افتح القائمة الرئيسية

كلورايد البوتاسيوم (استعمال طبي)

يستخدم كدواء لعلاج انخفاض البوتاسيوم في الدم.[1] قد يحدث انخفاض البوتاسيوم في الدم بسبب القيء أو الإسهال أو بعض الأدوية.[2] يجب تخفيف النسخة المركزة قبل الاستخدام.[1] يعطى عن طريق الحقن البطيء في الوريد أو عن طريق الفم.[3]

كلورايد البوتاسيوم (استعمال طبي)
اعتبارات علاجية
اسم تجاري Kay-Cee-L, Slow-K, others
ASHP
Drugs.com
فئة السلامة أثناء الحمل C (الولايات المتحدة)
الوضع القانوني ?
معرفات
CAS 7447-40-7
ك ع ت B05B05XA01 XA01
بوب كيم CID 24015
درغ بنك DB00761
كيم سبايدر 4707
المكون الفريد 660YQ98I10
كيوتو D02060
ChEBI CHEBI:32588
ChEMBL CHEMBL1200731
بيانات كيميائية
الصيغة الكيميائية KCl
الكتلة الجزيئية 74.5513

الآثار الجانبيةعدل

قد تشمل مشاكل في القلب إذا أعطيت مباشرةً عن طريق الحقن في الوريد [3] .أما اخذه عن طريق الفم يمكن أن يؤدي إلى آلام في البطن ، ومرض القرحة الهضمية، أو نزيف في الجهاز الهضمي .[3] يوصى بعناية أكبر للذين يعانون من قصور كلوي.[1] كما أنه وطالما لم يحدث فرط بوتاسيوم الدم، فهو يعد آمن أثناء الحمل وأثناء الرضاعة .[4]

الاستعمال الطبيعدل

ستخدم كلوريد البوتاسيوم كمكمل لعلاج نقص نسبة البوتاسيوم في الدم. أيون البوتاسيوم هو الأيون الموجب الرئيسي داخل الخلايا في معظم أنسجة الجسم. ايونات البوتاسيوم تشارك في عدد من العمليات الفيزيولوجية الأساسية بما في ذلك المحافظة توترية داخل الخلايا، انتقال النبضات العصبية، وانقباض عضلات القلب والعضلات الملساء والهيكلية و والحفاظ على وظائف الكلى الطبيعية ، معادلة الحمض و القاعدة ، أيض الكاربوهيدرات و إفرازات المعدة. تركيز البوتاسيوم داخل الخلايا حوالي 150-160 ميلي مكافئ / ليتر ، و تركيزه في البلازما الطبيعي في البالغين هو تركيز 3.5-5 ميلي مكافئ / ليتر ، ونظام نقل أيون النشط يحافظ على هذا التدرج عبر غشاء البلازما. والبوتاسيوم هو أحد مكونات الطعام الطبيعية التي يتناولها الإنسان ، وفي الظروف الطبيعية هنالك توازن بين كمية البوناسيوم التي يتم استهلاكها والتي يتم إخراجها. نقص البوتاسيوم يحدث عندما يكون معدل فقدان البوتاسيوم عن طريق إفراز الكلى و / أو الخسارة من القناة الهضمية يتجاوز معدل استهلاك البوتاسيوم. نقص البوتاسيوم عادة ما يتطور ببطء نتيجة العلاج لفترة طويلة مع مدرات البول عن طريق الفم ، فرط الألدوستيرونية الاولية أو الثانوية ،الحمض الكيتوني السكري ، الاسهال الحاد ، أو استبدال غير كاف من البوتاسيوم في المرضى على التغذية الوريدية لفترة طويلة. وقد يتطور بسرعة في حالات الإسهال الحاد و القيء. ويرافق عادة استنفاد البوتاسيوم نتيجة لهذه الأسباب خسارة ما يصاحب ذلك من الكلوريد ويتجلى من خلال نقص بوتاسيوم الدم. قد ينتج ضعف استنفاد البوتاسيوم، والتعب، واضطرابات النظم القلبي وعدم القدرة على تركيز البول.

تاريخعدل

كان كلوريد البوتاسيوم يستخدم كسماد في عام 1861, وقد استخدم طبيا منذ الخمسينات.[5][6] وهو مدرج في قائمة الأدوية الأساسية لمنظمة الصحة العالمية، وهي الأدوية الأكثر فعالية وآمنة اللازمة في نظام الرعاية الصحية.[7]كلوريد البوتاسيوم متوافر كدواء مكافئ.[3]كلوريد البوتاسيوم متاح كدواء عام تكلفة الجملة في العالم النامي حوالي 0.44 دولار أمريكي لكل 10 مل من المحلول 10٪.[8] في المملكة المتحدة 10 مل من حل 15٪ يكلف هيئة الخدمات الصحية الوطنية حوالي 0.48 جنيه.[3]

تم استعماله واعطاءه كدواء للجنود في الجيش الأمريكي أثناء خدمتهم في كوريا.[9]

المجتمععدل

أسماء تجاريةعدل

وتشمل '-Dur),( Klor-Con),( Micro-K), (Slow-K),( Sando-K) and( Kaon Cl ) يتم أخذ أغلبها عن طريق الفم.

انظر أيضاًعدل

مصادرعدل

  1. أ ب ت WHO Model Formulary 2008 (PDF). World Health Organization. 2009. صفحة 491. ISBN 9789241547659. مؤرشف (PDF) من الأصل في 13 December 2016. اطلع عليه بتاريخ 08 يناير 2017. 
  2. ^ "Potassium chloride medical facts from Drugs.com". www.drugs.com. مؤرشف من الأصل في 18 January 2017. اطلع عليه بتاريخ 14 يناير 2017. 
  3. أ ب ت ث ج British national formulary : BNF 69 (الطبعة 69). British Medical Association. 2015. صفحة 680, 684. ISBN 9780857111562. 
  4. ^ "Klor-Con M - FDA prescribing information, side effects and uses". www.drugs.com. مؤرشف من الأصل في 18 January 2017. اطلع عليه بتاريخ 14 يناير 2017. 
  5. ^ Velde، Pierre؛ Barré، Pierre (2009). Soils, Plants and Clay Minerals: Mineral and Biologic Interactions (باللغة الإنجليزية). Springer Science & Business Media. صفحة 275. ISBN 9783642034992. مؤرشف من الأصل في 2017-09-18. 
  6. ^ BNA's Patent, Trademark & Copyright Journal (باللغة الإنجليزية). Bureau of National Affairs, Incorporated. 1991. مؤرشف من الأصل في 2017-09-18. Potassium chloride, used since the 1950s for the treatment of potassium depletion in humans 
  7. ^ "WHO Model List of Essential Medicines (19th List)" (PDF). World Health Organization. April 2015. مؤرشف (PDF) من الأصل في 13 December 2016. اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016. 
  8. ^ "Potassium Chloride". International Drug Price Indicator Guide. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016. 
  9. ^ He، F. J.؛ Markandu، N. D.؛ Coltart، R.؛ Barron، J.؛ MacGregor، G. A. (2005). "Effect of Short-Term Supplementation of Potassium Chloride and Potassium Citrate on Blood Pressure in Hypertensives". Hypertension. 45 (4): 571–4. PMID 15723964. doi:10.1161/01.HYP.0000158264.36590.19.