مجزرة يالوفا

مجزرة يالوفا ابريل ومايو عام 1921، الجيش اليوناني، واليونانيين والأرمن من قبل الفظائع ضد المسلمين في يالوفا المحلية. أحرقت ما يقرب من جميع القرى مسلم والتركية في المنطقة، والآلاف من الناس قتلوا أو أصبحوا لاجئين.[1] حدث مجزرة خلال الحرب التركية اليونانية.

لوحة الاستعراضعدل

الأحداث، التي تضم ممثلين عن الصليب الأحمر تم عرضها من قبل لجنة دولية. قتل رئيس الوفد موريس غهرى، وفقا إلى ما يقرب من 6,000 شخص.[2] مصادر العثماني، يصل مجموعها إلى 9,100 قتيلا في المنطقة على نطاق أوسع ليتحدث عنه.[3] وفقا لمصادر أخرى سوى حوالي 5,500 يالوفا قتل المسلمين.[4] وفقا لمصدر دمرت جمليك ويالوفا 27 قرية في الحوادث، وأحرقت جزئيا بلدة اورخان غازى.[5] تعرضن للاغتصاب والكمثرى، والمرأة بطريقة منهجية.[5] انتقل عدة آلاف من اللاجئين مسلم إلى اسطنبول على متن سفينة.[4] فريق التفتيش في مانشستر مراسل الجارديان في أرنولد توينبي كان يحدث وحتى ذلك الحين رأوه بعد أن بدأ توينبي المتعاطفين مع المعارضة اليونانية في الغزو اليوناني.[4]

تقريرعدل

في تقرير مجلس الاستنتاج دراسة على النحو التالي.[1]

ويبدو أن واضحة ومنظم تدمير القرية بطريقة المتابعة أنه قد تم، والمجموعة ثم المجموعة الأخيرة فترة شهرين ... القرى التركية والسكان مسلم لتدمير لديها منهجية خطة.، وتجرى هذه اليوناني خطة بناء على تعليمات اليونانية والعصابات الأرمنية من قبل، وحتى أحيانا العادية (اليونانية) مع مساعدة من القوات ".

مجزرة في الثقافة الشعبية يالوفاعدل

قجه دره هو نصب تذكاري.[6] حول الأحداث من أنغره بواسطة محمد العسل قد كتب رواية.[7]

الصور، فريق الاستعراضعدل

مراجععدل

  1. أ ب Toynbee, Arnold Joseph (1970). The Western Question in Greece and Turkey:A Study in the Contact of Civilizations (PDF). H. Fertig, originally: University of California. صفحات 283–284. مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 يوليو 2018. ‘The members of the Commission consider that, in the part of the kazas of Yalova and Guemlek occupied by the Greek army, there is a systematic plan of destruction of Turkish villages and extinction of the Moslem population. This plan is being carried out by Greek and Armenian bands, which appear to operate under Greek instructions and sometimes even with the assistance of detachments of regular troops الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Oran Arslan, Nebahat (2003). Yalova, Gemlik, Orhangazi ve İzmit(Samandağlı) Bölgesinde Yaşanan Yunan Mezalimi ve Bölgeye Gönderilen Uluslar arası Tahkik Heyetinin Çalışmaları. Türkiyat Araştırmaları Enstitüsü Dergisi, Sayı:22, Erzurum. صفحات 295–303. مؤرشف من الأصل في 6 فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ {{|url=http://www.scribd.com/doc/46207420/Arşiv-Belgelerine-Gore-Balkanlar’da-ve-Anadolu’da-Yunan-Mezalimi-2 |title=Arşiv Belgelerine Göre Balkanlar’da ve Anadolu’da Yunan Mezâlimi 2 |publisher=Scribd.com |date=2011-01-03 | date=2013-09-07}}
  4. أ ب ت H. McNeill, William (1989). Arnold J. Toynbee: A Life. Oxford University Press. ISBN 9780199923397. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب Gingeras, Ryan (2009), Sorrowful Shores: Violence, Ethnicity, and the End of the Ottoman Empire 1912-1923, Oxford University Press, صفحة 111, ISBN 9780191609794, مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2014 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  6. ^ Yalova - Çınarcık - Kocadere Katliamı نسخة محفوظة 18 مارس 2014 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Engere Tarihi Roman نسخة محفوظة 25 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  • Toynbee, Arnold (6 April 1922) [9 March 1922], "Letter", The Times (Turkey)