ماريا تيريزا

أرشيدوقة النمسا، وملكة المجر وبوهيميا، إمبراطورة الرومانية القرينة

ماريا تيريزا (1717-1780) إمبراطورة رومانية مقدسة القرينة، وبحكم القانون وملكة للمجر وبوهيميا، كانت ذات نفوذ قوي في الشؤون الأوروبية وواحدة من أحكم وأقدر الحكام في تاريخ النمسا، وقامت بمساعدة مستشارها شديد الذكاء ورئيس الوزراء الأمير كونيتن بإدارة الشؤون الخارجية بمهارة.[5][6][7] وقد عملت إصلاحاتها الاقتصادية على زيادة رفاهية إمبراطوريتها، وكان لها 16 من الأبناء والبنات، كانت إحداهنّ ماري أنطوانيت ملكة لفرنسا.

ماريا تيريزا
Kaiserin Maria Theresia (HRR).jpg

نوع الحكم نمساوي
معلومات شخصية
الميلاد 13 مايو 1717(1717-05-13)
قصر هوفبرغ، فيينا
الوفاة 29 نوفمبر 1780 (63 سنة)
فيينا[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة مرض  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن السرداب الإمبراطوري  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the Habsburg Monarchy.svg ملكية هابسبورغ  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة مسيحيَّة رومانيَّة كاثوليكيَّة
الزوج فرانسيس الأول
أبناء الأرشيدوقة ماريا إليزابيث من النمسا  [لغات أخرى]،  والأرشيدوقة ماريا آنا من النمسا  [لغات أخرى] ،  والأرشيدوقة ماريا كارولينا من النمسا  [لغات أخرى]،  وجوزيف الثاني،  وماريا كريستينا، دوقة تيشن،  والأرشيدوقة ماريا إليزابيث من النمسا،  والأرشيدوق كارل يوف من النمسا  [لغات أخرى]،  وأرشيدوقة ماريا أماليا من النمسا،  وليوبولد الثاني إمبراطور روماني مقدس،  والأرشيدوقة ماريا يوهانا غابرييلا من النمسا  [لغات أخرى]،  والأرشيدوقة ماريا يوزفا من النمسا،  وماريا كارولينا،  وفرديناند، دوق بريسغاو،  وماري أنطوانيت،  والأرشيدوقة ماريا كارولينا من النمسا  [لغات أخرى][3]،  وأرشيدوق ماكسيمليان فرانز من النمسا[3]  تعديل قيمة خاصية (P40) في ويكي بيانات
الأب الإمبراطور كارل السادس
الأم إليزابيث كريستين من بورنزويك
أخوة وأخوات
الأرشيدوقة ماريا آنا من النمسا،  وأرشيدوقة ماريا أماليا من النمسا  [لغات أخرى]   تعديل قيمة خاصية (P3373) في ويكي بيانات
عائلة آل هابسبورغ
الحياة العملية
المهنة أرستقراطية[4]،  وعاهلة  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الألمانية،  واللاتينية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
التوقيع
Signature Maria Theresa.svg
 

نشأتهاعدل

وُلدت ماريا تيريزا بفيينا، وكان والدها الإمبراطور تشارلز السادس، آخر رجل وريث من عائلة هابسبيرج. وفي عام 1724م قام بالإعلان العام عن قرار كان قد صدر بشكل خاص في عام 1713 يُسمَّى مرسوم العملي، سمح هذا المرسوم بأن ترث ماريا تيريزا أراضيه. وقد تقبل حكام الدول الرئيسية بأوروبا هذا المرسوم، ووعدوا بألا يعتدوا على أراضي ماريا تيريزا.

اعتلاء العرشعدل

توفي تشارلز السادس في 20 أكتوبر عام 1740، ومن المحتمل أن وفاته ناتجة عن تسمم بالفطر. وقد تجاهل نصيحة الأمير يوجين من سافوي الذي حثَّه على التركيز على ملء الخزانة وتجهيز الجيش بدلًا من الحصول على توقيعات الملوك.[8] أما الإمبراطور، الذي قضى عهده بالكامل بتأمين العقوبات العملية، الأمر الذي ترك النمسا تعاني حالة من الفقر، فقد أفلس بسبب الحرب التركية الأخيرة وحرب الخلافة البولندية؛[9] ولم يكن في الخزانة سوى مبلغ 100000 غولدن، الذي ادَّعت أرملته بجمعه بنفسها.[10] بالإضافة إلى ضعف الجيش الناتج عن هذه الحروب؛ إذ تم تقليص العدد الكامل الذي يبلغ 160 ألف جندي إلى نحو 108 ألف جندي، وُزِّعوا في مناطق صغيرة من هولندا النمساوية إلى ترانسيلفانيا، ومن سيليزيا إلى توسكانا. إلى جانب أنهم لم يتلقوا تدريبات جيدة وانتشرت حالة من عدم الانضباط بينهم. حتى أن ماريا تيريزا أدلت في وقت لاحق بملاحظة: «أما عن الدولة التي وجدت فيها الجيش، فلا أستطيع أن أبدأ في وصفها أبدًا».[11]

وجدت ماريا تيريزا نفسها في موقف صعب. ولم تكن على دراية كافية بمسائل الدولة أو ضعف وزراء والدها. وبذلك، قررت الاعتماد على نصيحة والدها في الاحتفاظ بمستشاريه والإرجاء إلى زوجها، الذي تعتبره أكثر خبرة بشأن مسائل أخرى. لكن لم يفلح أي من القرارين. وبعد عشر سنوات، أشارت ماريا تيريزا في العهد السياسي الذي ترأسته إلى الظروف التي صعدت في ظلها: «وجدت نفسي بلا مال أو ائتمان، وبدون جيش أو خبرة أو معرفة بنفسي وفي النهاية، وجدت نفسي بدون أي مستشار لأن كل منهم أراد الانتظار ورؤية كيف ستتطور الأمور».[12]

استبعدت ماريا احتمال أن تحاول دول أخرى الاستيلاء على أراضيها، وبدأت على الفور بضمان وحفظ كرامة الإمبراطورية؛[12] وبما أن المرأة لا يمكن أن تُنتخب لمنصب الإمبراطور الروماني المقدس، أرادت ماريا تيريزا تأمين هذا المنصب الإمبراطوري لزوجها، لكن فرانسيس ستيفن لم يكن يملك ما يكفي من الأرض أو الرتبة داخل الإمبراطورية الرومانية المقدسة. من أجل جعله مؤهلًا للعرش الإمبراطوري وتمكينه من التصويت في الانتخابات الإمبراطورية كناخب لبوهيميا (التي لم يكن بوسعها أن تشارك فيها كونها امرأة)، جعلت ماريا تيريزا من فرانسيس ستيفن حاكمًا مشاركًا للأراضي النمساوية والبوهيمية في 21 نوفمبر عام 1740.[13] استغرق الأمر أكثر من عام لكي يقبل البرلمان المجري فرانسيس ستيفن كحاكم مشارك مع تأكيدهم على أن سيادة هنغاريا لا يمكن تقاسمها.[14] وعلى الرغم من حبها له ووضعه كحاكم مشارك، فإن ماريا تيريزا لم تسمح أبدًا لزوجها بتقرير شؤون الدولة وكثيرًا ما طردته من اجتماعات المجلس عندما يختلفا بشأن ما.[15]

كان أول استعراض لسلطة الملكة الجديدة هو العمل الرسمي لتقديس النمساويين الأدنى لها في 22 نوفمبر عام 1740. وكان ذلك الحدث عامًا بمثابة اعتراف رسمي بانضمامها إلى الاتحاد وإضفاء الشرعية. أدَّت ماريا تيريزا اليمين القانونية في اليوم ذاته في قصر هوفبورغ الإمبراطوري.[16]

ماريا تيريزا ملكةعدل

تُوفي تشارلز السادس في عام 1740، وكانت بروسيا أول الدول التي بدأت بالهجوم في حرب الخلافة النمساوية. وسرعان ما انضمت لها بافاريا وفرنسا وإسبانيا. وطالبت كلها بأجزاء من أراضي ماريا تيريزا بالرغم من الوعود السابقة. قامت هولندا وبريطانيا بمساعدة قوات ماريا تيريزا خلال الحرب. وفي عام 1745 أصبح زوج ماريا تيريزا، فرانسيس ستيفن، الدوق السابق للوران إمبراطوراً للإمبراطورية الرومانية المقدسة تحت اسم فرانسيس الأول، ولكن نفوذها ظل على معظم شؤون الدولة. انتهت حرب الخلافة النمساوية في عام 1748 بمعاهدة إكس لا شابل.

وبموجب هذه المعاهدة فقدت ماريا تيريزا تقريبًا كل مقاطعة سيليزيا الغنية، حيث حصل عليها الملك فريدريك الثاني ملك بروسيا. وقد اعترفت قوى أوروبا بحقوقها تجاه أملاكها الأخرى. وفي أوائل الخمسينيات من القرن الثامن عشر الميلادي، عملت ماريا تيريزا على زيادة قوتها داخليًا وبنت جيشًا كبيرًا، وفي عام 1756 بينما كانت تخطط للانتقام بسبب فقدها سيليزيا، قام فريدريك الثاني فجأة بالهجوم ثانية. وتتابعت سبعة أعوام من الحرب، حيث أجْبِرت ماريا تيريزا على التنازل عن مطالبتها بسيليزيا.

توفي زوجها في عام 1765، وأصبح ابنها الأكبر جوزيف الثاني الإمبراطور الروماني الجديد. وفي عام 1772 انضمت ماريا تيريزا مع روسيا وبروسيا في تقسيم بولندا وحصلت على معظم إقليم جاليسيا، وفي عام 1775 أخذت إقليم بوكوفينا من تركيا.

الوفاةعدل

توفيت ماريا تيريزا بفيينا عام 1780.

النسبعدل

مراجععدل

  1. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/118577867 — تاريخ الاطلاع: 31 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  2. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/118577867 — تاريخ الاطلاع: 28 سبتمبر 2015 — المحرر: ألكسندر بروخروف — العنوان : Большая советская энциклопедия — الاصدار الثالث — الباب: Мария Терезия — الناشر: الموسوعة الروسية العظمى، جسك
  3. ^ المؤلف: Darryl Roger Lundy — المخترع: Darryl Roger Lundy
  4. ^ http://genealogy.euweb.cz/lorraine/lorraine5.html — تاريخ الاطلاع: 22 يناير 2016
  5. ^ "Silesian Wars". موسوعة بريتانيكا. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 أغسطس 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Barnes, Broda (1976). Hypothyroidism: the unsuspected illness. HarperCollins. ISBN 0-690-01029-X. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Marie Theresa. (2009). In Encyclopædia Britannica. Retrieved 22 April 2009, from Encyclopædia Britannica Online. نسخة محفوظة 29 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Ingrao 2000، صفحة 129.
  9. ^ Crankshaw 1970، صفحة 3.
  10. ^ Morris 1937، صفحة 47.
  11. ^ Duffy 1977، صفحات 145–6.
  12. أ ب Browning 1994، صفحة 37.
  13. ^ Beales 2005، صفحات 182–3.
  14. ^ Beales 2005، صفحة 189.
  15. ^ Roider 1973، صفحة 8.
  16. ^ Spielman 1993، صفحة 207.