لايف ليك

لايف ليك (بالإنجليزية: LiveLeak)‏ كان موقعًا بريطانيًا لمشاركة الفيديو، ومقره في لندن. تم إنشاء الموقع في 31 أكتوبر 2006،[3] جزئيًا بواسطة الفريق الذي كان وراء موقع الصدمة أوغريش الذي تم إغلاقه في نفس اليوم. كان لايف ليك يهدف إلى استضافة لقطات حقيقية للسياسة، الحرب، والعديد من الأحداث العالمية الأخرى بحرية وتشجيع وتعزيز ثقافة صحافة المواطن.[4][5] هايدن هيويت من مانشستر هو العضو العام الوحيد في الفريق التأسيسي للايف ليك.[6]

لايف ليك
معلومات عامة
موقع الويب
liveleak.com (الإنجليزية) عدل القيمة على Wikidata
نوع الموقع
التأسيس
الاختفاء
5 مايو 2021
الجوانب التقنية
اللغة
ترتيب أليكسا
المنظومة الاقتصادية
التأسيس
الاختفاء
5 مايو 2021
المقر الرئيسي

تم إغلاق الموقع في 5 مايو 2021. يقوم موقع الويب حاليًا بإعادة التوجيه إلى موقع آيتم فيكس، وهو موقع آخر لمشاركة الفيديو.[7]

مراجععدل

  1. أ ب وصلة مرجع: http://www.liveleak.com/view?i=b8e_1193855061.
  2. ^ "أليكسا إنترنت" (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2017. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |access-date= و|archive-date= (مساعدة)
  3. ^ Damn, a year already? liveleak.com, 31 October 2007 نسخة محفوظة 2021-05-06 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Interview with Hayden Hewitt, Co-Founder of LiveLeak.com"، thenewfreedom.net، مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2011، اطلع عليه بتاريخ 19 مايو 2008.
  5. ^ "Blair and Bush's latest weapon of war: YouTube"، Sunday Herald، مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2007، اطلع عليه بتاريخ 13 يناير 2007.
  6. ^ James Cook (07 نوفمبر 2014)، "Q&A: The Man Behind LiveLeak, The Islamic State's Favourite Site For Beheading Videos"، بيزنس إنسايدر Australia، مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 11 مارس 2017.
  7. ^ Browne, Ed، "LiveLeak Shut Down, Replaced by Itemfix Video Site After 15 Years Online"، Newsweek، مؤرشف من الأصل في 09 مايو 2021، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2021.