مؤسسة الإمارات للآداب

مؤسسة الإمارات للآداب ، هي مؤسسة غير ربحية تأسست عام 2013، بموجب مرسم ملكي صادر عن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، حيث تدعم وترعى الأدب في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة من خلال برنامج من المبادرات الثقافية المتنوعة.كما تحتضن مهرجان طيران الإمارات للآداب، أكبر فعالية أدبية ثقافية في دولة الإمارات والعالم العربي.

مؤسسة الإمارات للآداب
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
3 مارس 2013; منذ 8 سنين (2013-03-03)، الإمارات العربية المتحدة[1]
النوع
غير ربحية
المقر الرئيسي

منطقة الشندغة التاريخية ، بر دبي

دبي،  الإمارات العربية المتحدة
أهم الشخصيات
المدير التنفيذي
أهم الشخصيات
  • مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب: أحلام بلوكي
  • مديرة العمليات: جنيفير مالتون

التأسيسعدل

في عام 2013، تأسست مؤسسة الإمارات للآداب بموجب مرسوم من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء في دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم دبي ، وهي مؤسسة غير ربحية تهدف لدعم الأدب والثقافة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة وتعزيز الحب المستمر لجميع أنواع الأدب. إدراكًا لأهمية القراءة منذ الصغر، تركز المؤسسة على تشجيع الأطفال والشباب على الاستمتاع بالقراءة من أجل المتعة. تحتضن مؤسسة الإمارات للآداب مهرجان طيران الإمارات للآداب السنوي الذي يعتبر أكبر فعالية أدبية ثقافية في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم العربي؛ إذ أن المهرجان فعالية سنوية يقام في إماراة دبي وكانت انتطلاقته الأولى في عام 2009 والذي شارك فيه حوالي 65 مؤلفًا، ليستضيف في دورته الثالثة عشرة عام 2020 أكثر من 205 مؤلفًا من مختلف أنحاء العالم.[2][3]

مجلس الأمناءعدل

يتولى الإشراف على المؤسسة وإدارتها مجلس الأمناء الذي لا يقل عددهم عن خمسة:[1]

مبادرات المؤسسةعدل

 
مؤسسة الإمارات للآداب خلال مؤتمر ويكي عربية 2019 بمراكش (المغرب)

كجزء من مبادراتها، تنفذ المؤسسة جائزة أمناء مكتبات المدارس ، وأسبوع اللغة العربية السنوي، ومؤتمر الترجمة الدولي ومؤتمر النشر ، بالإضافة إلى برامج التعليم المدرسي على مدار العام، ونوادي الكتاب [4] ودورات الكتابة الإبداعية . كما تمنح المؤسسة شخصية أدبية من دولة الإمارات العربية المتحدة جائزة شخصية العام [5] في مهرجان طيران الإمارات السنوي للآداب.

في عام 2015 ، عقدت المؤسسة برنامجًا إرشاديًا [6] للكتاب الإماراتيين الشباب الذين يكتبون باللغة الإنجليزية. حصل الفائز فيها على فرصة فريدة لتلقي الإرشاد والنصائح من قبل الكاتبة الشهيرة ليز فينويك.

حصلت المؤسسة على جائزة رواد الإمارات 2016 لتعزيز مبادرات القراءة. [7]

في عام 2016 ، أجرت المؤسسة دراسة استقصائية حول عادات القراءة في دولة الإمارات العربية المتحدة، [8] وتم الإعلان عن نتائجه في المؤتمر الصحفي الخاص بالإمارات ليت فيست في فبراير 2017.

مراجععدل

  1. أ ب "مرسوم رقم (8) لسنة 2013 بإنشاء مؤسسة الإمارات للآداب". dlp.dubai.gov.ae. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "» نبذة". مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "نبذة عن المهرجان". مهرجان طيران الامارات للآداب. مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Khan, Rabab (20 April 2016). "Grandma's stories made her a reader". مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Today, Gulf. "Sheikha Shamma wins Personality of the Year Award at literature fest". gulftoday.ae. مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Discussing stories over a cup of tea". Gulf News. 2 March 2016. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "UAE Pioneers 2016 awardees list". Gulf News. مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "UAE's Reading Habits survey results". ELFDubai.org. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن منظمة إماراتية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.