افتح القائمة الرئيسية

متلازمة هيرمانسكي-بودلاك

متلازمة هيرمانسكي-بودلاك
متلازمة هيرمانسكي بودلاك هو مرض موروث عن طريق جينات جسدية متنحية
متلازمة هيرمانسكي بودلاك هو مرض موروث عن طريق جينات جسدية متنحية
تسميات أخرى المهق مع أهبة النزف والخلايا الشبكية المصطبغة، داء جميعة الاختزان
معلومات عامة
الاختصاص علم الغدد الصم  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
من أنواع اضطراب صبغي جسدي متنحي  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات

متلازمة هيرمانسكى-بودلاك (بالإنجليزية: Hermansky–Pudlak syndrome) واختصارا HPS هو اضطراب وراثي جسمي[1] نادر جدا ينتج عنه المهق الجلدي العيني (نقص التصبغ)، ومشاكل النزف؛ بسبب خلل في الصفائح الدموية (عيب في تجمع الصفائح الدموية)، واختزان مركب بروتين دهني غير طبيعي (تراكم الليسوسومات من ليبوفيوسين سيرويد).

ويُعتقد أنه يصيب حوالي 1 من كل 500,000 شخص في جميع أنحاء العالم، مع معدل حدوث أعلى بشكل ملحوظ في بورتوريكو بمعدل انتشار 1 من كل 1800 شخص.[2] وقد أجريت العديد من الدراسات البحثية السريرية عن المرض في بورتوريكو.

وهناك تسعة أشكال كلاسيكية من هذا الاضطراب، استنادا إلى الطفرة الجينية التي ينبع منها[3].

محتويات

الأعراضعدل

هناك ثلاثة اضطرابات رئيسية ناجمة عن متلازمة هيرمانسكي-بودلاك، والتي تؤدي إلى هذه الأعراض:

  • المهق ومشاكل العين: يكون لدى الأفراد كميات متفاوتة من صبغة الجلد (الميلانين). وبسبب المهق يكون هناك مشاكل في العين، مثل حساسية الضوء (رهاب الضوءوالحول (العينين المتقاطعتين)، ورأرأة (حركات العين غير الطوعية)، وأيضًا ضعف الرؤية.
  • اضطرابات النزف: يعاني الأفراد المصابون بالمتلازمة من خلل وظيفي في الصفائح الدموية. وبما أن الصفائح الدموية ضرورية لتجلط الدم، فإن هؤلاء الأفراد يعانون من الكدمات والتنزف بسهولة.
  • اضطرابات الاختزان الخلوي: تسبب المتلازمة تراكم مادة تشبه الشمع (سيرويد) في أنسجة الجسم، مما يسبب ضررا، خاصة في الرئتين والكلى.[4]

وترتبط أيضا مع ورم القولون الحبيبي (التهاب القولونوالتليف الرئوي (مرض رئوي قاتل).

الأسبابعدل

يمكن أن تحدث متلازمة هيرمانسكي بودلاك بسبب طفرات في عدة جينات هي: HPS1، وHPS3، وHPS4، وHPS5، وHPS6، وHPS7.

ويحدث النوع الثاني من المتلازمة، والذي يتضمن نقص المناعة في النمط الظاهري، بسبب طفرة في جين AP3B1.

بينما قد ينتج نوع HPS7 من طفرة في الترميز الجيني لبروتين ديسبيندين.[5]

ويُعتقد أن متلازمة هيرمانسكي-بودلاك موروثة كصفة وراثية جسمية متنحية، ويقع الجين المعيب المسمى HSP المسؤول عن هذا الاضطراب على الذراع الطويلة للكروموسوم 10 (10q2)، وتشير بعض الأبحاث إلى أن خلل وظيفة الليسوسومات قد يكون مسؤولا عن تطور المرض، كما ترتبط الجيناتHPS1، وAP3B1، وHPS3، وHPS4، وHPS5، وHPS6، وDTNBP1، وBLOC1S3 بمتلازمة هيرمانسكي بودلاك.

وفي الاضطرابات الجسمية المتنحية، لا تظهر الحالة ما لم يرث الشخص نسختين من الجين المعيب المسئول عن هذا الاضطراب (نسخة واحدة تأتي من كل والد). وإذا تلقى الفرد جينًا عاديًا وجينًا معيبا لهذا الاضطراب، فسيكون حاملًا للمرض، ولكنه عادة لا يُظهر أعراضًا. وإذا كان كلا الزوجين حامل للجين المتنحي فإن:

  • خطر انتقال المرض إلى أطفال الزوجين هو 25%
  • قد يحمل 50% من أطفالهم المرض، لكن بشكل عام لن تظهر عليهم أعراض هذا الاضطراب
  • قد يحصل 25% من أطفالهم على كل من الجينات العادية (واحد من كل والد)، وسيكونون طبيعيين وراثيا (لهذه السمة المحددة).

والخطر هو نفسه لكل حمل.[6]

الفيزيولوجيا المرضيةعدل

تشير آلية متلازمة هيرمانسكي بودلاك إلى أن الصفائح الدموية في الأفراد المصابين تتراكم بشكل غير طبيعي مع الثرومبين، والأدرينالين، وأدينوسين ثنائي الفوسفات، وعلاوة على ذلك، فإن الصفائح الدموية في هؤلاء الأفراد لديهم كمية أقل من الأجسام الكثيفة.[7]

التشخيصعدل

يتم تشخيص متلازمة هيرمانسكي بودلاك من خلال الأعراض السريرية من نقص التصبغ في الجلد والشعر، وأعراض العين المميزة، وغياب الأجسام الكثيفة من الصفائح الدموية بالمجهر الإلكتروني، والاختبار الجيني الجزيئي للجين HPS1 متاح على أساس سريري للأفراد من شمال غرب بورتوريكو، بينما الاختبار الجزيئي للجين HPS3 متاح على أساس سريري للأفراد من التراث اليهودي في وسط بورتوريكو أو اشكنازي، كما يتوفر التحليل المتسلسل على أساس سريري لطفرات الجينات HPS1 وHPS4. ويتوفر تشخيص الأفراد الذين لديهم أنواع أخرى من المتلازمة على أساس البحث فقط.[8]

العلاجعدل

في حين عدم وجود علاج لمتلازمة هيرمانسكي بودلاك، فإن علاج النزيف المزمن المرتبط بالاضطراب يشمل العلاج بفيتامين إي ودزموبريسين المضاد لإدرار البول.[9]

اعتبارات للمرضىعدل

هناك حاجة لاستشارة متخصص أمراض صدرية قبل الجراحة. ويجب أن يكون فريق التخدير على دراية بأن المرضى قد يعانون من مضاعفات رئوية بعد العملية الجراحية كجزء من المتلازمة.

وينصح باستشارة متخصص أمراض دم قبل الجراحة العينية الاختيارية. وبما أن المرضى الذين يعانون من هذه المتلازمة لديهم نزيف، يجب منع النزيف أثناء الجراحة وفي الفترة المحيطة بالجراحة وبعد العملية الجراحية. وإذا تحسن تراكم الصفائح الدموية باستخدام دزموبريسين، فقد يتم إعطاؤه في فترة ما قبل الجراحة. ومع ذلك، في بعض الأحيان تكون هناك حاجة إلى البلازما في الفترة المحيطة بالجراحة.

وقد يساعد استحلاب العدسة على منع النزيف أثناء وبعد العملية الجراحية في المرضى الذين يعانون من المتلازمة، وتم الإبلاغ عن حالات نزف استمرت لفترة طويلة بعد جراحة الحول في المرضى الذين يعانون من المتلازمة.[10]

توقع سير المرضعدل

كان مسار متلازمة هيرمانسكي بودلاك معتدلاً في حالات نادرة من هذا الاضطراب.[11] ومع ذلك، لا يزال يعتبر التكهن العام لسير المرض سيئًا.

ويمكن أن يسبب المرض اختلالات في الرئتين، والأمعاء، والكليتين، والقلب. ومن المضاعفات الرئيسية لمعظم أشكال الاضطراب هي التليف الرئوي، والذي يظهر عادة في المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 40-50 سنة،[12] والذي يعتبر من المضاعفات القاتلة في العديد من أشكال متلازمة هيرمانسكي بودلاك، وهو السبب المعتاد للوفاة من الاضطراب.[13]

الأبحاث السريريةعدل

متلازمة هيرمانسكي بودلاك هي واحدة من أمراض الرئة النادرة التي تجري دراستها حاليا من قبل جمعية أمراض الرئة النادرة، وهي جزء من شبكة الأبحاث السريرية للأمراض النادرة، وهي مبادرة من مكتب أبحاث الأمراض النادرة من المركز الوطني للنهوض بالعلوم التحولية. وتتفانى الجمعية لتطوير التشخيص والعلاجات الجديدة للمرضى الذين يعانون من أمراض الرئة النادرة من خلال التعاون بين المعاهد الوطنية للصحة ومنظمات المرضى والباحثين الإكلينيكيين.

المجتمععدل

يتم تشجيع مرضى متلازمة هيرمانسكي بودلاك وعائلاتهم ومقدمي الرعاية على الانضمام إلى سجل جهات الاتصال بجمعية أمراض الرئة النادرة، ويقدم ذلك الموقع المحمي من الخصوصية معلومات حديثة للأفراد المهتمين بأحدث الأخبار العلمية والمحاكمات والعلاجات المتعلقة بأمراض الرئة النادرة.

التسميةعدل

سميت المتلازمة بهذا الاسم نسبة إلى فرانتيسيك هيرمانسكي (1916-1980) وبافل بودلاك (1927-1993).[14][15][16]

انظر أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ Oh, J؛ Ho, L؛ Ala-Mello, S؛ Amato, D؛ Armstrong, L؛ Bellucci, S؛ Carakushansky, G؛ Ellis, Jp؛ Fong, Ct؛ Green, Js؛ Heon, E؛ Legius, E؛ Levin, Av؛ Nieuwenhuis, Hk؛ Pinckers, A؛ Tamura, N؛ Whiteford, Ml؛ Yamasaki, H؛ Spritz, Ra (March 1998). "Mutation analysis of patients with Hermansky–Pudlak syndrome: a frameshift hot spot in the HPS gene and apparent locus heterogeneity". American Journal of Human Genetics. 62 (3): 593–8. PMC 1376951 . PMID 9497254. doi:10.1086/301757. 
  2. ^ Santiago Borrero PJ، Rodríguez-Pérez Y، Renta JY، وآخرون. (January 2006). "Genetic testing for oculocutaneous albinism type 1 and 2 and Hermansky–Pudlak syndrome type 1 and 3 mutations in Puerto Rico". J. Invest. Dermatol. 126 (1): 85–90. PMC 3560388 . PMID 16417222. doi:10.1038/sj.jid.5700034. 
  3. ^ "Hermansky-Pudlak syndrome". Genetics Home Reference. مؤرشف من الأصل في 9 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2019. 
  4. ^ "Hermansky–Pudlak Syndrome". مؤرشف من الأصل في 21 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2008. 
  5. ^ Li W، Zhang Q، Oiso N، Novak EK، Gautam R، O'Brien EP، Tinsley CL، Blake DJ، Spritz RA، Copeland NG، Jenkins NA، Amato D، Roe BA، Starcevic M، Dell'Angelica EC، Elliott RW، Mishra V، Kingsmore SF، Paylor RE، Swank RT (2003). "Hermansky–Pudlak syndrome type 7 (HPS-7) results from mutant dysbindin, a member of the biogenesis of lysosome-related organelles complex 1 (BLOC-1)". Nat. Genet. 35 (1): 84–9. PMC 2860733 . PMID 12923531. doi:10.1038/ng1229. 
  6. ^ "CIGNA - Hermansky–Pudlak Syndrome". مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2011. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2008. 
  7. ^ "Hermansky-Pudlak Syndrome: Background, Pathophysiology, Epidemiology". 
  8. ^ "Hermansky–Pudlak Syndrome". مؤرشف من الأصل في 9 أبريل 2010. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2008. 
  9. ^ Wijermans, Pw؛ Van Dorp, Db (March 1989). "Hermansky–Pudlak syndrome: correction of bleeding time by 1-desamino-8D-arginine vasopressin". American journal of hematology. 30 (3): 154–7. ISSN 0361-8609. PMID 2916560. doi:10.1002/ajh.2830300307. 
  10. ^ "Hermansky–Pudlak Syndrome". مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2008. 
  11. ^ Schallreuter, Ku؛ Frenk, E؛ Wolfe, Ls؛ Witkop, Cj؛ Wood, Jm (1993). "Hermansky–Pudlak syndrome in a Swiss population" (Free full text). Dermatology. 187 (4): 248–56. ISSN 1018-8665. PMID 8274781. doi:10.1159/000247258. [وصلة مكسورة]
  12. ^ Depinho, Ra؛ Kaplan, Kl (May 1985). "The Hermansky–Pudlak syndrome. Report of three cases and review of pathophysiology and management considerations". Medicine. 64 (3): 192–202. ISSN 0025-7974. PMID 3921802. doi:10.1097/00005792-198505000-00004. 
  13. ^ Davies, Bh؛ Tuddenham, Eg (April 1976). "Familial pulmonary fibrosis associated with oculocutaneous albinism and platelet function defect. A new syndrome". The Quarterly journal of medicine. 45 (178): 219–32. ISSN 0033-5622. PMID 940919. 
  14. ^ synd/2220 على قاموس من سمى هذا؟
  15. ^ Hermansky, F؛ Pudlak, P (1 February 1959). "Albinism associated with hemorrhagic diathesis and unusual pigmented reticular cells in the bone marrow: report of two cases with histochemical studies." (Free full text). Blood. 14 (2): 162–9. ISSN 0006-4971. PMID 13618373. 
  16. ^ Khalid Al Aboud؛ Daifullah Al Aboud (19 June 2013). "EPONYMS IN THE DERMATOLOGY LITERATURE LINKED TO CZECH REPUBLIC" (Free full text). Our Dermatology. 4 (2): 426–8. 

روابط خارجيةعدل