قراءة الأسماء الصريحة لفتيات الكويت المثقفات أمثال (غنيمة المرزوق، وبثينة محمد جعفر، وبدرية يوسف الغانم) وغيرهن من بنات الكويت.

الرياضةعدل

كما للجانب الرياضي دور كبير وقد أفردت له باباً مستمرا يحرره «جاسم القطامي» طالب بكلية البوليس الملكية بالقاهرة، يلاحق فيه أخبار النشاط الرياضي لبيت الكويت في القاهرة والفرق المدرسية وغير المدرسية في الكويت.

الملحقعدل

يعود الفضل للبعثة كونها أول مجلة أخرجت «ملحقاً» صحافيا، وذلك حين أرفق معها ملحق خاص بتغطية زيارة الشيخ عبد الله الجابر الصباح «مدير المعارف آنذاك» لمصر في يونيو 1953م، كما أنها أصدرت قبل ذلك ملحقاً خاصاً عن البحرين في ابريل 1953م، ايمانا منها بأهمية دورها الخليجي انطلاقا من ايمانها الوطني والقومي، علماً بأنه يمكن اعتبار «البعثة» أول مجلة كويتية اهتمت بالخبر المحلي، رغم أنها مجلة شهرية وليست يومية.

الأخبارعدل

كانت تنشر أخبار الميزانية الخاصة بإدارة المعارف وأخبار المشروعات الجديدة في الكويت ومقالات أمير البلاد وأخبار الإدارات والتنظيمات المستحدثة في البلاد.

عبدالله زكريا الأنصاريعدل

رافق عبد الله زكريا الأنصاري البعثة منذ صدورها حتى توقفت، وواصل الكتابة في معظم اعدادها. وهنا يقول:

«البعثة هي سجل القدر الأكبر من قصائد المرحوم أحمد العدواني، وقصص فهد الدويري، وجاسم القطامي، واشعار عبد المحسن الرشيد ومقالات المرحوم عبد العزيز حسين، ومحاولات حمد الرجيب، وغير هؤلاء ممن أثروا الحياة الفكرية والثقافية في الكويت الى اليوم، وقد استحدثت مجلة البعثة من الوسائل الفنية وانتهجت من الأسلوب ما يجعلها تنتمي الى صحافة عصرها بتمكن واقتدار.»

عبد العزيز حسينعدل

كان عبد العزيز حسين دور مهم ومميز وفعال في انشاء هذه المدرسة الصحافية التي قدمت نوابغ التلاميذ كما يرى الاستاذ عبد الله زكريا الأنصاري الذي يقول:

«يرجع الفضل في اصدار البعثة الى رائد النهضة الثقافية في الكويت المرحوم الأستاذ عبد العزيز حسين الذي كان مشرفا في ذلك الوقت على بيت الكويت في مصر.. وكان اصدار هذه المجلة أملا يسامر خيالنا ونحن طلاب، وبرزت عقبات شكلية أمام صدورها، ولكنها ذللت في النهاية، وصدرت محدودة الصفحات شأن كل مشروع جديد يبدأ محدوداً ثم يتوسع، وقد تولى المرحوم عبد العزيز حسين تحرير المجلة واصدارها حتى سفره إلى بريطانيا وقاربت صفحاتها في سنواتها الأولى أربعين صفحة ثم أخذت في الازدياد حتى وصل بعض اعدادها الى ما يقرب من التسعين صفحة، وفي البداية كانت تطبع البعثة في مطبعة «دار التأليف» ثم انتقلت الى مطبعة «دار الكتاب العربي» وقمنا بطباعتها آخر الأمر في مطبعة «دار المعارف»، ثم نرسل اعدادها إلى الكويت بالطائرة ويبقى منها جانب ليوزع هدايا على الهيئات والأفراد بوساطة بيت الكويت.»

نخبة كتاب البعثةعدل

  • ابراهيم الشطي
  • المرحوم عبد الرزاق العدواني
  • أحمد السيد عبد الرحمن
  • أحمد العامر
  • أحمد العدواني
  • أحمد مشاري العدواني
  • باقر علي خريبط
  • بثينة جعفر
  • بدر يوسف النصر الله
  • بدرية يوسف الغانم
  • جاسم عبد العزيز القطامي
  • جاسم القطامي
  • حمد عيسى الرجيب
  • حامد عبد السلام
  • حسين عبد الله المزيدي
  • حمد اليوسف
  • حمد علي المؤمن
  • خالد العيسى
  • خالد العيسى
  • خالد الغربللي
  • خالد المسعود
  • خالد أحمد الجسار
  • خالد خلف
  • خالد علي الخرافي
  • داوود مساعد الصالح
  • دعد الكيالي
  • راشد الزبن
  • راشد بن سيف
  • سامي المنيس
  • سليمان عبد اللطيف المدير
  • سيف مرزوق الشملان
  • صالح محمد العجيري
  • ضياء هاشم البدر
  • عبد العزيز حسين
  • عبد الرحمن عبد الله المجحم
  • عبد الرزاق البصير
  • عبد الرزاق الخالد
  • عبد الرزاق خالد الزيد
  • عبد السلام شعيب
  • عبد العزيز الصرعاوي
  • عبد العزيز العتيقي
  • عبد العزيز العلي
  • عبد العزيز الغربللي
  • عبد اللطيف اليوسف الحمد
  • عبد الله أحمد العوضي
  • عبد الله سنان
  • عبد الله علي الصانع
  • عبد الله زكريا الأنصاري
  • عبد المحسن الخرافي
  • عبد المحسن الرشيد
  • عبد الوهاب أحمد الفهد
  • عبد الوهاب حسين
  • عبد الوهاب راشد عبد الغفور
  • علي زكريا الأنصاري
  • عيسى أحمد الحمد
  • غنيمة المرزوق
  • فاضل خلف
  • فرحان راشد الفرحان
  • فضة القطامي
  • فهد الدويري
  • فيصل الصالح المطوع
  • محمد الحمود السيف
  • محمد الفوزان
  • محمد عبد المحسن الخرافي
  • محمد مساعد الصالح
  • مرزوق الغنيم
  • مرزوق فهد المرزوق
  • معجب الدوسري
  • مهلهل المضف
  • يعقوب الحميضي
  • يعقوب القطامي
  • يعقوب عبد العزيز الرشيد
  • يعقوب يوسف الحمد
  • يوسف الرفاعي
  • يوسف محمد الشايجي
  • يوسف محمد صالح

المراجععدل