مبدأ مانح-متقبل

(بالتحويل من مبدأ مانح-مستقبل)

مبدأ مانح-متقبل Donor-Acceptor-Prinzip هي عملية كيميائية يتم فيها انتقال جسيم (إلكترون مثلا) من أحد الأطراف المتفاعلة (مانح) إلى طرف ثان مشترك في التفاعل (مستقبل).

امثلةعدل

احد امثلة مبدأ مانح - متقبل (لانتقال بروتون ) نجده في تفاعل بين حمض و قلوي (البروتون هو نواة الهيدروجين H ). في هذا التفاعل يكون الحمض هو المانح ، وهو يعطي بروتون إلى القلوي ، طبقا للمعادلة التفاعل التالية :

 

في هذا التفاعل يمنح حمض الكبريتيك H2SO4 بروتونين H2 إلى جزيء هيدروكسيل OH (المتقبل) فيرتبطا ببعضهم البعض وينتج جزيئي الماء H2O ، وفي نفس الوقت يرتبط أيون السلفات SO4 بذرتي الصوديوم 2Na ويكونان سويا سلفات الصوديوم (أو كبريتات الصوديوم).

 
توضيح طريقة عمل بطارية الرصاص : القطب الموجب من أكسيد الرصاص ، والقطب السالب لوح من الرصاص. عند توصيل القطبين من الخارج تمر الإلكترونات من لوح الرصاص إلى لوح أكسيد الرصاص ، أما في المحلول فتمر الإلكترونات من لوح أكسيد الرصاص إلى لوح الرصاص وبذلك تكتمل الدائرة.


ومثال لمنح إلكترون في تفاعل أكسدة-اختزال [1] حيث ينتقل إلكترون من مادة مختزِلة (مانح) إلى مادة مؤكسِدة (مستقبل). ومثلا يشكل مركم الرصاص تطبيقا لهذا المبدأ : ذرة الرصاص (هي مانحة إلكترون) وتعطي خلال عملية أكسدة إلكترونين إلى أيون رصاص رباعي التكافؤ فيُختزل . وتنشأ بذلك اثنين من أيونات الرصاص مشحونتين مما يتسبب في سريان تيار كهربائي في هذا التفاعل العكسي وتنتج طاقة كهربية.


 

في هذا التفاعل تعطي ذرة الرصاص Pb_{(s)} (المانح) إلكترونين إلى جزيئي الكبريتات SO4 (المتقبل) فيتحدا مكونين جزيئين من كبريتات الرصاص PbSO4 ، كما يتكون جزيئين من الماء 2H2O .


(ملحوظة: جرت العادة تاريخيا على أن التيار الكهربي يمر من القطب الموجب إلى القطب السالب - فلم يكن يعرف العلماء وقت ذلك الإلكترون - وبعد ذلك اتضح أن الإلكترونات هي التي تنقل الشحنة الكهربية ، وبالتالي التيار الكهربائي "الحقيقي " يمر من السالب إلى الموجب ، أي في عكس الاتجاه المصطلح عليه.)

مراجععدل

اقرأ أيضاعدل

 
هذه بذرة مقالة عن علم الأحياء بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.