لغط وظيفي

لغط وظيفي أو نفخة وظيفية (بالإنجليزية: functional murmur)‏ ويُسمى أيضاً اللغط القلبي الحميد أو نفخة بريئة (بالإنجليزية: innocent murmur)‏، كما يُسمى نفخة لاعضوية (بالإنجليزية: inorganic murmur)‏ اللغط الفسيولوجي (بالإنجليزية: physiologic murmur)‏ هو لغط قلبي يرجع في المقام الأول إلي ظروف فسيولوجية خارج القلب، وليس عيوب بنائية في القلب نفسه.[1]

لغط وظيفي
اصوات قلب انثى معافاة لها نفخة قلبية وظيفية بعد التمرين

معلومات عامة
من أنواع لغط القلب  تعديل قيمة خاصية (P279) في ويكي بيانات

يمكن أن تنشأ ظروف خطيرة حتى في حالة عدم وجود خلل أساسي في القلب، ومن الممكن للظروف الطرفية أن تؤدي إلي تشوهات في القلب. ولذلك ينبغي توخي الحذر عند استخدام مصطلحي "بريء" أو "حميدة" في هذا السياق.

استخدام هذا المصطلح يعود إلى منتصف القرن التاسع عشر.[2]

اللغط القلبي الحميد في الأطفالعدل

يعتبر اللغط الوظيفي أحد الاعتبارات الهامة في الفحص المبدئي للرضع أو الصغار.

الخصائصعدل

  • ضعيف، أقل من 3/6 في شدة (وقد لوحظ أنه حتى عندما يكون مرض القلب الهيكلي موجود، لا نتوقع زيادة في الشدة.)
  • تعتمد على الوضع في كثير من الأحيان، فيسمع اللغط أثناء الاستلقاء وقد يختفي عندالجلوس أو الاستقامة.[3]
  • الفرد يتمتع بصحة جيدة، فلا توجد مخاوف بشأن النمو، أو أي أعراض قصور القلب مثل ضيق التنفس عند بذل جهد. (عند الرضع، اسأل ما إذا كان الطفل يبكي أو يتعرق أو يصبح معدل التنفس سريع أثناء الرضاعة، أما في الأطفال الأكبر سنا، يمكن توضيح ذلك عن طريق سؤال ما إذا كان الطفل لا يمكنه مواكبة أصدقائه أثناء اللعب).
  • يحدث أثناء انقباض القلب أو يستمر خلال كل من الانقباض والانبساط. (اللغط الذي يحدث أثناءانبساط هي دائما مرضية.)
  • الانقسام الوظيفي للصوت القلب الثاني.
  • لا يمكن الإحساس بهرير واضح (الهرير هو الاهتزاز الناجم عن تدفق الدم المضطرب).

التنبؤعدل

الانواع والوصف وتشخيص تفريقيعدل
اللغط القلبي الحميد في الأطفال
الاسم المكان تشخيص تفريقي
نفخة ستيل[5] الجزء السفلي من أسفل حدود القصبة اليسرى، صوت انقباضي مندفع، صوت اهتزازي موسيقي ضيق تحت الأبهر و عيب الحاجز البطيني الصغير
اندفاع رئوي الجزء العلوي من أسفل القصبة اليسري، صوت إندفاعي تضيق رئوي، وعيب الحاجز الأذيني
همهمة وريدية تحت الترقوة في كل دورة القلب (الجانب الأيمن> الجانب الأيسر)، ويقل عند الضغط علي الوريد الوداجي أو تدوير الرقبة قناة شريانية مفتوحة
لغط شرياني فوق الترقوة (لغط تدفق نظامي) فوق الترقوة صمام أبهري ثنائي الشرفات، وتضيق الصمام الأبهري
تضيق الرئوي طرفي (لغط تدفق رئوي) عالية الرنة، مع الاشعاع إلي الظهر والإبط تضيق رئوي، وقناة شريانية مفتوحة

في البالغين، قد يؤدي فرط ديناميكية الدم أيضا إلي اللغط الوظيفي، كما هو الحال في فقر الدم أو فرط الدرقية.

انظر أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ "functional murmur" في معجم دورلاند الطبي
  2. ^ LUISADA AA (May 1955). "The functional murmur: the laying to rest of a ghost". Dis Chest. 27 (5): 579–81. PMID 14365576. مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  3. ^ Thomas Biancaniello. Innocent Murmurs Circulation. 2005; 111: e20-e22. نسخة محفوظة 17 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Innocent Heart Murmurs". مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ Jan 11، 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  5. ^ Joffe HS (February 1992). "Genesis of Still's innocent systolic murmur". Br Heart J. 67 (2): 206. doi:10.1136/hrt.67.2.206-b. PMC 1024759. PMID 1540448. مؤرشف من الأصل في 14 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  إخلاء مسؤولية طبية