كشف البيبل

كتاب من تأليف إسرائيل فينكلستاين

الكشف عن البيبل أو التوراة اليهودية مكشوفة على حقيقتها حسب الترجمة العربية، (بالإنجليزية: The Bible Unearthed)‏ كتاب صدر في 2001 عن آثار فلسطين/إسرائيل القديمة وعلاقتها بأصول الكتاب العبري. ألفه أستاذ علم الآثار في جامعة تل أبيب إسرائيل فنكلستاين ونيل سيلبرمان.

كشف البيبل
The Bible Unearthed
معلومات الكتاب
المؤلف إسرائيل فينكلشتاين ونيل آشر سيلبرمان
البلد الولايات المتحدة
اللغة الإنجليزية
تاريخ النشر 2001  تعديل قيمة خاصية (P577) في ويكي بيانات
الموضوع علم الآثار
التقديم
عدد الصفحات 385
المواقع
OCLC 44509358
156754239
52310372  تعديل قيمة خاصية (P243) في ويكي بيانات

وصف المؤلفين للكتابعدل

يصف المؤلفان الكتاب على أنه "محاولتنا صياغة رؤية جديدة عن آثار إسرائيل القديمة فيها البيبل أحد أهم البقايا والتحقيقات الحضارية (لكن) ليس الإطار الروائي غير القابل للسؤال والذي يجب أن يتفق معه كل أثر يعثر عليه."

الإدعاء الرئيسي للكتاب أنه يظهر من "التحليل الأثري لقصص الآباء والفتح والقضاة والمملكة الموحدة أنه بالرغم من عدم وجود دليل مقنع على أي منها لكن هناك أثار واضحة تضع هذه القصص في محتوى متأخر من القرن السابع قبل الميلاد".[1]

الكتاب المقدس الذي اكتشف ، وتحت العنوان الفرعي نيوفيجن علم الآثار القديمة وإسرائيل المنشأ من النصوص المقدسة (1) هو 2001 كتابا عن الاثار القديمة إسرائيل وعلاقته أصول الكتاب المقدس من العبرية. مقدمي البلاغ إسرائيل فنكلستين ، أستاذ علم الآثار في جامعة تل أبيب ، ونيل آشر سيلبيرمان ، وهو المساهمة في تحرير لمجلة علم الآثار.

ترجمة الكتاب للعربيةعدل

 
مصر في القرن الخامس عشر قبل الميلاد في زمن الخروج وفتح كنعان كما هو موصوف في سفر يشوع وفقًا للتسلسل الزمني التوراتي كما تشير الخريطة الى كنعان محتلة من قبل مصر في ذلك الوقت وهي حقيقة فشل الكتاب المقدس في تسجيلها.

ترجم سعد رستم الكتاب من الإنكليزية إلى العربية تحت عنوان التوراة اليهودية مكشوفة على حقيقتها

مراجععدل

مواقع خارجيةعدل