افتح القائمة الرئيسية

كيسة جلدانية

الكيسة الجلدانية هي ورم مسخي كيسي يحتوي على أنسجة ناضجة؛ كالشعر والزيت (الزهم) والدم والعظم والنسيج الدرقي والغضاريف والأسنان والأظافر، في الغالب يكون حميداً وينمو ببطء، ونادراً ما يكون خبيثاً؛ في صورة سرطان الخلية الحرشفية لدى البالغين، وورم جيب الأديم الباطن (endodermal sinus tumour) لدى الأطفال.[1]

كيسة جلدانية
Dermoid cyst
.
كيسة جلدانية صغيرة (4 سم) في المبيض

معلومات عامة
الاختصاص طب التوليد والنساء

المكانعدل

يظهر في أماكن ظهور الورم المسخي:

 
كيسة كبيرة في المبيض
 
كيسة جلدانية بالسونار المهبلي
 
كيسة جلدانية حول حجاج العين اليسرى

المبيضعدل

في المبيض الطبيعي تنمو حويصلة جراف وبعد التبويض تتضاءل؛ إلا أنها قد تمتلئ بسائل فقط وتدعى الكيسة البسيطة[2]، وتختفي تلقائياً.

أما الكيسة الجلدانية فهي ليست وظيفية، وتنشأ من الخلايا الجنسية شاملة الوسع (totipotential) القادرة على التحور إلى أنسجة عديدة. وقد تحدث لها مضاعفات عدة؛ كالالتواء والتمزق والعدوى، وفي حالة ظهور أي من هذه المضاعفات أو زيادة حجمها؛ يجب إزالتها جراحياً بالمنظار أو فتح البطن.[3][4]

حول حجاج العينعدل

تظهر في الأطفال، وغالباُ ما تكون على الجانب الوحشي (الخارجي) للحاجب، قد تتضاعف محدثة عدوى أو تظهر مرة أخرى إذا لم يتم استئصالها كلياُ للحفاظ على بنية الأنسجة المحيطة، وقد تمتد عبر الجمجمة إلى المخ، وإذا ظهرت على الجانب الأنسي (الداخلي) تزداد احتمالية حدوث القيلة الدماغية (encephalocele).

قد تظهر عند الولادة كعيب خلقي ولا تتم ملاحظتها لسنوات؛ فهي بطيئة النمو وأعراضها بسيطة غير مؤلمة ولا تؤثر على صحة الطفل.

قد تترك تحت الملاحظة أو يتم استئصالها بناءاُ على درجة الخطورة، وفي حالة ظهور عدوى يجب علاجها واستئصال الكيسة جراحياُ، لكن إزالتها قبل قبل العدوى أسهل وأقل عرضة لظهور الندبات.

النخاع الشوكيعدل

نتيجة لخلل أثناء انغلاق الأنبوب العصبي (صفيحة قاعدية (أنبوبة عصبية)) في الجنين، وهو نادر جدا؛ إذ يشكل أقل من 1% من أورام داخل النخاع الشوكي، وغالباً ما تكون في المنطقة العجزية العصعصية، وقد يصاحبها عيوب خلقية في في النخاع كالسنسنة المشقوقة الخفية.[5] وهناك فرضيات عديدة لظهورها؛ وهي إما:

  • مكتسبة: نتيجة لانغماس نسيج البشرة تحت الجافية (subdural)، أثناء البزل القطني مثلاً (lumbar puncture).[6]
  • عيب خلقي: نشأ عن خلايا متعددة القدرات (pluripotent).[7][8]

التشخيصعدل

يتم تشخيصها بالأشعة المقطعية، أو أشعة الرنين المغناطيسي المجدية في تشخيص الكيسة في النخاع والمخ وتحديد خطة العلاج والمتابعة.[9]

التشخيص التفريقيعدل

الكيسة الجلدانية في منطقة العصعص يصعب تفريقها عن الكيسة الشعرانية (وهي الناسور الشعري المسدود)؛ لأن كليهما ممتلئة بالشعر. أي ورم مسخي بالقرب من سطح الجسم يمكن أن يكوّن جيباً أو ناسوراً أو كليهما، كما في حالة تيرون جونز (تايرون جونز) اللاعب بدوري كرة القدم الكندية؛ الذي أصيب بورم تم اكتشافه عند سقوط سن من أنفه.[10]

العلاجعدل

علاجها هو الاستئصال الجراحي الكامل لمرة واحدة ومن دون تسرب لمكوناتها، أما التفريغ أو التوخيف (توخيف) الذي يستخدم في علاج الكيسة الشعرية فهو غير مناسب هنا؛ لاحتمالية أن يكون الورم خبيثاً.

تتزايد حالات ظهور الكيسة الجلدانية في المبايض أثناء الحمل، وتكمن المشكلة هنا في خطورة الجراحة والتخدير على الحامل من جهة، وخطورة الإبقاء على الورم من جهة أخرى. لكن معظم المراجع توصي بإزالة الورم جراحياُ عن طريق الاستكشاف (فتح البطن) أو المنظار بحذر شديد في حالة ظهوره في المبيضين وزيادة حجمه عن 6 سنتيمترات، ومن الأفضل إزالته في الثلث الثاني من الحمل.[11]

انظر أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ Freedberg, et al. (2003). Fitzpatrick's Dermatology in General Medicine. (6th ed.). McGraw-Hill. ISBN 0-07-138076-0.
  2. ^ Ovarian cysts Causes - Mayo Clinic نسخة محفوظة 21 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Expectant management of ultrasonically diagnosed ovarian dermoid cysts: is it possible to predict outcome? - Hoo - 2010 - Ultrasound in Obstetrics & Gynecology - Wiley Onl... نسخة محفوظة 31 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Dermoid cyst of the ovary definition - MedicineNet - Health and Medical Information Produced by Doctors نسخة محفوظة 01 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Najjar et al (2005) Dorsal Intramedullary Dermoids. Neurosurgery Review. 28:320-325
  6. ^ Aalst et al (2009) Intraspinal Dermoid and Epidermoid Tumours: Reports of 18 Cases ad Reapproasal of the Literature. Pediatric Neurosurgery. 45:281-290
  7. ^ Roth et al (1966) Intramedullary dermoid - Journal of neurology, Neurosurgery and Psychiatry 29:262-264
  8. ^ Muraszko et al (2000) Intramedullary spinal tumours of disordered embryogensis – Journal of Neuro-oncology 47:271-281
  9. ^ Medscape: Medscape Access نسخة محفوظة 19 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Maki: Jones returns to say goodbye - The Globe and Mail نسخة محفوظة 25 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Walid MS, Boddy MG. (2008). "Bilateral dermoid cysts of the ovary in a pregnant woman: case report and review of the literature". Arch Gynecol Obstet. 279 (2): 105–108. doi:10.1007/s00404-008-0695-3. ببمد 18509663.