متلازمة المرآة

متلازمة المرآة (بالإنجليزية: Mirror syndrome)‏ أو الوذمة الثلاثية أو متلازمة بالانتين هي اضطراب نادر يصيب النساء الحوامل. وهو يصف الارتباط غير العادي لمَوَهُ الجَنين والمشيحي مع تسمم الحمل الأمومي.[1]

متلازمة المرآة
معلومات عامة
من أنواع مضاعفات الحمل  تعديل قيمة خاصية (P279) في ويكي بيانات
مُكتشف المتلازمة، وصفها لأول مرة في 1892 جون ويليام بالانتاين.

يشير اسم "متلازمة المرآة" إلى التشابه بين الوذمة الأمومية ومَوَهُ الجَنين تم وصفه لأول مرة في 1892 بواسطة جون ويليام بالانتاين. [2]

الأسبابعدل

قد تكون المسببات أيًا من تنوع المشكلات التوليدية التي تتراوح من الاضطرابات المناعية، بما في ذلك متلازمة الروماتيزم المناعي، إلى عدوى الجنين، والاضطرابات الأيضية، وتشوهات الجنين. [3] [4] [5] [6] يمكن أن تنتج متلازمة بالانتاين من تفاعل الأمهات مع الجنين التي تعاني من مرض هيموغلوبين بارت بسبب وجود ثلاسيميا مزدوجة وراثية من كلا الوالدين. [7]

طريقة تطور المرضعدل

التقنية المسببة للمرض من متلازمة بالانتاين لا تزال مجهولة.

علامات وأعراض المرضعدل

متلازمة بالانتين لها خصائص عديدة:

  • وذمة، دائما سمة رئيسية
  • البول الزلالي من الأم، وعادة ما يكون قليل
  • تسمم الحمل، غير عادي

ترتبط أعراض الجنين باحتباس السوائل، بما في ذلك الاستسقاء و موه السلى. [8] يوحي مَوَهُ الجنين بوجود علم الأمراض الجنينية الهامة وربما أمراض جنينية قاتلة.

يمكن أن يرتبط بمتلازمة نقل دم التوأم إلى التوأم. [9]

تشخيص المرضعدل

على الرغم من أن الآلية الدقيقة المسببة للمرض من متلازمة بالانتاين تظل غير معروفة، إلا أن العديد من الباحثين قد أبلغوا عن ارتفاع مستويات حمض اليوريك، وفقر الدم، وانخفاض الهيماتوكريت بدون انحلال الدم. [1]

تشخيص تفريقيعدل

تنعكس مشكلة التمييز (أو عدم) بين متلازمة بالانتين وتسمم الحمل في تنوع المصطلحات المستخدمة وفي النقاش المحيط بالموضوع. يبدو أكثر احتمالا أن مسببات الأمعاء الجنينية الوخيمة قد تسبب متلازمة بالانتين عندما تتفاقم الحالة الجنينية بشكل كبير وأن المتلازمة ليست سوى مظهر من مظاهر الشدة الشديدة للأمراض الجنينية المشيمية. عادة لا يتأثر عدد الصفائح الدموية ،ناقلة أسبارتات، ناقلة ألانين، وهابتوغلوبين ويمكن أن يُستخدم لتمييز متلازمة المرآة من متلازمة هيلب. [6] [10] [11] [12] [13]

العلاجعدل

في معظم الحالات تتسبب متلازمة بالانتين في وفاة الجنين أو الوليد، وعلى النقيض من ذلك، يكون تورط الأمهات محدود على الأكثر في حالة تسمم الحمل.

المصادرعدل

  1. أ ب Paternoster DM, Manganelli F, Minucci D, Nanhornguè KN, Memmo A, Bertoldini M, Nicolini U (2006). "Ballantyne Syndrome: a Case Report". Fetal Diagnosis and Therapy. 21 (1): 92–5. doi:10.1159/000089056. PMID 16354984.
  2. ^ Whonamedit - dictionary of medical eponyms نسخة محفوظة 03 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Balakumar K (2003). "Antenatal diagnosis of vein of Galen aneurysm: case report". Indian Journal of Radiology and Imaging. 13 (1): 91–2.
  4. ^ Carbillon L, Oury JF, Guerin JM, Azancot A, Blot P (1997). "Clinical biological features of Ballantyne syndrome and the role of placental hydrops". Obstetrical & Gynecological Survey. 52 (5): 310–4. doi:10.1097/00006254-199705000-00023.
  5. ^ Machado LE, Osborne NG, Bonilla-Musoles F (2002). "Two-dimensional and three-dimensional ultrasound of fetal (baby) anasarca: the glass baby". Journal of Perinatal Medicine. 30 (1): 105–10. doi:10.1515/JPM.2002.013. PMID 11933650.
  6. أ ب Van Selm M, Kanhai HH, Gravenhorst JB (1991). "Maternal hydrops syndrome: a review". Obstetrical & Gynecological Survey. 46 (12): 785–8. doi:10.1097/00006254-199112000-00001.
  7. ^ 404 نسخة محفوظة 10 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Vidaeff AC, Pschirrer ER, Mastrobattista JM, Gilstrap LC, Ramin SM (2002). "Mirror syndrome. A case report". The Journal of reproductive medicine. 47 (9): 770–4. PMID 12380459.
  9. ^ Chang YL, Chao AS, Hsu JJ, Chang SD, Soong YK (2007). "Selective fetocide reversed mirror syndrome in a dichorionic triplet pregnancy with severe twin-twin transfusion syndrome: a case report". Fetal Diagn. Ther. 22 (6): 428–30. doi:10.1159/000106348. PMID 17652930.
  10. ^ Pirhonen JP, Hartgil TW (2004). "Spontaneous reversal of mirror syndrome in a twin pregnancy after a single fetal death". European Journal of Obstetrics & Gynecology and Reproductive Biology. 116: 106–7. doi:10.1016/j.ejogrb.2003.12.011.
  11. ^ Gherman RB, Incerpi MH, Wing DA, Goodwin TM (1998). "Ballantyne syndrome: is placental ischemia the etiology?". Journal of Maternal-Fetal Medicine. 7 (5): 227–9. doi:10.1002/(SICI)1520-6661(199809/10)7:5<227::AID-MFM3>3.0.CO;2-I. PMID 9775990.
  12. ^ Heyborne KD, Chism DM (2000). "Reversal of Ballantyne syndrome by selective second-trimester fetal termination. A case report". Journal of Reproductive Medicine. 45 (4): 360–2. PMID 10804498.
  13. ^ Midgley DY, Harding K (2000). "The mirror syndrome". European Journal of Obstetrics & Gynecology and Reproductive Biology. 88 (2): 201–2. doi:10.1016/S0301-2115(99)00147-5.