كارلوس فوينتس

كاتب مكسيكي

كارلوس فوينتس ماسياس (بالإسبانية: Carlos Fuentes Macías)‏ روائي وعالم اجتماع ودبلوماسي مكسيكي، ولد في بنما في 11 نوفمبر 1928. ويعد واحدا من أهم كتاب أمريكا اللاتينية في نهاية القرن العشرين في الرواية والمقال. تم ترشيحه لنيل جائزة نوبل في الأدب في عدة مناسبات. من بين إنتاجه الادبى يبرز هاله، موت أرتميو كروث، المنطقة الأكثر شفافية وأرض نوسترا. من بين العديد من الجوائز حصل على جائزة رومولو جايجوس وجائزة أمير أستورياس للأدب عام 1994، وفي عام 2009 حصل على الصليب العظم لإيزابيل الكاثوليكية، وتم تعيينه عضوًا شرفيًا لأكاديمية المكسيك للغة في أغسطس 2001، وتوفي كارلوس فوينتس يوم 15 مايو 2012 عن عمر يناهز 84 عاماً.

كارلوس فوينتس ماسياس
(بالإسبانية: Carlos Fuentes)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Carlos Fuentes.jpg
كارلوس فوينتس ماسياس

معلومات شخصية
الميلاد 11 نوفمبر 1928
 بنما
الوفاة 15 مايو 2012
المكسيك
سبب الوفاة مرض قلبي وعائي  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن مقبرة مونبارناس[1]  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
الجنسية  المكسيك
عضو في الكلية الوطنية المكسيكية  [لغات أخرى]،  والأكاديمية المكسيكية للغة،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الزوجة ريتا ميثادو
مناصب
سفير المكسيك لدى فرنسا   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1975  – 1978 
الحياة العملية
النوع الرواية
الحركة الأدبية الحداثة والبوم الأمريكي اللاتيني
المدرسة الأم الجامعة الوطنية المستقلة في المكسيك  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة روائي وعالم اجتماع ودبلوماسي
اللغات الإسبانية[2]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة براون،  وجامعة برنستون،  وجامعة هارفارد،  وجامعة كولومبيا،  وجامعة بنسيلفانيا  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
وسام إيزابيلا الكاثوليكية
التوقيع
Firma de Carlos Fuentes.jpg
المواقع
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

السيرة الذاتيةعدل

ولد كارلوس فوينتس في بنما لأبوين مكسيكيين في 11 نوفمبر 1928، وكان أبوه دبلوماسيًا، ولهذا قضى فوينتس طفولته متنقلا بين عواصم أمريكا اللاتينية :مونتيبديو، ريو دي جانيرو، واشنطن العاصمة،سانتياجو، كيتو وبوينوس آيريس، التي سافر إليها والده عام 1943 بصفته مستشارًا في السفارة المكسيكية، وكان يقضى فترات الصيف وهو يدرس في مدينة مكسيكو حتى لا يفقد لغة أو تاريخ بلده. قضى الفترة ما بين 1941 و1943 في مدينة سانتياجو دى تشيلى و بوينوس ايريس وهناك تاثر بشخصيات ذات دراية واسعة بثقافة أمريكا اللاتينية، وعندما أتم 16 عاما سافر إلى المكسيك والتحق بالمدرسة الإعدادية بالمركز الجامعى المكسيكى، وبدأ حياته المهنية صحفيًا في مجلة اليوم، وحصل على المركز الأول في المسابقة الأدبية التي أقامتها مدرسة فرانسيس موراليس، وتخرج في كلية الحقوق بالجامعة الوطنية المستقلة في المكسيك، وحصل أيضا على شهادة في الاقتصاد من المعهد العالي للدراسات الدولية بجنيف. كان فوينتس من أبرز كُتّاب الواقعية السحرية إلى جانب غارسيا ماركيز وفارغاس يوسا.

السياسةعدل

اعتبر كارلوس أن هدف أدبه هو إكتشاف روح المكسيك، وتسليط الأضواء على تاريخها ومعاناتها مع الاكتشاف.الغزو. ويشير فوينتس:’إنّ غارات كتائب ‘سانشو فييّا’ في شمال البلاد ، ومحاربي ‘إميليانو زاباتا’ في الجنوب جاءت كردّ فعل عنيف على موت ‘شمس المكسيك الخامسة’ حيث مات معها العالم المكسيكي للسكّان الاصليين الهنود. قد قال :إن الشعب له الحق في أن يحلم بمستقبله، فإنّنى أقول إن الشعب له الحق كذلك أن يحلم بماضيه. أن تحلم بالماضي، أن تجعله حيّا أمامك. إنّ فوينتس مقتنع أنه ليس هناك حاضر حيّ، ولا ماض ميّت. كان يحلم باسترداد الهويّة الضائعة بعد القطيعة التي أحدثتها التدخّلات الأجنبية إسبانية كانت أم فرنسية أم إنكليزية أو أمريكية، التي كانت تقدّم وجبات جاهزة لجمهوريات نيسكافية ، أي ‘ديموقراطية’ حسب النموذج الغربي لا تتوافق ولا تستجيب لمطالب بلدان أمريكا اللاتينية المعذّبة.[3] كان فوينتس منذ بداية ستينات القرن العشرين متمرداً على قيم الطبقة الوسطى لعائلته ، وعلى اثر ذلك إنضم إلى الحزب الشيوعي لكنه ترك الحزب عام 1962 على الرغم من أنه حافظ على ولائه المخلص للقيم الماركسية النقية [4]

السنيما و فوينتسعدل

وفاتهعدل

أعماله الروائيةعدل

  • الجهة الشفافة
  • فيديريكو في شرفته
  • شموس المكسيك الخمس
  • آورا 1962
  • موت آرتيميو كروس 1962
  • الجهة الأكثر شفافيَّة 1958
  • رقصة الذكرى المئوية، سيرة

أعمال خارج عمر الزمنعدل

قصصعدل

مقالاتعدل

مسرحعدل

أعمال معاد نشرهاعدل

سيناريوهات سينيمائيةعدل

مخطوطات ابراليةعدل

جوائز وتكريمعدل

جائزة رومولو غاييغوس عام 1977،

جائزة سرفانتس 1978،

جائزة الأمير آستورياس للآداب 1994.

كما أنه رُشِّح لجائزة نوبل للآداب [5]

مراجععدل

  1. ^ https://latimesblogs.latimes.com/world_now/2012/05/mexico-carlos-fuentes-burial-paris-montparnasse.html
  2. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb119037146 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  3. ^ "وداعا كارلوس فوينتس.. غابت شمس المكسيك السادسة". القدس العربي (باللغة الإنجليزية). 2012-05-16. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "حوار مع الروائي المكسيكي.. كارلوس فوينتس". ثقافات. 2015-07-29. مؤرشف من الأصل في 10 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "كارلوس فوينتس كاتب حتى النفس الأخير". www.aljazeera.net. مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل