كهنوت فينياس

كهنوت فينياس هي جماعة أمريكية إرهابية تتبع الإيديولوجية المنصوص عليها في كتاب ريتشارد كيلي هوسكينز،[1] تستخدم العنف لبث رسائل الكراهية، وتحتج هذه الجماعة دائماً على العلاقات مختلطة الأعراق، المثلية الجنسية، الإجهاض، اليهودية، التعددية الثقافية وفرض الضرائب، وتتضمن إيديولوجية كهنوت فينياس معتقدات الهوية المسيحية] وهي عقيدة أيديولوجية - دينية وتطبيقها يشمل مجموعة متنوعة واسعة من المؤمنين من أتباع لاهوت تفوق العرق الأبيض.[2][3] ويرغب أعضاء الجماعة في أمة مسيحية مكونة فقط من أصحاب البشرة البيضاء. وقد قامت هذه الجماعة بعدة هجمات على عدد من عيادات الإجهاض والأطباء في الماضي، وهم يصنفون كجماعة إرهابية وفقاً للـ مكتب التحقيقات الفيدرالي.[4]

مراجععدل

  1. ^ "Extremism in America: Richard Kelly Hoskins"، رابطة مكافحة التشهير، 2005، مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2013، اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2015.
  2. ^ Eck, Diane (2001)، A New Religious America: How a "Christian Country" has become the world’s most religiously diverse nation، New York:: HarperCollins Publishers، ص. 347.{{استشهاد بكتاب}}: صيانة CS1: extra punctuation (link)
  3. ^ Buck, Christopher (2009)، Religious Myths and Visions of America: How Minority Faiths Redefined America's World Role، Praeger، ص. 107, 108, 213، ISBN 978-0313359590.
  4. ^ "Phineas Priests Arrested in Spokane Robberies"، MHRN، Montana Human Rights Network، 1996، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2011، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2011.

وصلات خارجيةعدل