افتح القائمة الرئيسية

كونستانس من أرل (حوالي 986 - 28 يوليو 1032) أو المعروفة أيضا بـ كونستانس من بروفانس هي ملكة فرنسا القرينة وزوجة الثالثة لـ روبرت الثاني.

كونستانس من آرل
(بالفرنسية: Constance d'Arles تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Constancie z Provence.jpg
 

ملكة فرنسا القرينة
الفترة 1031-1001
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد آرل  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1032  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مولن  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن كاتدرائية سان دوني  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of France.svg
فرنسا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوج روبرت الثاني ملك فرنسا  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء هنري الأول ملك فرنسا،  وأديلا من فرنسا، كونتيسة فلاندرز،  وروبرت الأول دوق بورغندي  تعديل قيمة خاصية الابن (P40) في ويكي بيانات
الأب ويليام الأول كونت بروفانس
الأم أديلايد-بلانش من أنجو
عائلة أسرة كابيه  تعديل قيمة خاصية الأسرة (P53) في ويكي بيانات

السيرة الذاتيةعدل

ولدت كونستانس حوالي عام 986 [1] هي ابنة ويليام الأول كونت بروفانس وأديلايد-بلانش من أنجو ابنة فولك الثاني كونت أنجو،[2] وأيضا هي أخت الغير شقيقة لـ ويليام الثاني كونت بروفانس،[2] أصبحت متزوجة من الملك روبرت بعد طلاق زوجته الثانية بيرتا من بورغندي، [3] كان هذا الزواج عاصفة على عائلة بيرتا بحيث أرادت آخذ إقليم بروفانس من عائلتها، في عام 1010 ذهب الملك إلى روما لطلب الطلاق من بابا بحيث تم الطلاق بناء على أساس قرابة العصب.

بناء على إلحاح من كونستانس، توج ابنها البكر هيو مناغوس ملك مشترك جنباً إلى حنب مع والده عام 1017،[4] وفي وقت لاحق طلب هيو من والده تقاسم السلطة معه، بحيث تمرد على والده في 1025، وقفت كونستانس كـ وسيط بين ابنها وزوجها، ومع ذلك ابنها توفي بعد وقت قصير من العمر الثامنة عشر.[5]

 
توب الملك روبير وكونستانس في سان دوني

رجع الشجار بين كونستانس وروبرت على ورثة العرش بين أبنائهما الباقين، بحيث كانت تريد هي ابنها الثالث روبرت،[5] وكان روبرت يريد ابنه الثاني هنري، على الرغم من احتجاجات والدته بحيث دعمها العديد من أساقفة، ومع ذلك توج هنري في 1027 على رأس ورثة العرش.

لاحقاً شجعت كونستانس أبنائها على التمرد ضد والدهم، وبحيث قاموا بمهاجمة ونهب القلاع والدهم، نجله الثالث روبرت هاجم بورغندي، وهنري استولى على درو، في أخر المطاف وافق الملك على مطالبهم وأحل السلام بينهم حتى وفاته.

الملك روبرت توفي في 20 يوليو 1031، [6] بعد ذلك بوقت قصير أصبحت كونستانس على خلاف مع كل أبنائها الباقين، بحيث استولت كونستانس على أراضي مهرها ورفضت الاستسلام لهم، هنري هرب إلى نورماندي بحيث تلقى المساعدات والأسلحة والجنود من شقيقه روبرت، عاد لمحاصرة والدته في بواسي ولكن كونستانس هربت إلى بونتواز، لم تستسلم إلا عندما ضرب هنري حصار على لو بويست وأقسم بذبح جميع سكانها.

توفيت كونستانس 28 يوليو 1032، بعد وقت قصير [2] ودفن بجانب زوجها روبرت في كنيسة سان دوني.[7]

الأبناءعدل

كان لـ كونستانس وروبير حوالي ستة أبناء:-

المراجععدل

  1. ^ Detlev Schwennicke, Europäische Stammtafeln: Stammtafeln zur Geschichte der Europäischen Staaten, Neue Folge, Band II (Marburg, Germany: J. A. Stargardt, 1984), Tafel 11
  2. أ ب ت Detlev Schwennicke, Europäische Stammtafeln: Stammtafeln zur Geschichte der Europäischen Staaten, Neue Folge, Band II (Marburg, Germany: J. A. Stargardt, 1984), Tafel 187
  3. ^ Constance Bouchard, Those of My Blood: Creating Noble Families in Medieval Francia (Philadelphia: University of Pennsylvania Press, 2001), p. 47
  4. ^ Penelope Ann Adair, Constance of Arles: A study in Duty and Frustration', Capetian Women, ed. Kathleen Nolan (New York;, Palgrave Macmillan, 2003), p. 16
  5. أ ب Penelope Ann Adair, Constance of Arles: A study in Duty and Frustration', Capetian Women, ed. Kathleen Nolan (New York;, Palgrave Macmillan, 2003), p. 18
  6. ^ Detlev Schwennicke, Europäische Stammtafeln: Stammtafeln zur Geschichte der Europäischen Staaten, Neue Folge, Band I (Marburg, Germany: J. A. Stargardt, 1980), Tafel 57
  7. ^ Georgia Sommers Wright, 'A Royal Tomb Program in the Reign of St. Louis', The Art Bulletin, Vol. 56, No. 2 (Jun., 1974), p. 225