افتح القائمة الرئيسية

لينا زهر الدين

صحفية لبنانية

لينا محمد زهر الدين (12 يوليو 1975 -) هي مذيعة لبنانية عملت في تلفزيون أبو ظبي لثلاث سنوات وقبله في قناة إن بي إن كمراسلة ومحررة، وكانت تعمل بقناة الجزيرة منذ عام 2002 وكمذيعة أخبار حتى استقالتها في شهر مايو 2010.[2] انتقلت إلى قناة الميادين سنة 2011.

لينا زهر الدين
معلومات شخصية
الميلاد 12 يوليو 1975 (العمر 44 سنة)[1]
ميس الجبل، قضاء مرجعيون، لبنان
الجنسية  لبنان
أبناء جويل، حمد-دانيال
الحياة العملية
التعلّم الجامعة اللبنانية
المدرسة الأم الجامعة اللبنانية  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة مذيعة
سبب الشهرة مذيعة أخبار في قناة الجزيرة
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات

مسيرتهاعدل

نشأتهاعدل

ولدت لينا محمد زهر الدين في 12 يوليو 1975 في بلدة ميس الجبل في قضاء مرجعيون في جنوب لبنان ودرست في كلية الإعلام والتوثيق في الجامعة اللبنانية.[3] عملت في الراديو لمدة سنتين كمذيعة للنشرات الإخبارية، لها مقالات سياسية ونفحات شعرية ذات العلاقة بأدب المقاومة. [بحاجة لمصدر] كذلك هي ناشطة في العديد من المجالات الاجتماعية. دمر بيتها خلال حرب لبنان سنة 2006.[4].

الفضائياتعدل

بعد الجامعة، انتقلت إلى سوق العمل وبداياتها في قناة إن بي إن، ثم انتقالها إلى قناة أبو ظبي لتصل بعدها إلى قناة الجزيرة، التي انتقلت إليها عام 2002.

قدّمت الكثير من الحفلات والنشاطات الخاصة بالجالية اللبنانية في قطر، كما لها العديد من المقالات السياسية والنفحات الشعرية ذات العلاقة بأدب المقاومة.[5]

استقالتها من الجزيرةعدل

قدمت استقالتها لقناة الجزيرة جنبا إلى عدد من المذيعات سنة 2010، بسبب رفضهم لتصرفات مدير المحطة وضاح خنفر، ونائب رئيس التحرير وقتها أيمن جاب الله، ورئيسة قسم الماكياج والأزياء لويز أبو سنّة.[6] والمذيعات اللواتي استقلن إلى جانب لينا هن : جمانة نمور وجلنار موسى والتونسية نوفر عفلي والسورية لونا الشبل.[2]

«"أن الأوضاع العامة داخل المحطة تغيّرت مع وصول خنفر إلى إدارة القناة عام 2003"... "طيلة ثماني سنوات، كنا نتعرّض لانتقادات على تصرفاتنا، وطريقة كلامنا، وجلوسنا، وحتى حياتنا الشخصية"... "لن أتردّد في العودة إليها إذا رجعت إلى ما كانت عليه قبل سنوات، يوم كنّا نشعر بأننا عائلة واحدة (أي قبل وصول خنفر إلى الإدارة)".»

إصدار كتابعدل

ألفت كتاب عن سيرتها وتجربتها الإعلامية، أصدرته في 12 يوليو 2011، وهو تاريخ حرب تموز وعيد ميلادها، وعنوانه الجزيرة ليست نهاية المشوار حيث قالت أنها شعرت بحنين معيّن إلى الشاشة خلال الربيع العربي وتمنت لو أنها على الهواء على "الجزيرة" إلا أنها تعود لتؤكد أنّ التغطية اللاحقة لباقي الثورات جعلتها تتنفّس الصعداء لأنها تركت القناة.

الحياة الشخصيةعدل

لها ولدان هما جويل وحمد-دانيال.[7]

مراجععدل

  1. ^ لينا زهر الدين - Lina Zahr Eddine | كنوبيديا، السيرة الذاتية نسخة محفوظة 11 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب استقالة خمس مذيعات من قناة الجزيرة - بي بي سي عربي تاريخ النشر 30 مايو 2010 نسخة محفوظة 17 مارس 2015 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ قراة في كتاب لينا زهر الدين: المراسل الهامشي مديراً للجزيرة1-3 صوت الليبيرالية، 29 يوليو 2011 نسخة محفوظة 11 سبتمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ لينا زهر الدين: تمييز ضد مذيعات قناة الجزيرة لعب دورا في التهديدات أريبيان بزنس، تاريخ الولوج 28 أغسطس 2011نسخة محفوظة 08 سبتمبر 2011 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ انتقال مذيعة الجزيرة لينا زهر الدين إلى العربية ياهوو حلوة، تاريخ الولوج 28 أغسطس 2011[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 29 أبريل 2011 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ لينا زهر الدين : هذه قصتي من الجزيرة خبرني، تاريخ الولوج 28 أغسطس 2011 نسخة محفوظة 09 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ انتقال مذيعة الجزيرة لينا زهر الدين إلى العربية ياهو! مكتوب، 18 سبتمبر 2009[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 29 أبريل 2011 على موقع واي باك مشين.