ليلة الجنرالات

فيلم أنتج عام 1967

فيلم ليلة الجنرالات (بالإنجليزية the night of the generals) هو فيلم سينمائي تم إنتاجه عام 1968 ، من اخراج سام سبيجل ، يتناول تمثيلا لرواية بنفس الاسم للروائي الألماني كريست عن قصة حدثت اثناء الحرب العالمية الثانية.

ليلة الجنرالات
(بالإنجليزية: The Night of the Generals تعديل قيمة خاصية (P1476) في ويكي بيانات
الصنف نوار-جديد،  وفيلم حربي،  وفيلم دراما  تعديل قيمة خاصية (P136) في ويكي بيانات
الموضوع الحرب العالمية الثانية،  وقاتل متسلسل  تعديل قيمة خاصية (P921) في ويكي بيانات
مأخوذ عن The Night of the Generals  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P144) في ويكي بيانات
تاريخ الصدور 1967  تعديل قيمة خاصية (P577) في ويكي بيانات
مدة العرض 145 دقيقة  تعديل قيمة خاصية (P2047) في ويكي بيانات
البلد
Flag of France.svg
فرنسا
Flag of the United Kingdom.svg
المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P495) في ويكي بيانات
اللغة الأصلية الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P364) في ويكي بيانات
مواقع التصوير باريس،  ووارسو[1]  تعديل قيمة خاصية (P915) في ويكي بيانات
الطاقم
المخرج
Anatole Litvak  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P57) في ويكي بيانات
الإنتاج سام شبيغل  تعديل قيمة خاصية (P162) في ويكي بيانات
مصمم الإنتاج ألكسندر تراونر  تعديل قيمة خاصية (P2554) في ويكي بيانات
سيناريو
البطولة
بيتر أوتول،  وعمر الشريف،  وتوم كورتيناي،  ودونالد بليزانس،  وJoanna Pettet  [لغات أخرى]،  وفيليب نويريه،  وتشارلز جراي،  وكورال براون  [لغات أخرى]،  وكريستوفر بلامر،  وجولييت غريكو،  وهاري اندروز  [لغات أخرى]،  وPierre Mondy  [لغات أخرى]،  وJohn Gregson  [لغات أخرى]،  ونايجل ستوك  [لغات أخرى] ،  ونيكول كورسيل،  وVéronique Vendell  [لغات أخرى]،  وساشا بيتوف،  وEléonore Hirt  [لغات أخرى]،  وMichael Goodliffe  [لغات أخرى]،  وجوردون جاكسون،  وCharles Millot  [لغات أخرى]،  وGérard Buhr  [لغات أخرى]،  وMac Ronay  [لغات أخرى]،  وباتريك ألين،  وPierre Tornade  [لغات أخرى]،  وYves Brainville  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P161) في ويكي بيانات
موسيقى موريس جار  تعديل قيمة خاصية (P86) في ويكي بيانات
صناعة سينمائية
تصوير سينمائي Henri Decaë  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P344) في ويكي بيانات
إستوديو
Horizon Pictures  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P272) في ويكي بيانات
توزيع كولومبيا بيكتشرز  تعديل قيمة خاصية (P750) في ويكي بيانات
معلومات على ...
allmovie.com v35297  تعديل قيمة خاصية (P1562) في ويكي بيانات
IMDb.com tt0062038  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات
السينما.كوم 2011054  تعديل قيمة خاصية (P3135) في ويكي بيانات
FilmAffinity 503530  تعديل قيمة خاصية (P480) في ويكي بيانات
Night Generals.jpg

القصةعدل

في عام 1942 في مدينة وارسو عاصمة بولندا التي تحتلها قوات هتلر ، يتم اكتشاف مقتل عاهرة بطريقة وحشية، وحين يذهب للتحقيق فيها النقيب الألماني جراو (يقوم بدوره عمر الشريف) ، الذي اهتم بهذه القضية كون العاهرة كانت من العملاء السريين للمخابرات الألمانية، وقد تبين من مناقشة الشهود ان احدهم شاهد رجلا ينصرف من المكان يرتدي الزي المميز للجنرالات الألمان، ولم يكن في بولندا وقتئذ الا ثلاثة جنرالات هم القائد العام جابلر ورئيس أركانه كاهلنبرج وقائد العاصمة تانز، وعندما واجههم النقيب بطلبهم للتحقيق تهربوا منه جميعا بحجة انشغالهم بقمع تمرد في العاصمة وهو ما شاهده فعلا المحقق حيث قام قائد العاصمة بإخماد التمرد بوحشية بالغة.

تم قطع التحقيق ولم يكتمل، بسبب قيام رئيس الأركان بنقل النقيب المحقق الي فرنسا والتي كان الألمان يحتلونها في ذلك الوقت. تمر الايام وتنهار الهزائم علي جيوش الألمان ويحدث ان ينتقل القائد العام جابلر ورئيس أركانه كاهلنبرج الي فرنسا، ونظرا لحرج موقف الألمان يقرر كاهلنبرج الانضمام لجماعة سرية من الضباط الألمان تخطط لاغتيال هتلر وتعيين المشير روميل بدلا منه، ويقف القائد العام علي الحياد لكنهما يفاجئون بوصول الجنرال تانز الي باريس منقولا اليها، فيرتابون في امره، لكن القائد العام يحسم امره وينضم الي المؤامرة علي هتلر.

في هذه الأثناء يلتحق الرقيب هارتمان بالعمل سائقا للجنرال الصارم تانز، وهارتمان صديق حميم للرقابة أولريك ابنة القائد العام جابلر، وشيئا فشيئا يثق تانز في اخلاص وكفاءة سائقه هارتمان، فيبوح له الجنرال تانز وهو المشهور بصرامته وانضباطه واستقامته، برغبته في يحضر له سيدة ليل معينة من أحد البارات، فيقوم هارتمان بتنفيذ الامر وتدخل السيدة السيارة لتجد تانز في انتظاره ويقودهما هارتمان الي منزل هذه السيدة، وينتظر هارتمان في السيارة أسفل البيت، ثم استدعاه تانز للصعود الي شقة السيدة ليكتشف وجود السيدة مقتولة في سريرها، ويهدده تانز بان يقوم السائق بالاعتراف بقتلها بدلا منه، ويأخذ من السائق هويته العسكرية ويركها في موقع الحدث كدليل يدينه، ويأمره بالهروب، لعل ذلك يكون أفضل له من القبض عليه، والا قتله في الحال، فقام السائق بالرضوخ، وقام تانز للإبلاغ عن تغيبه. في الصباح يتم استدعاء المحقق جراو للتحقيق ، وعندما يشرع في التحقيق، ويكتشف التشابه بين الجريمتين، يحدث ان تبدأ في نفس اليوم محاولة قتل هتلر ويقوم الضباط المتآمرون بمحاولة القبض علي الضباط الموالين لهتلر وعلي رأسهم الجنرال تانز، وعند توجه اليه جراو للتحقيق وتواجهه بانه متهم بقتل الضحيتين، يعلم تانز بفشل محاولة الانقلاب فيقوم علي الفور بقتل جراو مستغلا الحدث ووالادعاء علي المحقق جراو بانه من الانقلابيين، للتغطية علي قتله،.

انتهت الحرب وانتحر هتلر وهزمت ألمانيا، وتحررت فرنسا، وقام الحلفاء بالقبض علي تانز، وحوكم وأمضي عشرين سنة في السجن حتي خرج في عام 1965 وعاش في هامبورغ، لكن بعد شهور قليلة اكتشفت شرطة هامبورغ جريمة قتل عاهرة بنفس الأسلوب الوحشي، فقامت الشرطة بالاستعانة بالبوليس الدولي (الإنتربول) الذي كان من أحد محققيه ضابطا يسمي موراند، كان صديقا ايام الحرب في باريس للمحقق جراو، وقاده ذكاؤه للربط بين حوادث القتل الثلاثة وتبين له وجود تانز في هامبورغ بالفعل بعد الإفراج عنه، فقام بتتبع الخيط الي السائق الهارب هارتمان، عن طريق سؤال صديقته القديمة أولكرت التي تزوجت واستقرت في ريف ميونخ، وعندما اتضحت الحقيقة، اصطحب موراند هارتمان كشاهد ليواجههه بالمتهم تانز فعثرا عليه في حفل أقامه النازيون الجدد لتنصيب الضابط السابق المخلص للنازية تانز زعيما للنازيين الجدد، وفي غرفة ملحقة بقاعة الاحتفال تمت المواجهة بين الجنرال وسائقه، فانهار ودخل غرفة الطعام وأطلق علي رأسه الرصاص منتحرا.

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^     "صفحة الفيلم في موقع FilmAffinity identifier". اطلع عليه بتاريخ 3 فبراير 2020.